صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

..ووزير التربية والتعليم: مصر تحتاج 10 آلاف مدرسة بـ«100» مليار جنيه

4 مارس 2014



البحيرة - جمالات الدمنهورى


أعلن الدكتور محمود ابو النصر وزير التربية والتعليم عن اعتماد المستشار عدلى منصور رئيس الجمهورية للخطة الاستراتيجية للتعليم تحت عنوان «معا نستطيع البناء» كمشروع قومى لمصر مشيرا الى ان ميزانية الموازنة، ونسبة 4% من الدخل القومى والتمويل الذاتى مصادر اساسية لتمويل الخطة.


كما اعلن الوزير عن بروتوكول بين الوزارة والهيئة العامة لمحو الامية لإطلاق مشروع محمو امية من 3 ملايين الى 6 ملايين امى بمساعدة المعلمين، مشيرا الى ان محافظة البحيرة ستكون اول محافظة يطبق بها هذا البروتوكول كما اشار الى انشاء مدينة لذوى الاحتياجات الخاصة بتمويل سعودى بكل محافظة ستطبق اولا بمحافظة البحيرة على مساحة 30 فدانًا.


جاء ذلك خلال حضور مشاركة وزير التربية والتعليم فى الجلسة الختامية لمؤتمر محافظة البحيرة الاول للبحوث والتكنولوجيا ويرافقه الدكتور شوقى علام مفتى الديار واللواء الدكتور مصطفى هدهود محافظ البحيرة واللواء محمد طاحون مدير الامن ولفيف من القيادات التنفيذية والتعليم.
واوضح وزير التربية والتعليم ان الخطة الاستيراتيجية للتعليم تتضمن تطبيق مناهج دولتى سنغافورة وفنلندا لبساطتها بالاضافة الى تعميم مشروع اقامة

 

مدرسة قريبة ذات كثافة قليلة بكل القرى والنجوع لسد العجز فى كثافة الفصول، مشيرا الى تنفيذ مشروع السبورة الالكترونية فى 6 محافظات وجارى تطبيقها فى 12محافظة كمرحلة ثانية. واكد ابوالنصر خلال زيارته للبحيرة أن مصر تحتاج الى بناء 10الاف مدرسة لجميع المراحل حتى 2017بتكلفة

 

100مليار جنيه لتقليل كثافة الفصول لتصل الى اقل من 50 طالبًا بالفصل، لافتا الى دعم الخطة الاستراتيجية للتعليم بخطة للقضاءء على 2 مليون طالب متسرب من خلال اقامة مدارس قريبة وتوزيع وجبات على الطلاب كعوامل جذب للطلاب المتسربين لافتا الى اطلاق حملات «جدد فصلك واكتب اسمك» من خلال التبرع لصندوق مشروعات الوزارة واشار الوزير الى تطبيق مشروع اقامة مدرسة بكل مصنع، ومصنع بكل مدرسة وإقامة مدرسة فندقية وتكنولوجية بكل محافظة على غرار محافظتى الفيوم والاسماعيلية.


ومن جانبه اكد الدكتور شوقى علام مفتى الديار المصرية ان مصر لن تنهض الا بالبحث العلمى لاهميته فى جميع المجالات لتحقيق التقدم والنجاح.
واضاف المفتى خلال مشاركته فى فاعليات ختام مؤتمر محافظة البحيرة الاول للبحوث والتكنولوجيا أن دار الافتاء تستنكر كل اساليب العنف التى تشهدها البلاد لانها لن تؤدى الى اى تقدم بل العكس سوف تؤدى الى تراجع البلاد مؤكدا ان دار الافتاء اصدرت عدة بيانات وفتاوى تتبناها الدار والازهر الشريف لمعالجة مشكلات الفهم الخاطئ للفكر الاسلامى.


ودعا المفتى جموع الشعب المصرى بكل اطيافه الى بذل المزيد من الجهد والعمل والى تناسى الالام والتوحد للتغلب على الظروف الراهنة التى تمر بها البلاد.
 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

البنت المنياوية والسحجة والتحطيب لتنشيط السياحة بالمنيا
«المجلس القومى للسكان» يحمل عبء القضية السكانية وإنقاذ الدولة المصرية
50 مدربًا سقطوا من «أتوبيس الدورى»!
تعديلات جديدة بقانون الثروة المعدنية لجذب الاستثمارات الأجنبية
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها
حكم متقاعد يقوم بتعيين الحكام بالوديات!

Facebook twitter rss