صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

المتحدث العسكرى: قوانين القيادة والسيطرة تنفيذاً لتعديلات الدستور

2 مارس 2014



كتب- أحمد عبدالعظيم
قال العقيد أركان حرب أحمد على، المتحدث العسكرى، إنه فى ضوء نشر بعض وكالات الأنباء والصحف تحليلات غير دقيقة، عن أسباب صدور بعض القوانين التى تخص القوات المسلحة، ومنها القانون رقم 20 لسنة 2014 بشأن تشكيل المجلس الأعلى للقوات المسلحة، والقانون رقم 21 لسنة 2014 بشأن تشكيل مجلس الدفاع الوطنى، والقانون رقم 18 لسنة 2014، بشأن القيادة والسيطرة على شئون الدفاع عن الدولة والقوات المسلحة، مؤكدا أن القوانين المذكورة، والتى صدرت خلال الأيام الماضية، جاءت تنفيذا للتكليفات التى وردت بتعديلات دستور 2014، الذى تم الاستفتاء عليه فى شهر يناير الماضى. وأوضح أن المجلس الأعلى للقوات المسلحة منصوص عليه فى القانون رقم 4 لسنة 1968، الخاص بالقيادة والسيطرة على شئون الدفاع عن الدولة وأناط برئيس الجمهورية إصدار القرار اللازم بتشكيله وتحديد اختصاصاته، وبناء على ذلك صدر القرار الجمهورى رقم 198 لسنة 1968، وتم تعديله عدة مرات، آخرها كان القرار الجمهورى رقم 365 لسنة 1989 الذى تضمن التشكيل والاختصاصات، وهذه القرارات تنص على أن رئاسة المجلس الأعلى للقوات المسلحة لوزير الدفاع، وفى حالة حضور رئيس الجمهورية اجتماعات المجلس، تكون رئاسة المجلس له باعتباره القائد الأعلى للقوات المسلحة.


وأضاف المتحدث العسكرى، إن عناصر إنفاذ القانون من الجيش والشرطة قامت صباح أمس، بمداهمة مناطق [القواديس بالعريش - ساحل البحر والجورة بالشيخ زويد - رفح]، ونجحت فى قتل [10] وإصابة [10] آخرين من العناصر التكفيرية الخطرة التابعة لجماعة الإخوان الإرهابية، إلى جانب القبض على [11] من بينهم المدعو رباع سليم رباع مسلم، أحد العناصر التكفيرية شديدة الخطورة.


وأوضح المتحدث العسكرى، أنه تم ضبط [« 200» طلقة 7,62 × 39 مم - «200» طلقة 7,62 ×51 مم شرائط - «30» مفجر والتى تسخدم فى تفجير العبوات الناسفة]، داخل منزل لأحد العناصر التكفيرية الخطرة ويدعى محمد سليمان الصياد، وكذلك تدمير [5] أنفاق بمناطق [صلاح الدين - الصرصورية - الدهنية] ليصبح إجمالى الأنفاق التى تم تدميرها خلال الفترة من [22/2 – 1 /3 /2014] [39] نفقا.


قصف عدد من الطائرات العسكرية، عددا من الأهداف الحيوية للبؤر الإرهابية جنوب مدينة الشيخ زويد بشمال سيناء.
وقال عدد من الأهالى إن الطائرات قصفت بشكل مكثف أهدافا متعددة، ويرجح أن تكون الأهداف هى منازل مسلحين مطلوبين أمنيا وسيارات تستخدم بالعمليات الإرهابية.


وتزامن القصف مع إطلاق كثيف لنيران تحذيرية من مختلف المواقع والارتكازات الأمنية، وإغلاق كلى لمناطق جنوب وشرق العريش ورفح والشيخ زويد ليلا، كما تواصلت حالة الاستنفار الأمنى بمختلف أنحاء شمال سيناء تحسبا لوقوع عمليات إرهابية جديدة ضد منشآت وارتكازات أمنية، وتم إغلاق ميادين الجورة والشيخ زويد والماسورة والضاحية والمالح بمدن العريش ورفح والشيخ زويد.


وأضافت المصادر أن قوات الأمن المختصة برفح تمكنت من التصدى لمحاولة مهربين للبضائع مصريين وفلسطينيين نقل كميات من السجائر والأدوية عبر لنشات بحرية من مناطق ساحل غرب رفح والشيخ زويد.


وتشهد المنطقة الحدودية بين مصر وقطاع غزة تشديدات أمنية يصفها الأهالى القاطنون بمدينة رفح بغير المسبوقة، حيث يتم إغلاق المدينة ليلا، ومنع التحرك فى شوارعها للمدنيين، إضافة إلى التفتيش من قبل عدة أكمنة منتشرة على مدخل المدينة وبداخلها لكافة المارين من الأفراد ومراجعة أوراق السيارات.
 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
إحنا الأغلى
كاريكاتير
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss