صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

مواجهات بـ «الآلى» فى «بنى سويف ورفح »لاختفاء «السولار والبنزين»

3 يونيو 2012

كتب : ابراهيم جودة

كتب : علا الحينى

كتب : محمد مبروك

كتب : مسعد رضوان

كتب : مصطفى عرفة

كتب : نشوى أحمد




 اندلعت مواجهات بالأسلحة النارية فى عدة مناطق بمحافظة بنى سويف اسفرت عن إصابة 3 بإصابات مختلفة بسبب نقص السولار والبنزين.
 

وتصدى أهالى حى البشرى لبلطجية السولار الذين حاولوا فرض إتاوات على السائقين الراغبين  فى تمويل سياراتهم نتج عنه إصابة سامح رأفت جابر «بطلق نارى بالذراع اليمنى وتم نقله إلى مستشفى بنى سويف العام كما اندلعت مواجهة بين مجموعة من  تجار السوق السوداء بمدينة أهناسيا أسفرت عن إصابة 2  بطلقات خرطوش.

 

من ناحية أخرى تسببت شائعة بإلغاء بنزين‏80‏ واستبداله بنوع آخر‏85‏ وبتسعيرة أعلى وأيضا رفع تسعيرة بنزين‏90‏ و‏92‏ فى تزاحم أصحاب السيارات على محطات الوقود بغرض التخزين خوفا من غلاء ثمن الوقود وزاد الأمر سوءا عدم توافر معظم أنواع الوقود بالمحطات‏، الأمر الذى دفع الأهالى لشراء الجراكن وترك سياراتهم لفترات طويلة أمام المحطات بعد انتشار شائعة غلاء الوقود‏.‏

 

من جانبه أكد ممدوح غندور مدير مديرية التموين والتجارة الداخلية أن التأخر فى إرسال حصص السولار والبنزين الخاصة بالمحافظة وصل إلى نسبة عجز وصلت من‏50%‏ إلي‏70%‏ فى الكميات المخصصة من قبل الهيئة العامة للبترول وشركات البترول العامة الأخرى والذى استمر‏4‏ أيام مما أدى إلى أمرين الأول نفاد احتياطى المحافظة من الوقود والأمر الثانى حدوث التزاحم والطوابير على محطات الوقود وأضاف إن الأزمة بدأت فى الانفراجة اليوم مع بدء انتظام الكميات المقررة من الوقود للمحافظة‏.‏

 

وقرر المستشار محمد عبدالقادر محافظ الغربية إحالة صاحبى محطتى وقود بمركز قطور للنيابة لقيامهما ببيع المواد البترولية بأزيد من التسعيرة الرسمية وغلق مخبزين لإنتاج الخبز المدعم بمدينة طنطا وإيقاف صرف حصصهما من الدقيق لمدة 3 شهور لقيام أصحابهما بالتصرف فى الدقيق المدعم وبيعه بالسوق السوداء.

 

 وكانت مديرية التموين بالمحافظة قد شنت حملة بالاشتراك مع مباحث التموين على المخابز ومحطات الوقود لضبط المخالفين والمتلاعبين بالدعم وأسفرت عن ضبط المخالفات المذكورة وتم إخطار محافظ الغربية الذى أصدر قراره المتقدم.

 

وأدى تفاقم أزمة الوقود بمحافظة شمال سيناء إلى توقف عدد من سيارات الإسعاف عن العمل.

 

وأشار مصدر طبى إلى أن أزمة الوقود أدت إلى توقف عدد 5 سيارات إسعاف بمنطقة بئر العبد الواقعة على الطريق الدولى (القنطرة / العريش) عن العمل.. وأن الأزمة تهدد بتوقف باقى سيارات الإسعاف على مستوى المحافظة عن العمل أو أداء دورها فى خدمة وإسعاف المرضى والحالات الحرجة وحوادث الطرق.

 

وأضاف أنه تم إبلاغ مديرية الصحة ومحافظة شمال سيناء وباقى الجهات المعنية بذلك.. وطالب بسرعة التدخل وتوفير الوقود اللازم.. خشية تأثير الأزمة على باقى السيارات.

 

وتشهد محطات الوقود طوابير طويلة من السيارات المكدسة أمامها بهدف الحصول على البنزين والسولار.. بينما أغلقت بعض المحطات أبوابها لعدم وجود كميات من الوقود بها.. مما أدى إلى توقف العديد من سيارات النقل الداخلى عن العمل بسبب الأزمة.

 

ومن جهة أخرى أدت الأزمة إلى نشوب خلافات بين أصحاب السيارات للتنافس على أولوية تموين سياراتهم، وتطورت الخلافات حتى وصلت إلى مستوى القبائل والعائلات.. حيث شهدت مدينة رفح أمس معارك مسلحة بين عائلتين.. استخدمت فيها الأسلحة الثقيلة من الأسلحة الآلية والمتعددة وقذائف «الآر بى جيه» بسبب التنافس على الحصول على البنزين والسولار.

 

وتمكنت الأجهزة الأمنية بالمنيا من ضبط كمية من البنزين قبل بيعها فى السوق السوداء بمركز مطاي.

 

تلقى اللواء ممدوح مقلد مدير أمن المنيا إخطارا من مأمور مركز شرطة مطاى يفيد بتمكن ضباط مباحث المركز ومفتشى التموين من ضبط السيارة رقم 101499 نقل المنيا أثناء عودتها من مركز بنى مزار داخل مطاى ومحملة بكمية 3200 لتر من بنزين 80 و90 بقصد بيعها بالسوق السوداء.

 

تم التحفظ على الكمية وتحرر محضر بالواقعة برقم 5327 إدارى المركز وتولت النيابة التحقيقات.

 

كانت محطات الوقود بالمنيا قد شهدت زحاما شديدا بسبب تكدس السيارات للحصول على الوقود وتسببت الازمة فى إحداث شلل بنواحى النقل الداخلى بالمحافظة إضافة إلى ارتفاع تعريفة النقل الداخلى وسط مشاجرات مستمرة بين السائقين والركاب.

 

وشهدت إحدى محطات البنزين بمدينة بنها مشاجرة واشتباكات بين عدد من السائقين بسبب الخلاف على أولوية الحصول على البنزين أسفرت عن إصابة اثنين من السائقين تم نقل المصابين إلى المستشفى وتولت النيابة التحقيق.

 

تلقى اللواء أحمد سالم جاد مدير أمن القليوبية إخطارًا من مستشفى بنها العام بوصول كل من محمود فتح الله 28 سنه سائق وعمرو إبراهيم محمد 30 سنه مصابين بجروح وطعنات متفرقة بالجسد توصلت تحريات اللواء محمد القصيرى مدير المباحث الجنائية والعميد أسامة عايش رئيس المباحث الى ان نشوب مشاجرة بين عدد من السائقين امام محطة وقود الدبيكى بمدينة بنها بسبب الخلاف على أولوية الحصول على الوقود بسبب نفاد الكميات داخل المحطة فأصيب المجنى عليهم خلال المشاجرة بعدة إصابات متفرقة تم تحرير محضر بالواقعة وتولت النيابة التحقيق.

 

من ناحية أخرى تفاقمت أزمة الوقود داخل مدن المحافظة حيث شهدت محطات تموين السيارات على الطريق الزراعى السريع مشاحنات ومشادات كلامية بين بعض السائقين وعمال المحطات بسبب الحصول على البنزين والسولار كما امتدت الأزمة إلى وقف تشغيل عدد من المخابز فى بعض القرى بسبب نقص السولار وارتفاع تعريفة الركوب فى بعض الخطوط بالمحافظة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
مصر تحارب الشائعات
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد

Facebook twitter rss