صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

الحالة الصحية لشادية مستقرة حتى الآن

29 مايو 2012

كتب : غادة طلعت




 أكدت مصادر من داخل المستشفى الذى ترقد فيه الفنانة المعتزلة شادية أن حالتها مستقرة ولكن مازال من الضرورى بقاؤها فى العناية المركزة خوفا من أى تطورات تطرأ على حالتها الصحية وذلك بعد تطور حالتها الصحية من نزلة برد الى التهاب رئوى حاد استدعى نقلها للعناية المركزة لمواجهتها صعوبة فى التنفس وتطور الحالة نظرا لكبر سنها وفى نفس السياق أوضح الأطباء أن حالة الفنانة شادية لاتسمح لها بمغادرة المستشفى بعد.
 

وأضاف: إن الفنانة شادية تخضع لرعاية مكثفة وتتناول أدوية خاصة لحالتها من المضادات والفيتامينات وليس من المسموح لها أن تتناول سوى السوائل.

 

وعلى الجانب الآخر نفى الفنان أشرف عبد الغفور نقيب الممثلين ماتردد مؤخرا عن تكفل النقابة بعلاج الفنانة شادية فى الأزمة الصحية التى تعرضت لها مؤخرا وقال تصريحات خاصة لـ«روزاليوسف»: إن النقابة لم تنفق مليما واحدا على الفنانة شادية وقال: نقوم بواجبنا نحوها كقيمة كبيرة وندعمها فقط بشكل معنوى ولكن من الناحية المادية لم يحدث ذلك حتى الآن وعلى الجانب الآخر أوضح الفنان سامح الصريطى عضو مجلس إدارة نقابة الممثلين أن النقابة لم تتأخر فى متابعة الحالة الصحية للفنانة المعتزلة شادية.

 

 وعن تراجع أعضاء مجلس النقابة عن زيارتها فى المستشفى قال:بالفعل كنا نفكر فى زيارتها للإطمئنان عليها ولكن النقيب بعد أن قام بزيارتها فى العناية المركزة وبمجرد علمه بالخبر غادر المكان الذى كان يقوم فيه بتلقى العزاء فى المطربة الكبيرة وردة.

 

وبعدها أخبرنا أنه من الأفضل تأجيل الزيارة حتى لا نتسبب فى مضايقتها كما أنها لا تشعر بمن يزورها نظرا لحالتها الصحية التى تحتاج لراحة كبيرة خاصة أن هناك الكثير من الجمهور الذى يتسابق على زيارتها فى المستشفى للاطمئنان على حالتها الصحية.

 

وقال: الفنانة شادية دخلت المستشفى بالمهندسين ولكن لم يخبرنا أحد بالخبر وعندما علمت النقابة تحرك النقيب على الفور وزارها بنفسه ليطمئن على حالتها الصحية وبالفعل تأكد أنها تمر بأزمة صحية ليست خطيرة وقال الحمد لله الأطباء اكدوا أن حالتها أصبحت مستقرة.

 

حرص عدد من الفنانين على الاطمئنان على حالتها الصحية ومن بينهم الفنان أشرف عبد الغفور والفنانة يسرا بينما أخبرت أسرة الفنانة شادية كل من يطلبون زيارتها فى المستشفى انه من الصعب الدخول اليها فى غرفة العناية المركزة خاصة أنها لا تشعر بمن حولها.

 

وأصيبت أسرتها بحالة من الحزن بعد انتشار أخبار عن وفاتها على عدد من المواقع الإلكترونية دون الاستناد إلى أى معلومات حقيقية.

 

وكان مصدر مقرب من الفنانة شادية أكد أنها كانت تتابع مايحدث فى الانتخابات المصرية يوما بيوم كما أنها تشاهد البرامج التحليلية والاخبارية كما أنها كانت مؤمنة بالثورة وسعيدة بالشباب الذى فجرها وطوال الوقت تدعو لمصر بالاستقرار.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
بشائر الخير فى البحر الأحمر
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر
الاتـجـاه شـرقــاً
كاريكاتير أحمد دياب
الحكومة تنتهى من (الأسمرات1و2و3)

Facebook twitter rss