صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

فن

فنانون تنازلوا عن البطولة المطلقة من أجل الزعيم والهضبة والساحر

17 يناير 2014



كتبت - نسرين علاء الدين


يبدو أن موازين النجوم وحساباتهم فيما يخص أعمالهم الفنية معتاد على إنقلابها فى ليلة وضحاها فبعد أن قرر بعض الفنانين تخطى مرحلة الدور الثانى ووجدوا أنهم فى مكانة تسمح لهم بتقديم بطولات مطلقة وبالفعل قدموا أعمالا تتصدر أسماءهم أفيشاتها إلا أن المردود الضعيف لهذه الأعمال جعلهم يعيدون النظر فى الخطوة خاصة ولو جاءت فى نفس التوقيت عروض للمشاركة فى أعمال يتصدرها نجوم سوبر ستار مثل الزعيم عادل إمام أو الهضبة عمرو دياب أو تامر حسنى هنا يقدرون التنازل عن حلم البطولة لمجرد الوقوف أمام هذه الأسماء فى عمل واحد.


حيث قرر أحمد عيد الاعتذار عن العمل الدرامى الذى كان يحضر له مع المؤلف مجدى كرش بمجرد أن عرض عليه الزعيم عادل إمام دورا فى مسلسله «صاحب السعادة» وأكد عيد أنه لم ينظر إلى حجم دوره فى المسلسل لمجرد تواجده مع الزعيم ولكنه فى نفس الوقت أكد أنه يقدم دور «حسن» أحد المقربين من صاحب السعادة ويظهر بجانبه فى أكبر عدد من الحلقات إلى جانب أنه حتى لو كانت مساحة دوره أصغر من ذلك فالوقوف أمام الزعيم وحده كاف.


وكذلك الحال بالنسبة لإدوارد الذى قد بدأ بالفعل خطواته فى البطولة المطلقة السينمائية من خلال فيلم «مهمة فى فيلم قديم» إلا أنه قرر الموافقة على مسلسل «صاحب السعادة» لمجرد تحقيق حلم أهم من البطولة وهو الوقوف أمام الزعيم.


أما مسلسل «الهضبة» لعمرو دياب فقلب هو الآخر الموازين لعدد كبير من النجوم الذين تمنوا فقط أن يختارهم دياب ليشاركوه فى العمل مهما كان حجم الدور لمجرد تخيلهم لحجم الجمهور المنتظر لمسلسل بحجم عمرو دياب حيث تعاقدت بالفعل بشرى على تجسيد أحد الأدوار بداخل العمل على الرغم من استعدادها لعملين بطولة مطلقة فقررت تغيير خريطة أعمالها فى بداية العام بمجرد تلقيها لعرض الهضبة لرغبتها فى أن تشاركه فى العمل حيث أكد السيناريست مدحت العدل أن بشرى تعتبر رسميا أولى البطلات المنضمات إلى المسلسل وجار البحث عن أخريات.


فى نفس الوقت أعلنت النجمة منة شلبى على حسابها الخاص على تويتر بعد تردد أنباء على ترشحها للعمل بأنها لم تتلق حتى الآن أى طلب رسمى بانضمامها لفريق عمل «الشهرة» إلا أنها تتمنى ذلك وبحكم الوقوف أمام نجم بحجم عمرو دياب أى أن كانت مساحة دورها، وبعد صراع النجمات على الانضمام لمسلسل «ياسين» لتامر حسنى وحجز نيكول سابا لأولى المقاعد النسائية بالمسلسل وتصريحاتها بأنها وافقت على المشاركة بالعمل قبل قراءة السيناريو لتمنيها العمل مع تامر حسنى على الرغم من تحقيق مسلسل «أحزان مريم» نجاح كبير وكان بطولة مطلقة وإعلانها سابقا الاستعانة بنفس فريق عمل المسلسل فى عمل آخر إلا أنها تراجعت عن خطتها فى آخر وقت من أجل «ياسين».


وأكد منتج العمل يوسف الشربينى أن بقية البطلات المرشحات للعمل ستكون مفاجأة للجمهور بسبب كونهن نجوما على الساحة الفنية.


وعلى الرغم من عرض أولى بطولتها الدرامية من خلال مسلسل «آدم وجميلة» إلا أن يسرا اللوزى لم تتردد فى قبول دور أمام نجم بحجم يحيى الفخرانى فى مسلسله الجديد «دهشة».


وكذلك الحال بالنسبة لوفاء عامر التى تشارك الملك محمود عبدالعزيز فى مسلسله «جبل الحلال» بصرف النظر عن مساحة الدور وعن تقديمها لبطولة مسلسل «كاريوكا» سابقا.


وأمام عمل بحجم «سرايا عابدين» وافقا كل من نيللى كريم ونور اللبنانية وغادة عادل أن يكونا مجرد وصيفات للملكة يسرا وصرح كل منهما أن العمل بطولة جماعية إلا أن حقيقة الأمر أن المساحة الأكبر لدور يسرا وهى بطلة العمل أمام الممثل السورى قصى الخولى.


وبالتأكيد كان لبريق السينما دورا آخر فى جعل بعض الفنانين يتنازلون عن حلم البطولة لمجرد التواجد على شاشتها.


حيث شارك غادة عبدالرازق فى فيلم «جرسونيرة» بطلان كلاهما قد سلك طريقه فى البطولات المطلقة وهم منذر رياحنة ونضال الشافعى ولكنهما قد شعرا بتعجل هذه الخطوة بعد أن صادفت أعمالهما الفشل مثل مسلسل «العقرب» لمنذر الذى تعجل به البطولة بعد مشاركة أحمد السقا فى «خطوط حمرا» مباشرة.


وكذلك نضال الشافعى بعد أفلامه «يانا يا هو» و«ضغط عالي» و«الطريق الدائري» حيث أكد نضال أنه لم يضع نفسه فى خانة البطولة المطلقة وأنه لم يرفض عملا طالما وجد فيه إضافة له ولمشواره الفني.


أما راندا البحيرى فبعد عرض أولى أعمالها فى البطولة المطلقة من خلال فيلم «بوسى كات» بالموسم السينمائى الماضى إلا أنها عادت هى الأخرى وشاركت عمرو عبدالجليل وعلا غانم فى فيلم «سعيد كلاكيت».


وأشارت راندا إلى أنه على الرغم من أن مشاركتها فى سعيد كلاكيت كانت تستبعد تجربة «بوسى كات» والظروف الإنتاجية كانت سبب تعطيله ولكن إذا عاد بى الزمن سأوافق على العملين لأننى لا أضع نفسى فى قالب بعينه وأى ممثل مجتهد يبحث عن الدور الجيد بصرف النظر عن مساحتها حتى لو كان يحلم بالبطولة إلا أنه من الممكن أن تسحب من رصيده إذا تم توظيفها بشكل خاطئ أو تعجل فيها على حساب المضمون المهنى.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
كاريكاتير
إحنا الأغلى
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss