صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

39 عاما على رحيل أسطورة الطرب الأصيل

5 فبراير 2014



بالرغم من مرور 39 عاما على رحيل سيدة الغناء العربى أم كلثوم فإنها مازالت باقية بكل ما تعنيه الكلمة من معان حيث إن الجمهور مازال متمسكًا بكل اعمالها وإبدعاتها لدرجة أن مبيعات الكاسيت تعرضت خلال السنوات الماضية لكثير من الأزمات إلا أن أم كلثوم استطاعت أن تحافظ على مكانتها وتحقق مبيعات ملحوظة لعشاق الطرب الأصيل وتمكنت أم كلثوم خلال مسيرتها أن تحفظ دورا فى الفن والمواقف الوطنية فالجمهور كان يجدها فى الحرب والسلام واعتبرها البعض من المعجزات التى تدهش البشر فهى لا تقل شهرة عن الاهرامات المصرية وعن تراثها وأثرها الممتد يدور هذا الملف فى ذكرى تخليد وعرفان ببقاء أسطورة الطرب والإحساس أم كلثوم.


فردوس عبدالحميد:  أم كلثوم كيان فنى وإنسانى متكامل وتجربة لن تكرر

 

بالرغم من النجومية الكبيرة التى حققتها سيدة الغناء العربى ام كلثوم التى رحلت عن عالمنا منذ 39 عاما تاركة خلفها تراثا فنيا اثرى المكتبة الغنائية فى مصر بشكل خاص وفى العالم العربى بشكل عام إلا ان الاعمال التى تناولت قصة حياتها اختلف عليها الكثير فمن بين هذه الاعمال فيلم «كوكب الشرق» التى قامت ببطولته فردوس عبدالحميد التى اكدت تعرض الفيلم لظلم بين ومؤامرة كبيرة من التليفزيون المصرى ولكن عاد الحق الى اصحابه عندما حقق الفيلم نجاحا جماهيريا بعد عرضه على الفضائيات


فعن اهم الاسرار الشخصية التى كانت تتمنى تقديمها فى فيلم كوكب الشرق ولم تستطع واكثر الاغانى المحببة الى قلبها لسيدة الغناء العربى واقرب الاصوات الحالية التى تعبر عن اصالة الفن الطرب المصرى تحدثت الفنانة فردوس عبدالحميد بطلة فيلم « كوكب الشرق « فى ذكرى رحيل ام كلثوم بعد مرور 39 عاما على رحيلها.


■ هل ترى ان فيلم «كوكب الشرق» جسد السيرة الذاتية الكاملة لام كلثوم؟


بالتاكيد فـ«كوكب الشرق» من ابرز الاعمال الفنية التى تناولت قصة حياة سيدة الغناء العربى ام كلثوم ولكن فى اطار سينمائى وليس دراميا فلا يجوز ان نقارن بين عمل درامى تتخطى عدد ساعاته الـ 20 ساعة بفيلم سينمائى مدته لا تتجاوز الساعتين ولكنى راضية تماما عن الفيلم التى مازالت تاتى لى تعليقات من المشاهدين على هذا العمل عندما يعرض على الفضائيات فالفيلم توقف عن المحطات المهمة فى حياة ام كلثوم والتى تعتبر نقلة لها فى حياتها الفنية..


■ ولكن وجهت للفيلم بعض الانتقادات بسبب التركيز على العلاقات العاطفية لام كلثوم وايضا لغنائك فى احداث الفيلم؟


العلاقات العاطفية التى تناولها العمل من الاسرار الشخصية لام كلثوم واستعان بها من الكاتب الصحفى مصطفى امين الذى سجل اكثر من 7 ساعات عن الاسرار الشخصية لحياة ام كلثوم وكان بالتسجيلات الكثير من التفاصيل التى كنت اتمنى تقديمها مثل اللحظات التى عاشتها ام كلثوم بعد وفاة حبيبها واثناء العزاء وحضور العزاء بالنقاب وتلاوة القرآن الكريم واعتقاد اهل حبيبها انها من المقرئين وقاما باعطائها جنيها اجر مقابل تلاوة القرآن .. كما اننى ارى ان التركيز على التفاصيل الشخصية للسيرة الذاتية المقدمة على الشاشات من ابرز عوامل نجاح اى عمل سينمائى لذلك كان هدفنا اظهار اهم محطات حياتها الشخصية بجانب الفنية .. وبخصوص الغناء بصوتى ضمن احداث الفيلم فلم يحدث هذا مطلقا فكانت كل الاغانى بصوت ام كلثوم ولكن فى بعض المشاهد الدرامية كان يجب على ان اقول جملا متصلة لا يجوز فيها الفصل حتى لا نفقد المصدقية لدى المشاهدين ونغير الاصوات فكنت اقوم بتأدية هذه الجمل ليس اكثر وتدربت كثيرا قبل العمل حتى استطيع ان يكون صوتى قريبا منها فى هذه الجمل القليلة.


■ وهل ترى ان الفيلم تعرض لظلم اثناء عرضه ؟


بالتاكيد فالفيلم تعرض لمؤامرة كبيرة من التليفزيون المصرى الذى كان يقوم وقتها بانتاج مسلسل عن قصة حياة ام كلثوم ونجح بالفعل التليفزيون بالاتفاق مع موزع الفيلم على اسقاط الفيلم حيث كانوا يقومون بالترويج بان قاعات السينما ممتلئة وهى غير ممتلئه وهذا ما اضر بالفيلم كثيرا ولكن اثبت للجميع ان الفيلم من افضل الاعمال الفنية التى تناولت سيرة ام كلثوم والدليل على ذلك نجاحه جماهيريا بعد عرضه على الشاشات واعتقد ان من اهم الاسباب الرئيسية لقيام ثورة 25 يناير هذه التربيطات التى كانت تحاك ضد الاعمال الفنية الناجحة والفنانين اصحاب الاراء المعارضة.


■ وعلى المستوى الشخصى .. ما هى اكثر الاغانى التى تحبى سماعها لام كلثوم؟


كل اغنيات ام كلثوم قريبة الى قلبى ولى معها الكثير من الذكريات ولكن اهم هذه الاغنيات «الاطلال» والتى اشعر اثناء غنائها ان تخطف قلوب مستمعيها الى السماء وايضا اغنية «طوف وشوف» وعدد من الاغانى الوطنية التى قدمتها لمصر اثناء مساعدتها للجيش المصرى والقوات المسلحة.


■ ومن اكثر المطربات حاليا ترى فى صوتها اصالة صوت ام كلثوم؟


 توجد الكثير من المطربات بمصر اصواتهن متميزة ولكن لم يستطع أحد منهم الاقتراب من المقارن ام كلثوم لان ام كلثوم كيان فنى وانسانى متكامل وتجربة لن تتكرر ولكن من اقرب الاصوات الى قلبى والتى اشعر فيها باصالة ام كلثوم المطربة مى فاروق التى عندما اسمع صوتها اشعر وكان مصر مازالت بخير فهى تطمئنى على مسقبل الغناء فى مصر ولكن يجب على الدولة التدخل لانقاذ هذه المواهب المدفونة والتى لا تستطيع ان تنتج اعمالا غنائية جديدة كما كانت تفعل الاذاعية المصرية قديما فكانت تقوم بانتاج الاغانى لكبار نجوم الطرب المصرى والعربى وكانت الدولة ترعى هؤلاء المطربين والفنانين الذين كانوا يمثلون مصر فى دول العالم حيث كانت لا تقل اهميتهم عن الوزراء ورجال الدولة.


 تح محفوظ عبد الرحمن: ولت إلى صوت الدفاع عن الحق والوطن وقت الأزمات

 

قال الكاتب محفوظ عبد الرحمن أنه اقدم على كتابة مسلسل «أم كلثوم» الذى تم تقديمه عن سيرتها الذاتية مع بداية الالفينات لانه قرر اختيار اكبر رمز وطنى فى الفن ليتحدث عنه حيث قال: اعتبر شخصية أم كلثوم رمزا مهما من رموز الوطن فى القرن العشرين فهى تعبر عن تاريخ وطنى عظيم منذ العشرينيات وحتى السبعينيات من القرن الماضى كما أنها شخصية أثرت وتأثرت بالمصريين وعلى الرغم من أن أغلب رصيدها الغنائى رومانسى الا انها كانت لها مواقف مشرفة فى وقت الأزمات التى مرت بها مصر فعندما كانت تمر البلاد بأى موقف وطنى كانت تتحول لصوت الدفاع عن الحق والوطنية فهى ابنة الشعب المصرى وتعبر عن نفسيته كما أنها كان لها دور كبير فى جمع التبرعات للجيش من خلال حفلاتها.


واضاف محفوظ قائلاً: تأثرت أم كلثوم بتاريخ مصر وثقافتها فهى نموذج للفنان الذى علمه المجتمع وليست المدارس ومع ذلك استمدت ثقافتها من فنها ومن حولها فهى الشخصية الأقوى والتى قدمت رصيدا من الفن المحترم الجاد والذى يضعها فى المكانة الأعلى حتى الآن وبلا منافس.


يذكر أن محفوظ قد قابل عدداً كبيراً من المشاكل حول مسلسل «أم كلثوم» حيث اعترضت اسرتها على تقديم العمل ورفضوا امداده بالمعلومات اللازمة ورفعوا عليه ما يزيد على 19 قضية قبل ظهوره للنور لأنهم اعتقدوا أنه قد يسىء للفنانة الراحلة مما اضطره إلى اللجوء لبعض الكتب والمقالات الصحفية التى كتبت حول شخصية أم كلثوم ليتمكن من جمع أكبر قدر من التفاصيل عن حياتها الخاصة.

 

 أ أنعام محمد على: سرة أم كلثوم رفضت ذكر واقعة زواجها من محمود الشريف


كشفت المخرجة أنعام محمد على أن هناك واقعة حقيقية كانت سيتم سردها خلال الأحداث والخاصة بحقيقة زواجها من الملحن محمود الشريف حيث أصرت الأسرة على عدم ذكر واقعة الزواج والاكتفاء بأنها كانت مخطوبة فقط لمحمود الشريف على الرغم أن هناك وقائع ثبت أنها تزوجته لمدة شهرين وانفصلت عنه.


وقالت أنعام منذ ان اعلن عن تحضير مسلسل «أم كلثوم» واسرتها خاصة ابن شقيقها وهم متخذون موقفًا عدائيًا من العمل لكن بعد عرض المسلسل ارسلوا لنا خطاب شكر ولا أنس أن العمل كان سبب فى إعادة فتح مصنع اسطوانات صوت القاهرة والتى تنتج اعمال أم كلثوم وحدث اقبال شديد من جانب الجيل الجديد على شرائط أم كلثوم وتابعت انعام قائلة: تعتبر اغنية «رق الحبيب» من أكثر الأغنيات التى حققت مبيعات بعد غنائها فى المسلسل.


وأشارت أنعام إلى أنه بالرغم من جودة العمل الذى قدم حياة أم كلثوم بشكل درامى ودقة التفاصيل التى ظهرت فى العمل إلا أنها لم تلتق باى شخص من المقربين لام كلثوم سوى بليغ حمدى وسيد مكاوى.


وأضافت أنعام أنها حرصت على التركيز خلال مسلسل أم كلثوم على الجانب الفنى أكثر من حياتها الشخصية لأنها فى مشوارها كانت تفرض سياجًا من حديد على حياتها الخاصة ولم يكن هناك أحد يجرؤ على الاقتراب منها لذلك كل التفاصيل الشخصية التى قدمت فى المسلسل كانت موثقة بمصادر وتم الابتعاد عن الحقائق غير المؤكدة.




مى فاروق: تعلمت منها الثقة واحترام الجمهور ومن يحاول تقليدها ينتهى سريعاً

 

أكدت المطربة مى فاروق أن الراحلة أم كلثوم تعتبر من أكبر رموز الفن التى يسعى الكثير من المطربين إلى تقديم اعمالها وذلك للقيمة الفنية والأدبية الكبيرة التى تتمتع بها.


واضافت قائلة: «تعلمت الكثير من فن وشخصية أم كلثوم فتعلمت منها كيفية احترام جمهورها وفنها وذاتها وثقتها بنفسها ووقفتها على المسرح الطاغية وكيفية توصيل احساسها للجمهور وأن تجعل آلاف الناس يركزون معها بشغف بالاضافة إلى دقتها فى اختيار فنها وكل تفاصيل الاغنية من معان وكلمات والحان وتوزيع وتنقلات صوتية مما جعل فنها جديرًا بالعيش بأذهان الجماهير على مر الأجيال، وتعتبر فاروق أن أغانى أم كلثوم خير تمرين للاصوات الطربية خاصة وأنها تحتوى الكثير من التنقلات الصوتية والألحان العظيمة وكما أن أعمالها من أصعب الأعمال التى قدمت فى تاريخ الغناء.


وعن تشبيه البعض صوتها بالراحلة أم كلثوم قالت مى: «لم يكن فى بالى أن أقدم أغنيات أم كلثوم قديما ولكننى بعدما دخلت لعالم الغناء وجدت أن اغنياتها تدخل القلب وتستطيع إمتاع الجمهور وعندما قدمت أغانيها وجدت الجمهور احبنى فيها والبعض شبه صوتى ببعض النقلات المنخفضة فى صوتها مما اسعدنى كثيرا ولكنى نجحت فى تقديم أغنيات اخرى لمطربين آخرين مثل محمد عبدالوهاب وشادية مما اثبت للجميع اننى لا أقلد أم كلثوم بل أننى احبها وأحب تقديم اغانيها فقط ولا اخاف أن يتم حصرى فى هذه الاغنيات لأن لدى الموهبة لتقديم جميع الأشكال الغنائية.

 

وجدى الحكيم: عبد الوهاب كان سبب الخلاف الذى حدث بين أم كلثوم وعبد الحليم

رغم مرور 39 عاما على رحيل كوكب الشرق أم كلثوم إلا أن الإعلامى وجدى الحكيم مازال فى جعبته الكثير من النوادر والكواليس الخاصة التى كان شاهدًا على حدوثها سواء فى علاقتها بالسياسيين أو الموسيقيين، كذلك كواليس تسجيل اغانيها التى مازالت وستظل خالدة عبر العصور، فى البداية يقول وجدى الحكيم: أم كلثوم كانت دائما حريصة على وجود مساحة من الاحترام والالتزام مع المحيطين بها والمتعاملين معها فى عملها سواء شعراء أو ملحنين أوموسيقيين وهذا انعكس على نجاح اغانيها ولكن فى المقابل كانت دمها خفيف مع المقربين منها وصاحبة «نكتة».


وتابع وجدى قائلا: فى اليوم الذى كانت تأتى فيه لاستديوهات الاذاعة لتسجل اغنياتها يتم اعلان حالة الطوارئ ولم يكن مسموح لأى شخص غريب بالتواجد فى الاستوديو أو ليس له علاقة بالاغنية حيث يقتصر الحضور على أم كلثوم والموسيقيين وملحن الاغنية ولم يكن أحد يتجرأ على الاقتراب من المنطقة الموجودة فيها أم كلثوم حتى لو كان رئيس الإذاعة وذلك من ألا لا تتغير الحالة المزاجية لأم كلثوم وتؤثر بشكل سلبى على غنائها، لذلك لا نجد لقاء جمعها بمطربى عصرها داخل استديوهات الاذاعة.. وتحدث وجدى عن أهم القصائد التى اثارت جدلاً عند غنائها قائلا: تعتبر قصيدة «أراك عصى الدمع» من أكثر الاغنيات التى احدثت ضجة عند غنائها حيث غنتها أم كلثوم ثلاث مرات على مدار مشوارها بثلاثة الحان مختلفة، المرة الأولى فى العشرينيات من القرن الماضى وكانت من تلحين عبده الحامولى أما المرة الثانية فكانت من ألحان الشيخ أبو العلا محمد فى الثلاثينيات لكن تظل قصيدة «عصى الدمع» التى غنتها أم كلثوم من ألحان رياض السنباطى والتى قدمتها فى مطلع السبعينيات هى العالقة فى أذهان الناس حتى الآن، خاصة أن المرتين الأولى والثانية لم تسجلا بجانب انها قامت بتغيير كلمة فى القصيدة وهى كلمة «بلى» والتى غيرتها بنعم.. وكشف الحكيم كواليس جديدة عن الخلاف الذى حدث بين أم كلثوم وعبدالحليم حافظ فى احد احتفالات ثورة يوليو التى كان يحضرها جمال عبد الناصر ومجلس قيادة الثورة وقال الحكيم: المعروف أن هذه الحفل كان من المفترض أن تغنى أم كلثوم به اغنتين واحدة فى أول الحفل والثانية فى نهاية الحفل لكن حدث التغيير وغنت أم كلثوم أغنيتها فى بداية الحفل وتم تأجيل فقرة عبدالحليم حافظ لنهاية الحفل وهذا حدث بناء على طلب عبد الوهاب وليس أم كلثوم وعندما ظهر حليم فى نهاية الحفل وقبل غنائه قال الجملة الشهيرة إن غنائه بعد أم كلثوم شرف أم مقلب منها وكان يقصد عبد الوهاب ولكن حدث منه غلطة لسان وبعد انتهاء الحفل بأيام ذهب لأم كلثوم واعتذر لها ومنذ هذا اليوم تم تخصيص يوم لعبد الحليم ويوم لأم كلثوم للاحتفال بذكرى الثورة، وأكد الحكيم أن علاقة أم كلثوم بالانظمة التى عاصرتها منذ شبابها وحتى وفاتها كانت تنظر لرأس هذا النظام على أنه رمز مصر وليس حاكمًا لذلك رفضت أن تتلقى أى عطايا أو هدايا من أى حاكم حتى عندما كانت تغنى لجمال عبدالناصر كانت تغنى لرمز مصر وليس لشخصه.


ونفى الحكيم أن تكون علاقة أم كلثوم بنظام السادات علاقة سيئة كما اشيع.

 

إيناس عبد الدايم:  خصصنا شهر فبراير بالكامل احتفاءً بتراث أم كلثوم

أكدت د. إيناس عبد الدايم رئيسة الأوبرا أنها خصصت شهر فبراير كله لإحياء ذكرى وفاة أم كلثوم حيث قالت: «خصصنا شهر فبراير ليشمل أكثر من 5 حفلات بدور الأوبرا على مستوى البلاد حيث بدأنا حفلاً بأوبرا دمنهور والإسكندرية وحقق نجاحاً، ومن المقرر احياء حفل آخر بمسرح الجمهورية والمسرح الكبير بأوبرا القاهرة وبعض المسارح الأخرى التابعة لنا والتى ستقام كلها خصيصاً لتقديم تراث الفنانة الراحلة، ومن أبرز نجوم الحفلات مى فاروق وريهام عبد الحكيم ورحاب مطاوع.




جمال سلامة:  قدمت وصلة ثقافية بين الفصحى والشعب

أوضح المستشار جمال سلامة أن المطربة الكبيرة أم كثلوم نموذج طربى لا يمكن تكراره حيث إنها مطربة تقدس الفن ولم تحاول المعيشة كأى امرأة طبيعية بأن تفكر فى الزواج وتكوين اسرة ورغم أنها كانت تلتقى بالعديد من الشعراء والمثقفين و«بهوات» ذلك العصر الا أنها كان كل تركيزها فى عملها كمطربة واضاف أن الشاعر الكبير أحمد رامى كان له دور مهم فى حياتها حيث ساهم فى منحها قواعد اللغة العربية الفصحى فى الغناء ولولا نصائحه لها واشعاره ما عشق العالم أم كلثوم بهذه الطريقة ونفس الحال بخصوص الملحن الكبير رياض السنباطى الذى ساهم فى ثراء الحياة الفنية لأم كلثوم بشكل كبير.


وتابع قائلاً: «أم كلثوم لم تحقق شهرة واسعة لمجرد أن صوتها رائع فقط وإنما لنجاحها فى أن تكون وصلة ثقافية بين اللغة العربية الفصحى والشعب مشيراً إلى أن أم كلثوم استطاعت الاستفادة من جميع المثقفين الذين تعاملت معهم من خلال اكتساب ثقافتهم ونقلها إلى الشعب خلال اغانيها مثل أغنية «أعطنى حريتى أطلق يداى» التى كان يتم غناؤها ليس فى المناطق الراقية وانما الشعبية ايضا وبالتالى حققت اعجازا كبيرا.


 

المؤرخ محمود حنفى: كانت تعطى «صكاً» لأصدقاءها لحضور حفلاتها وتدخلت للإفراج عن مصطفى أمين

كشف الباحث محمود حنفى عن كثير من الكواليس والتفاصيل عن أم كلثوم ومن أهمها أن ام كلثوم كانت تعطى خصوصية لمعجبيها من الجالسين دائما امامها فى أول الصف فكانت تعطى «صك» لهم وهو عبارة عن تذكرة دخول دائمة لمدة سنة يسمح لهم بدخول جميع الحفلات فى أى محافظة من المحافظات دون اللجوء إلى شباك التذاكر.


ومن بينهم أحمد رامى وتاجر من الزقازيق وايضا تاجر من الموسكى وتاجر من بورسعيد وهؤلاء من المستدمين الذين يذهبون فى حفلاتها منذ بداية مشوارها الفنى إلى ان اشتهرت ولذلك قررت أن تكرمهم وتعمل لهم صك الحفلات وكانت أم كلثوم دائما تستشعر منهم ردود أفعالهم اثناء غنائها عن رد فعل الاغنية عليهم وعن أهم اصدقائها قال محمود حنفى أن أم كلثوم لها عدد من الأصدقاء اهمهم صديقها مصطفى أمين وقد تدخلت فى حياة مصطفى أمين عندما انقلب عليه الملك فاروق لانه كان يفضح اسرار القصر الملكى وعلاقته النسائية وقد منع الملك عنه الاعلانات فى اخبار اليوم ولجئ مصطفى إلى أم كلثوم لتعطيه 500 جنيه ولولاها كانت انهارت اخبار اليوم اما ثانى موقف لها مع مصطفى أمين كان عند تدخلت لدى الرئيس أنور السادات من أجل الافراج عن مصطفى أمين فى قضية التخابر الذى اتهامه فيها وبعدها افرج عنه اما ثانى اصدقائها المقربين هو الاستاذ محمد التابعى رئيس تحرير «روزاليوسف» فكانت أم كلثوم تخصى عائلته بحفلات خاصة فى منزله وهو الوحيد من اصدقائها التى كانت تذهب إلى منزله وتغنى لاسرته فقط وايضا فكرى أباظة رئيس تحرير دار الهلال الذى كان لديه مكتب محاماه وبدأت علاقتها به عندما ارسل لها احد العاملين لديها قضية انذار بالطاعة وقد خلصها منها فكرى اباظة.


ومن هنا بدأت العلاقة الأسرية بينهما كما اشار الباحث محمود حنفى أن هناك معلومات تفيد أن أم كلثوم تزوجت اكثر من 12 مرة بخلاف الحناوى ومحمود الشريف.

 

أم كلثوم مازالت الأعلى مبيعات فى سوق الكاسيت على الرغم من مرور 39 عاماًَ على وفاتها



كتبت - نسرين علاء الدين


أكد محرم أحمد أحد موزعى الكاسيت ان البومات أم كلثوم الأكثر رواجا حتى الآن والبوماتها تباع بالاسواق أكثر من ألبومات النجوم الجدد حتى أنها تتحدى مبيعات عمرو دياب الذى يعتبر أكبر نجوم الوطن العربى فى العصر الحالى مبيعاتها تعادل 10٪ من مبيعات الكايست وأكد محرم أن اكثر الألبومات التى تشهد اقبالا كبيرا «أنت عمرى»، «وسيرة الحب» و«بعيد عنك» و«الأطلال» و«لسه فاكر» «هو صحيح الهوا غلاب» و«الحب كله» و«أمل حياتى» و«ألف ليلة وليلة».. واضاف محرم إن الجمهور يقبل على ألبومات الزمن الجميل وخاصة أم كلثوم لأنها ليست نجمة موسم واغنياتها لكل زمان وأن اقبال المستمعين على الأغنيات القديمة تضاف بعد الثورة رغبة للعودة لهذا الزمان بكل ما فيه، وأكد أن أقل مورد لسوق الكاسيت يبيع يوميا 20 ألبوماً لأم كلثوم على مستوى الموزع الواحد فى مصر ما يقرب من 300 موزع رئيس فى الأماكن الحيوية إلى أنها تبيع تقريبا 1000 CD أى تتحدى مبيعاتها فى الاسبوع الواحد أكثر من 50 ألف نسخة فى كل وقت وبعيداً عن أى موسم.

 



 

 

 


 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
قلنا لـ«مدبولينيو» ميت عقبة انت فين..فقال: اسألوا «جروس»
كاريكاتير أحمد دياب
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك

Facebook twitter rss