صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الرأي

أمريكا 80 منتحراً يومياً

19 يناير 2014



كتب: خالد عزب

الولايات المتحدة الأمريكية أرض الأحلام لعدد كبير من الشباب العرب تذكر احدث احصائية أنه يومياً ينتحر بها 80 شخصا على الأقل ليصل اجمالى العدد سنويا إلى ثلاثين الف شخص والناجحون يحاولون حاليا مرة أخرى الانتحار هذا ما جعل الانتحار السبب الابرز الحادى عشر للوفاة فى الولايات المتحدة ويعانى ما يقرب بـ 90٪ من ضحايا الانتحار من مرض نفسى قابل للتشخيص وعادة ما يكون لاكتئاب أو مرض الثنائية القطبية الذى تتناوب فيه فترات من المس والاكتئاب أى الاهتزاز بين حالات نفسية متفاوتة كما يعد الشعور بالذنب الذى يسيطر على الناجحين يعد سبباً اضافيا للانتحار وكذلك تعدد حالات الانتحار فى العائلة الواحدة.
لهذه الأسباب يعكف الباحثون على تعزيز جهودهم الرامية للحيلولة دون الانتحار فقد أنشأت جامعة روتشستر وجماعة نيفادا مراكز محددة لمعاينة الانتحار وأجرت جامعات أخرى ابحاثاً ذات شأن فى هذا المجال  ونشرت وزارة الصحة الأمريكية الاستراتيجية الوطنية للحيلولة دون الانتحار ان اصعب شىء على اى مجتمع هو الاعتراف بوجود مشكلة ما به هنا يجب أن نسأل انفسنا كم عدد حالات الانتحار فى المجتمع المصرى؟! لا أحد يعرف وهل هناك مشكلة انتحار فى مجتمعنا؟ نعم توجد مشكلة ولكن الأرقام مغيبة والدراسات معدومة بل لا نكاد نعرف معدلات الانتحار للشباب المصرى الا من خلال ما ينشر فى صفحات الحوادث والصحف ان مشكلة البطالة والاكتئاب النفسى والانهيار الاسرى وانعدام فرص الزواج فى ظل الغلاء وانخفاض مستوى الدخل كلها عوامل تحفز الشباب على الانتحار لذلك يجب أن ننتبه لهذه المشكلة الخطيرة وان ندفع شبابنا نحو مزيد من الامل خاصة من قبل وسائل الاعلام المرئى والمكتوب الذى بصفحاتها تؤكد حالات اليأس بل تدفع للانتحار يجب أن نتبنا برنامجا وطنيا للشباب المصرى الذى تدفعه ظروف يأسه للانتحار غرقا بحثا عن بصيص امل أى امل بل إن الصحف فى النصف الأول من القرن العشرين اطلقت مشاريع بعثت الامل فى نفوس المصريين كمشروع القرش ومشروع تنمية الصناعات المصرية وتشجيع شرائها.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الدور التنويرى لمكتبة الإسكندرية قديما وحديثا!
«تلغراف» نافذة على الأدب الإندونيسى الحديث
الفرنسى يستقبل معرض «فوق السحاب» للتصوير الفوتوغرافى
يحيا العدل
أنت الأفضل
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»
كاريكاتير أحمد دياب

Facebook twitter rss