صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

مؤتمرات اللحظات الأخيرة تحشد للتصويت بنعم

14 يناير 2014



كتب ـ صبحى مجاهد وفريدة محمد  والمحافظات - علا الحينى وخالد سليمان وإيهاب عمر ومصطفى عرفة وحسن الكومى ومحمد جبر ومحمد الأسيوطى وجمالات الدمنهورى والأقصر والمنوفية - روزاليوسف 


 شهدت الساعات الأخيرة  قبل انطلاق الاستفتاء اليوم  تحركا سريعا من كل القوى السياسية بعقد مؤتمرات تدعو للتصويت على تعديلات مشروع الدستور.
 ففى المنيا  قال المهندس عبد الحكيم جمال عبد الناصر خلال المؤتمر الشعبى لدعم خارطة الطريق بمركز مطاى  ان شعب مصر يرفض أن يكون تابعًا لأحد لأن قراره من عقله، وهو الوحيد القادر على تحديد مصيره من خلال التصويت على الاستفتاء المقرر إجراؤه منتصف الشهر الجاري.


أكد أن الفريق عبد الفتاح السيسى وزير الدفاع ، هو الرجل الوحيد الذى لابد من دعمه لأنه القادر على تحمل مسئولية مصر فى هذه الفترة الحرجة.
 وأضاف نجل عبدالناصر، أن جيش مصر هو البطل الحقيقى فى المعركة الدائرة منذ أكثر من 60 عاماً ، وهو الذى حمى الشعب المصرى فى ثورة 25 يناير واستعادها مرة أخرى فى 30 يونيو، حينما شعر بالخطر الذى يهددها.


وأشار إلى أن يوم 15 من يناير الجاري، هو يوم عيد ميلاد والده الرئيس الراحل جمال عبد الناصر، مطالبًا الأهالى بالخروج والتصويت بنعم للدستور، مشيدًا بدور الشباب وأنه القدرة الأساسية التى ستقود مصر القادمة، والذى قضى على فساد مبارك ومن بعده ولمن يأتى بعد ذلك.
وأوضح أنه لابد أن يكون الرئيس القادم رئيساً توافقياً، ويحصل على نسبة عالية حتى تخرج مصر من الازمة.


 وفى أسيوط طالب المحافظ  اللواء إبراهيم حماد وسائل الإعلام بالتركيز على الاستفتاء، مشيرا إلى أن مصر مستهدفة من الدول الغربية، ولفت إلى أن الولايات المتحدة نجحت فى نشر الفوضى فى دول الجوار ومنها سوريا والعراق واليمن وليبيا والآن فى السودان وتحاول فعل ذلك مع مصر ولكن خروج الملايين يوم 30 يونيو أحبط ذلك المخطط بعد خروج أكثر من 30 مليون للمطالبة برحيل تنظيم الإخوان.


 وأشار المحافظ إلى أن هناك تنسيق ومنظومة أمنية بين القوات المسلحة وأجهزة الأمن والمحافظة وهناك قبضة أمنية قوية جداً خلال فعاليات الإستفتاء، واطمئن المواطنين بالنزول مؤكدا انه لن يسمح بأى محاولة للخروج عن القانون.


أما فى الغربية فأكد عمرو موسى رئيس لجنة الخمسين أن الدستور أعطى المرأة جميع الحقوق كاملة حتى الجلوس على منصة القضاء علاوة على ما تمثله من أنها أم وزوجة واخت وأن الدستور ألزم الدولة بشراء المحاصيل الرئيسية من الفلاحين مع ضمان هامش ربح للفلاح سيؤدى إلى عودة الفلاح والزراعة.
 وشدد موسى  فى المؤتمر الجماهيرى الذى نظمه حزب المؤتمر بمحافظة الغربية  مساء  أمس الأول  بالصالة المغطاة باستاد طنطا الرياضى على أن الدستور يقنن الحقوق والحريات والمصالح من حيث تكافؤ الفرص بين جموع المواطنين سواء لافتا أن التعليم فى مصر غير جيد وبالتالى أضفنا اليه 7% من الميزانية للتعليم وإضافة 3% من إجمالى الدخل للتأمين الصحى وعلاج المواطنين.


 وتابع موسى أن الدستور حدد الإطار الإيمانى والوجدانى للشعب المصرى حيث نصت المادة الثانية على أن مصر دينها الرسمى الإسلام وأن المادة الثالثة تحترم كافة شرائح الاديان الاخرى المسيحية واليهودية.


 وفى كفر الشيخ أكد الدكتور كمال الهلباوى نائب رئيس لجنة الخمسين إن الدستور عمل بشرى ولا يوجد عمل بشرى يرقى لدرجة الكمال ويرضى عنه الجميع.
وأستنكر الهلباوى فى  مؤتمر جماهيرى حاشد بقاعة الشباب والرياضة  فى كفر الشيخ تعدى بعض الطلاب على الجامعات أو تعدى البعض على الجنود والمنشآت مشيراً إلى  أن الشيخ أحمد الطيب وآخرين والدكتور محمد منصور ممثل حزب النور كانوا من بين لجنة الخمسين ووافقوا على الدستور وهذا دليل على ابطال ادعاء من يقولون إن الدستور ضد الدين.


 أما فى محافظة قنا قام المحافظ اللواء عبد الحميد الهجان   بجولة ميدانية لمراكز «قوص وقفط وقنا» التقى فيها بلفيف من القيادات التنفيذية بالمحافظة ورجال الدين الإسلامى والمسيحى وأعيان وعمد نجوع وقرى المحافظة لمتابعة استعدادات اللجان الانتخابية التى ستستقبل الناخبين يومى 14و15 يناير للاستفتاء على الدستور.


وأكد على أن المحافظة بالتنسيق مع قوات الشرطة والجيش وزعماء القبائل وفرت الحماية الكاملة لمقرات اللجان الانتخابية بالمحافظة مؤكدا على أنه تم تعيين منسقين لعدم حدوث تكدس أمام اللجان الانتخابية وتوفير أماكن مخصصة لاستراحة كبار السن.


  وفى بنى سويف  نظم فرع المجلس القومى للمرأة بالمحافظة  بالتعاون مع مركز النيل للإعلام مؤتمرا حاشدا بقرية تزمنت مركز بنى سويف للتوعية بالدستور وأهمية المشاركة الإيجابية للسيدات فى الاستفتاء بحضور الدكتورعبد المجيد سليمان أستاذ القانون الدستورى بجامعة بنى سويف والشيخ سيد زايد عضو لجنة الفتوى ببنى سويفوسط اجراءات امنية وحشد كثيف.


 كما واصل حزب المصريين الأحرار امس تحركاته لتاييد الدستور ودعوة المواطنين للمشاركة والحشد بنعم، حيث نظمت لجنة العمل الجماهيرى 11 وقفة جماهيرية فى جميع محافظات الجمهورية تبدأ التجمع فى الخامسة من مساء اليوم الإثنين.


واختتمت عملها بتشكيل غرف عمليات لرصد الانتهاكات حيث وزعت أرقام الغرف على قواعدها فى المحافظات لارسال الملاحظات للغرف المركزية ومن المقرر  ان تشهد الساعات القادمة تنسيقاً بين احزاب الوفد و المصريين الاحرار والمصرى الديمقراطى الاجتماعى لرصد أى مخالفات إخوانية.


وأعلن عدد من الأحزاب عزمها المشاركة فى التأمين و ابلاغ الامن بأى تحركات تستهدف ارهاب المواطنين واستبعدت قيادات حزبية وقوع اعمال عنف فى المحافظات اثناء الاستفتاء على الدستور لافتة الى ان كثافة المشاركة ستنعكس بالضرورة على تامين الاستفتاء مشيرة  الى ان جماعة الاخوان فقدت قدرتها على الحشد وايد هذا الاتجاه عبد الغفار شكر نائب رئيس المجلس القومى لحقوق الانسان ومؤسس حزب التحالف الشعبى وكذلك عاطف مغاورى البرلمانى السابق والمستشار مصطفى الطويل الرئيس الشرفى لحزب الوفد.


وقال صبرة القاسمى المنشق عن تنظيم الجهاد « المواطنين سيواجهون اى تحركات تستهدف اشاعة العنف والفوضى من خلال المشاركة الكثيفة وأضاف «الشرطة والجيش قادران على التأمين».
يذكر أن الأحزاب السياسية كانت  قد عقدت ما يزيد على 180 مؤتمرا بمستوى المحافظات للترويج للدستور بالتعاون مع أعضاء لجنة الخمسين.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الأنبا يؤانس: نعيش أزهى عصورنا منذ 4 سنوات
المصريون يستقبلون السيسى بهتافات «بنحبك يا ريس»
الاقتصاد السرى.. «مغارة على بابا»
شكرى : قمة «مصرية - أمريكية» بين السيسى وترامب وطلبات قادة العالم لقاء السيسى تزحم جدول الرئيس
شمس مصر تشرق فى نيويورك
القوى السياسية تحتشد خلف الرئيس
منافسة شرسة بين البنوك لتمويل مصروفات المدارس

Facebook twitter rss