صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

الصيف بدون أفلام بسبب انتخابات الرئاسة

9 ابريل 2012

كتب : اية رفعت




 

 

 قرر عدد من صناع الأفلام الخروج بأعمالهم من موسم الصيف المقبل خوفًا من انتخابات الرئاسة التى ستقام فى أواخر شهر مايو المقبل، وتأجيل عرضها إلى موسم عيد الفطر، وساعد على ذلك تناقص الفترة الزمنية لموسم الصيف فى ظل قدوم شهر رمضان مبكرًا هذا العام.

 

فمن ناحيته تراجع المنتج محمد السبكى عن طرح فيلم «جيم أوفر» ليسرا ومى عز الدين حيث أكد المخرج أحمد البدرى أنه لم يكن متعجلاً فى إنهاء تصوير الفيلم لأنه يعلم بخروجه من موسم الصيف من البداية وأكد أنه سينتهى من عملية مونتاج الفيلم وتصوير بعض المشاهد القليلة المتبقية خلال الأيام المقبلة ولكنه لن يعرض إلا فى موسم عيد الفطر لأنه لن يكون له مكان وسط زحام الانتخابات الرئاسية.

 

وأكد المخرج على إدريس أنه لم يقرر بعد عرض فيلمه «بابا» فى موسم عيد الفطر أو عيد الأضحى حيث لم ينته حتى الآن من تصوير سوى 25٪ من مشاهد الفيلم خاصة مع انشغال بطل الفيلم أحمد السقا بتصوير مسلسله «خطوط حمرا» وقال إدريس إنه فى ظل الظروف السياسية والأحداث غير المستقرة لن يتمكن صناع الأفلام الجزم بموعد عرض محدد لأى عمل خاصة فى موسم الصيف الذى سيشهد عددًا من الأحداث المتقلبة.

 

 

أما المخرج محمد الأمين فقال إنه اعتاد على إخراج أى عمل سينمائى فى وقته بالكامل حتى لا يتعجل فى التحضيرات أو الإعداد لذلك لم يحدد أى موعد لعرض فيلمه «فبراير الأسود» ولكنه كان من المفترض البدء فيه مبكرًا للحاق بموسم الصيف قبل أن يتوقف بين الحين والآخر بسبب انشغال أبطاله بتصوير عدد من الأعمال الدرامية.

 

وقال المخرج أكرم فريد إنه قبل البدء فى تصوير فيلمه «مستر أند ميسز عويس» اتفق مع شركة «نيوسينشرى» المنتجة بأن هذا الفيلم للعرض بموسم عيد الفطر، وذلك للابتعاد عن الموسم الصيفى الملىء بالأحداث السياسية وحلول شهر رمضان، كما أن طبيعة العمل الكوميدية الخفيفة تتناسب أكثر مع موسم عيد الفطر.

 

وأكد المخرج سامح عبدالعزيز أنه كان ينوى إنهاء فيلمه «تيتة رهيبة» للحاق بموسم الصيف ولكنه يرى أنه موسم غير متوازن بسبب انتخابات الرئاسة التى ستسيطر على الشارع المصرى وقال أنه لم ينته حتى الآن سوى من نصف مشاهد الفيلم وأضاف أنه لم يتحدد بعد إذا كان سيعرض بموسم عيد الفطر أم الأضحى حيث أنه يترك الأمر للشركة المنتجة لتختار الوقت الأنسب لعرضه.

 

من جانب آخر قرر بعض المخرجين عرض أعمالهم قبل زحام موسم عيد الفطر الذى انتقل إليه موسم الصيف السينمائى بأكمله.. وذلك قبل بدء الانتخابات الرئاسية بفترة ومنهم فيلما «حظ سعيد»، و«رد فعل» اللذان تم عرضهما منذ أسبوعين، كما قرر المخرج عمرو عرفة عرض فيلمه «حلم عزيز» يوم 11 إبريل المقبل ليعرض قبل الانتخابات بشهر كامل. كما أكد المخرج وائل إحسان أنه يعمل على إنهاء مونتاج المشاهد المتبقية لفيلمه «ساعة ونص» والذى تم تأجيل عرضه عدة مرات منذ موسم عيد الأضحى الماضى، وأضاف أنه يحاول عرضه بأواخر شهر إبريل الحالى وذلك قبل موسم الانتخابات وشهر رمضان مؤكدًا أن الأحداث الجارية لن تؤثر كثيرًا على إيرادات الفيلم طالما مضمونه جيد.

 

ومن جانبها قالت المخرجة ساندرا نشأت أنها تعمل على إنهاء مونتاج فيلم «المصلحة» ولكنها إذا لم تلحق بشهر إبريل الحالى فسوف تقوم بتأجيل العرض حتى عيد الفطر المقبل لكى يكون موعد عرض الفيلم مناسبًا للظروف التى تمر بها الدولة.

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
كاريكاتير أحمد دياب
الانتهاء من «شارع مصر» بالمنيا لتوفير فرص عمل للشباب
ثالوث مخاطر يحاصر تراث مصر القديم
الحكومة تستجيب لشكاوى النواب بعد تهديد عبدالعال للوزراء

Facebook twitter rss