صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

%55 من النخبة المصرية يرون أن المنظمات غير الحكومية الأجنبية تهدد الأمن القومى

27 فبراير 2014



أسيوط - إيهاب عمر


كشفت دراسة لرسالة دكتوراه للباحث أحمد مصطفى كامل أن 55.5% من النخب المصرية يرون أن المنظمات غير الحكومية تهدد الأمن القومى وأنها مجرد وكلاء لحكومات وأجهزة مخابرات دول الموطن، مشيرة الى أن 6.5% فقط من النخبة هم من يرون فى نزاهة ومصداقية هذه المنظمات.


جاء ذلك خلال مناقشة رسالة دكتوراه بجامعة أسيوط بعنوان «دور الاتصال التنظيمى فى تكوين الصورة الذهنية للمنظمات غير الحكومية الدولية لدى النخبة المصرية... دراسة تطبيقية» والتى حازت مرتبة الشرف والتوصية بطبعها على نفقة الجامعة والتبادل مع جميع الجامعات العربية، خاصة ما تكشفه الدراسة من أهمية بالغة ودقيقة فى بنية وأنظمة المنظمات غير حكومية والتى أوضح فيها الباحث أحمد مصطفى كامل أن 82.5% من النخبة يرون أن الجهود الاتصالية لمسئولى الاتصال بالمنظمات الدولية ضعيفة وأن وسائل انتشارها وتأثيرها تأتى من خلال استخدامها لوسائل الإعلام بل وما كشفته الدراسة من جهل إدارة الاتصال بهذه المنظمات بطبيعة ولغة وثقافة الجمهور المصرى لدرجة أن معظم مواقعها كانت باللغة الانجليزية رغم عدم انتشارها حتى بين خريجى الجامعات.


وقال الدكتور أحمد مصطفى كامل: إن 29% من النخب المصرية حذرون فى التعامل مع المنظمات الدولية غير الحكومية و19.5% لا يثقون إطلاقا فى هذه المنظمات وذلك بعد فحص عينات بحث شملت خبراء ومعنيين وأكاديميين بالقاهرة وأسيوط خلال الثلاث سنوات الأخيرة وخلال المناقشة.
وأوضح الباحث بالأمثلة التطبيقية أسماء بعض المنظمات الدولية التى تعمل فى مصر دون ترخيص وما يثار حولها وكذلك المنظمات التى تعمل من خلال وسيط داخل مصر وهو ما اعتبره من أخطر الأمور الداعية على الأمن القومى.


ومن جهته طالب الدكتور عبد الخبير محمود عطا أستاذ العلوم السياسية ورئيس لجنة المناقشة ورئيس قسم العلوم السياسية السابق بكلية التجارة جامعة أسيوط بضرورة إرسال توصيات الرسالة ونتائجها لأجهزة الأمن القومى بما فيها المخابرات العامة والمخابرات الحربية ومباحث الامن الوطنى وكذلك وزارة الخارجية المصرية.


وأشاد رئيس لجنة المناقشة بالباحث قائلاً: «إنه يفتخر أن يكون مثله قام بالحصول على الدرجة من جامعة أسيوط وأن رسالته بالغة الخطورة والأهمية والدقة» ومضيفاً: «إن الرسالة بمثابة إرشاد علمى يصحح مسارًا وضمانًا لحماية الأمن القومي».


ثمنت الدكتورة أميمة عمران أستاذ ورئيس قسم الإعلام بكلية الآداب جامعة أسيوط جهود الباحث ومعلوماته وقالت: إن لديه خبرة وعلم فى مجال المنظمات الدولية من واقع ممارسة ومتابعة وقراءة دقيقة على مدار سنوات طويلة حتى من قبل قيامه بهذه الدراسة وهو ما بلور دقتها وأهميتها، وخلال المناقشة أشادت الدكتورة فؤادة بكرى أستاذ العلاقات العامة بكلية الآداب جامعة حلوان بتميز الدراسة، كما اعتبرها الدكتور والخبير الدولى فى الإعلام حمادة بسيونى أستاذ الإعلام بكلية الإعلام جامعة القاهرة أنها دراسة متميزة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
إحنا الأغلى
كاريكاتير
«السياحيون «على صفيح ساخن
كوميديا الواقع الافتراضى!
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
مصممة الملابس: حجاب مخروم وملابس تكشف العورات..!

Facebook twitter rss