صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

15 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

السيول أغرقت 3 قرى و10 آلاف فدان بأسيوط.. وتقطع طرق بجنوب سيناء والبحر الأحمر

11 مارس 2014



أسيوط - إيهاب عمر وجنوب سيناءـ روزاليوسف

خلفت السيول التى اجتاحت عدداً من قرى ومدن محافظات الصعيد جنوب سيناء والسويس خسائر كبيرة فى الممتلكات العامة والخاصة حيث أغلقت الطريق الدولى النفق- شرم الشيخ خوفًا على أرواح المسافرين واغرقت كل الشوارع الرئيسية بطورسيناء وتجمعت كميات كثيرة من المياه حول ديوان عام المحافظة، وتحولت الميادين الرئيسية إلى برك ومستنقعات وغطت مياه السيول ممرات إقلاع وهبوط الطائرات بمطار شرم الشيخ الدولى.
وفى أسيوط شهدت 3 قرى بدائرة مركز البدارى تهجيراً جماعياً للأهالى بعد غرق عدد كبير من منازل القرى الثلاث والتى غمرتها مياه السيول التى ضربت القرى من ناحية الجبل الشرقى بمنطقة وادى الشيح.

 

وتوجه اللواء إبراهيم حماد محافظ أسيوط، وقيادات الامن العام إلى قرى العتمانية وعزبة سالم ووادى الشيح، بعد تعرضها لسيول وأسفرت عن تهدم وتصدع ما يقرب من 13 منزلا وغرق 10 آلاف فدان من بينها مساحات كبيرة تابعة للقوات المسلحة المعروفة بمزرعة وادى الشيح.


وقامت أجهزة المحافظة بمحاولة إجلاء أهالى القرى الثلاث بعد سقوط وغرق منازلهم وهروبهم للطريق السريع ومنطقة سكنية ملاصقة للجبل الشرقى.
أكد اللواء ابراهيم حماد محافظ أسيوط أنه سيتم صرف تعويضات مناسبة للاهالى المضارين جراء السيول التى سقطت على منازلهم واراضيهم بقرى العتمانية والنواورة وعزبة قاسم ووادى الشيح التابعة لمركز البدارى بالمحافظة وقال المحافظ إن المهندس ابراهيم محلب رئيس مجلس الوزراء أكد خلال متابعته المستمرة تليفونيا لاثار السيول التى اجتاحت بعض قرى المحافظة على تقديم كل الدعم للمحافظة والاهالى المضارين جراء السيول بأسيوط.
وقرر المحافظ تشكيل لجنة من المعنيين لحصر الخسائر و الاضرار التى لحقت بالمنازل والاراضى الزراعية ودراسة قيمة التعويضات التى سيتم صرفها للاهالى.


كما قرر منح طلاب المدارس فى القرى المتضررة إجازة لمدة يومين حتى يتم الانتهاء من رفع المخلفات التى احدثتها السيول فى المدارس والطرق المؤدية اليها.
وناشد عقيل إسماعيل عقيل سكرتير عام مساعد الحزب القوات المسلحة متمثلة فى المنطقة الجنوبية لإنقاذ اهالى قرى قاو العتمانية ووادى الشيح وعزبة الحاج احمد والتى أغرقتها السيول بالكامل مما اضطر أهلها إلى إخلائها ومنهم من فقد الكثير من الممتلكات من مواشى وغلال وتهدم وتصدع الكثير من المنازل.
وطالب عقيل بسرعة إيجاد مأوى لمن تهدمت منازلهم بالكامل والآن يعيشون فى العراء، وأشار عقيل إلى أن السيول تسببت فى خسائر فادحة للاراضى الزراعية فأكثر من 15 ألف فدان زراعية بأنواع شتى من المحاصيل قد تدمرت تماما.


وفى سياق متصل يعيش أهالى قرى العتمانية والعقال البحرى و15عزبة من توابعها بدائرة مركز البدارى فى مأساة حقيقية حيث دمرت السيول فى تلك القرى والعزب 35 ألف فدان من زراعات القمح والموالح وتشريد مئات الأسر بسبب انهيار منازلهم واقتحام المياه لمنازل أخرى بعد أن دمرت السيول السدود التى قامت بعملها القوات المسلحة بمزرعة وادى الشيح التابعة لها ودمرت القرى.


وقال جميل صديق احد المتضررين انه صباح أمس الأول بدأت الأمطار الغزيرة فى التساقط على القرية وزادت الأمطار فى الفترة المسائية والتى تسببت فى انهيار السدود التى قامت بعملها القوات المسلحة بمزرعة وادى الشيح شرق القرية والذى تسبب فى مهاجمة السيول للمنازل وانهار منزلى ودمر كل شىء ولم يبق لى أى شىء.


وانتقد صديق عدم تحذير المحافظة لهم بان هناك سيولاً قادمة أو متوقعة وجاء اللواء إبراهيم حماد محافظ أسيوط فى منتصف الليل وجلس على الكوبرى غرب القرية وقامت اللوادر التابعة للمحافظة بقطع الطرق لمرور المياه وتصريفها فى ترعة الفاروقى وأخرى تصرف فى نهر النيل ولم يتم حتى النظر إلينا نحن كمتضررين قضينا ليلتنا فى الشارع دون أى مساعدات من المحافظة.


وأضاف احمد علام «أحد المتضررين» ان المياه اقتحمت المنزل وأن العاملين بمجلس المدينة حضروا فور وقوع السيل ولكن إمكانياتهم ضعيفة لم تتمكن من إنقاذنا حيث إنهم جاءوا باللوادر التى تقوم برفع القمامة وظلت اللوادر أكثر من ساعتين فى قطع الاسفلت وكانت وقتها المنازل غرقت فى بحر السيول ولم نستطع إخراج أى شىء من داخل المنازل خسرنا كل ما نملك.


وقال عاطف أحمد مهران «أحد المتضررين» أنا وأبنائى محبوسون فى المنزل بعد أن حاصرتنا المياه من كل جانب وامتلأ الدور الأرضى بالمياه ونحن نجلس حالياً فى الدور العلوى وقمت بوضع سلم خشب من الخارج على الدور العلوى لكى اخرج من المنزل وانتقد مهران تأخر المسئولين فى مواجهة الأزمة مشيرا إلى انه لا يوجد خبز بالقرية بسبب توقف المخابز


وأشار مؤمن عبد الرازق أمير «أحد المتضررين» بعزبة سالم التابعة لقرية العتمانية إلى أن السيول اجتاحت المنازل بشكل غير طبيعى ولم نستطع إنقاذ أى شىء خاصة بعد اهتمامنا بإخراج الأطفال من المنزل خوفا عليهم من الغرق ولم تكن هى المرة الأولى التى نتعرض لها من السيول خاصة أننا أسفل سفح الجبل الشرقى ولكن لم ينظر إلينا أى مسئول لتفادى هذا الكارثة.


من جهته اكد ناجح سعد إبراهيم نائب رئيس مركز ومدينة البدارى أن السيول كان تحتجزها مخرات السيول والسدود التى قامت بعملها القوات المسلحة بمنطقة وادى الشيح وعندما ارتفع معدل المياه خلف السدود تسببت فى انهيارها واقتحمت المياه قرى العتمانية والعقال البحرى وتوابعها والتى تشمل 15 عزبة فقمنا بقطع الطرق حتى لا تتراكم المياه فى المنازل ولكن كانت المياه اكبر من طاقتنا فى مجلس المدينة ومدتنا المحافظة بمعدات الإنقاذ السريع وحضر فور وقع السيول اللواء إبراهيم حماد محافظ أسيوط والمهندس مجدى سليم سكرتير عام المحافظة والمهندس فكرى ثابت سكرتير عام المساعد والأستاذ جمال ادم مستشار المحافظ ولكن كانت السيول اكبر من المتوقع.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شباب يتحدى البطالة بالمشروعات الصغيرة.. سيد هاشم.. وصل للعالمية بالنباتات العطرية
اكتشاف هيكل عظمى لامرأة حامل فى كوم أمبو
بسمة وهبة تواصل علاجها فى الولايات المتحدة الأمريكية
كاريكاتير أحمد دياب
استراتيجية مصر 2030 تعتمد على البُعد الاقتصادى والبيئى والاجتماعى
المنتخب الوطنى جاهز غدا لاصطياد نسور قرطاج
مهرجان الإسكندرية السينمائى يكرم محررة «روزاليوسف»

Facebook twitter rss