صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

«دار السلام ومعصرة صاوى» فى الفيوم تموت عطشا

21 مارس 2014



الفيوم- حسين فتحى


بدون سابق إنذار أستيقظ أهالى قريتى دار السلام ومعصرة صاوى التابعتين لمركز طامية بمحافظة الفيوم على انقطاع مياه الشرب مما دفع الأهالى الى الذهاب لقرية جبلة التى تبعد حوالى 5 كيلومترات  لتدبير احتياجاتهم من المياه والبعض الآخر فضل تعبئة جراكن مياه من بحر دار السلام العمومى والذى يحمل المياه المخلوطة بمياه الصرف الصحى لعدم قدرتهم على توفير المياه النقية من القرى المجاورة البعيدة.
 يقول حمود على مقيم بقرية دار السلام انه فوجئ بانقطاع مياه الشرب عن القرية  منذ يومين  بالرغم من وجود مبنى خاص بالوحدة المحلية القروية التى لم تخطر أهالى القرية بموعد انقطاع المياه حتى يقوم السكان بتدبير احتاجاتهم من المياه خاصة أن هناك أطفالا فى مرحلة التعليم الابتدائى يحتاجون لمياه الشرب.
ويضيف مصطفى عبد المعبود من أهالى القرية: أنه يذهب بعد منتصف الليل بصحبة عربة كارو لقرية جبلة البعيدة حتى يقوم بتدبير احتياجات أسرته من المياه خاصة أن ما يقرب من 50 الف مواطن بالقريتين يتجمعون طوال النهار للذهاب لبعض القرى المجاورة لتدبير المياه وهو ما يشكل زحاما كبيرا أمام صنابير المياه.
يلفت إسماعيل مختار «مهندس زراعى» الى أن جركن المياه أصبح يباع بجنيهين بسبب تجاهل مسئولى شركة مياه الشرب فى إبلاغ أهالى القرية بموعد انقطاع المياه والمدة التى تختفى فيها المياه وهو ما تسبب فى حدوث مشاجرات بين الأهالى بقرية جبلة خاصة أن أغلبهم من السيدات اللاتى أتت عبر عربات الكارو والحمير فى فترات الصباح الباكر.
وفى قرية معصرة صاوى التى لا يفصلها عن القرية سوى « كوبرى» قام الأهالى بالتجمهر أمام مقر الوحدة المحلية احتجاجا على انقطاع مياه الشرب منذ أكثر من يومين دون سابق انذار.
يتهم إبراهيم صديق «موظف» مسئولى الوحدة المحلية وهيئة مياه الشرب فى حدوث الأزمة لعدم إبلاغ أهالى القرية بموعد انقطاع مياه الشرب مستغلين عدم اكثراث المحافظ بمشكلات المواطنين وتفرغه فقط بما يسمى احتفالات الفيوم بالعيد القومى للمحافظة.
ويشير مختار عبد التواب «موظف» الى عدم قدرة الأهالى على شراء مياه الشرب من السوق السوداء خاصة أن فواتير استهلاك المياه مرتفعة منذ بداية حكم المعزول محمد مرسى والتى زادت بمعدل %50.
أما عبد الله سعيد «مهندس زراعى» فيطالب بعدم دفع فواتير المياه بسبب الانقطاع المستمر لمياه الشرب وقيام الأهالى بتأجير عربات كارو وتروسكلات لاحضار المياه من أقرب قرية على بعد 5 كيلو مترات وهو ما يكبد الأهالى أعباء مالية أضافية ناهيك عن المشقة الجسدية والانتظار بالساعات أمام صنابير المياه بقريتى جبلة وكفر محفوظ .
وتقول هناء عوض الله « ربة منزل» ان انقطاع مياه الشرب منذ أكثر من يومين سبب لى أضراراً نفسية خاصة  أن زوجى يعمل بليبيا وأعول أطفالاً صغاراً مما يضطرنى للذهاب سيرا على الأقدام لمسافات بعيدة لملء جركن مياه من أجل « تشطيف طفلى قبل ذهابهما لمدارسهما وبعد ذهابهما للمدرسة أعاود رحلة المعناه لتوفير جركن آخر من أجلة أستخدامة فى طهى الطعام .
و تطالب المحافظ بأرسال فناطيس مملوءة بمياه الشرب النقية لتوزيعها على أهالى القرية بدلا من المعناه اليومية التى تهدر الوقت فى تدبير مياه الشرب .







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss