صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

مؤتمرات ومسيرات حاشدة فى المحافظات دعما للدستور

12 يناير 2014

المحافظات ـ علا الحينى ومصطفى عرفة وسيد محمد ومحمد جبر و شهيرة ونيس




تسارعت وتيرة الدعاية للدستور الجديد فى المحافظات من أجل حشد أكبر عدد من المصوتين يومى الاستفتاء 14و15يناير الجارى، حيث عقد حزب النور السلفى ندوة بمدينة طنطا فى محافظة الغربية بحضور المهندس عبد المنعم الشحات المتحدث الإعلامى للدعوة السلفية.
وأكد الدكتور أحمد فريد عضو مجلس إدارة الدعوة السلفية فى الندوة أن حزب النور هو الذى حافظ على الهوية الإسلامية فى الدستورين المجمد والحالى.
وقال الدكتور عبدالمنعم الشحات المتحدث الإعلامى للدعوة السلفية أن الجيش فى مصر مترابط عكس فنزويلا ونحن لن نرضى أن يتم تقسيم الجيش، لافتًا الى أن الجيش أصبح طرفا فى العملية السياسية بعد أن أعطى عدة إنذارات للسلطة.
وفى غضون ذلك أقام مركز إعلام المحلة التابع للهيئة العامة للاستعلامات برعاية السفير صلاح عبد الصادق رئيس الهيئة مؤتمرًا حول الدستور فى إطار التوعية بالدستور وحث الجماهير على المشاركة الايجابية فى الاستفتاء بمسرح شركة مصر للغزل والنسيج تحت عنوان «الدستور..حقائق وشائعات».
 الى ذلك دعا اللواء الدكتور محمد نعيم محافظ الغربية فى مؤتمر جماهيرى حاشد عقد مساء أمس الأول بقرية نهطاى التابعة لمركز زفتى للتوعية بالدستور مواطنى المحافظة للخروج يومى الاستفتاء على دستور مصر الجديد والإدلاء بأصواتهم ورفع كثافة التصويت فى هذا الاستفتاء لاستكمال أهداف ثورتى 25 يناير و30 يونيو لتأكيد استقرار مصر وأمنها والحفاظ على هويتها.
وفى سياق متصل  نظم المئات من أهالى قرية شبرا بابل التابعة لمركز المحلة الكبرى مسيرة دعما للجيش والشرطة فى مواجهة الإرهاب وتأييدا للدستور وحث المواطنين على الخروج يومى 14 و15 يناير للمشاركة فى الاستفتاء والتصويت بـ«نعم».
ورفع أهالى القرية لافتات وصور للفريق أول عبد الفتاح السيسى وزير الدفاع  مطالبين بترشحه فى انتخابات رئاسة الجمهورية القادمة كما وزعوا منشورات على المارة فى شوارع القرية تدعوهم بالتصويت على مواد الدستور الجديد بـ«نعم».
كما نظم شباب الحركات الثورية وتحالف القوى الثورة بالغربية وحركه كفاية مسيرة حاشدة بمشاركة مئات المواطنين جابت شوارع مدينة قطور تأييدا ودعما للجيش والشرطة فى مواجهة الإرهاب الأسود وللدستور لاستكمال خارطة الطريق.
 ورفع المشاركون لافتات وصورا للفريق أول عبد الفتاح السيسى نائب رئيس الوزراء ووزير الدفاع ومؤيدة للدستور والمطالبة بحل جميع التيارات والأحزاب على أساس دينى.
وردد المشاركون بالمسيره هتافات منها «نعم نعم للدستور» و«الجيش والشعب ايد واحده» و «لا لا لإرهاب الإخوان واتباعهم».
وعلى صعيد متصل تمكن أهالى قرية كفر العزيزية التابعة لمركز سمنود بمحافظة الغربية من فض وتفريق مسيرة نظمها العشرات من أنصار الرئيس المعزول من أعضاء جماعة الإخوان بالطوب والحجارة بعد توزيعهم منشورات مطالبة بمقاطعة الاستفتاء على الدستور ومناهضة للجيش.
وفى محافظة المنوفية اقام حزب النور مؤتمرًا حاشدًا وسط تواجد أمنى مكثف وتغطية إعلامية واسعة، بحضور كل من جلال المرة والشيخ أحمد فريد وعبدالمنعم الشحات والمهندس أسامة عبد المنصف.
 وفى المنيا قال  المحافظ اللواء صلاح الدين زيادة فى مؤتمر حملة تمرد بديوان عام المحافظة،  أن الفترة القادمة ستوحد المصريين ليكونوا يدًا واحدة يبنوا وطنهم ويرفضون العنف والإرهاب، ويحلمون بمستقبل أفضل يحقق أهداف ثوراتهم إبتداء من 25 يناير وحتى 30 يونيو.
وقال محمود بدر أن ثورتى 25 يناير و30 يونيو، خرجت من قلوب الشعب المصرى وحماها الجيش ، وأن الدستور الجديد جاء بمشاركة أبناء الثورتين لتحقيق الحرية والكرامة الإنسانية.
وكما هى عادة الإخوان الارهابيين اقتحم المئات من المنتمين للجماعة الارهابية  مؤتمرا لدعم الدستور بقرية الميمون التابعة لمركز الواسطى شمال بنى سويف وحطموا المقاعد وأعتدوا على الحاضرين بـالمولوتوف والحجارة والعصى والشوم  مما أدى  لاصابة  6 من بينهم حازم الخولى مراسل جريدة الشروق  وهو من سكان القرية و5 آخرين بإصابات مختلفة.
 وقام  أهالى  القرية  بحماية ضيوف المؤتمر داخل حجرة  لحين وصول الشرطة خوفا من الفتك بهم و ادى  إلقاء المولوتوف إلى حرق جزء من دار المناسبات الملحقة بمسجد الجنيدى  التى كان يقام فيها المؤتمر
وانتقل المقدم محمد ال خولى رئيس مباحث مركز الواسطى على راس قوات كبيرة للقبض على المهاجمين
كما اعتدى أعضاء التنظيم بالحجارة على مسيرة مؤيدة للدستور وخارطة الطريق بمدينة ببا جنوب بنى سويف، مما أسفر عن إصابة 3 بجروح وكدمات.
وعلى الفور تدخل عدد من رجال الأمن والمخبرين السريين وبادروا بإطلاق النار فى الهواء لتفرقة الاشتباكات واستكمال المسيرة.
وفى سياق أخر أكد الدكتور محمد أبو الغار رئيس الحزب المصرى الديمقراطى فى خلال مؤتمر جماهيرى  بقرية الفنت التابعة لمركز الفشن جنوب محافظة بنى سويف أن المادة 198 فى دستور 2012 تقول أنه لا يجوز محاكمة مدنى أمام القضاء العسكرى إلا فى الجرائم التى تضر بالقوات المسلحة  مشيرًا الى أن كلمة تضر كلمة مطاطة وواسعة ولم تحدد بالضبط ما هو الضرر الواقع مؤكدًا أن المادة 204 فى الدستور الجديد قالت الإعتداء المباشر على القوات المسلحة.
وفى السويس نظم أعضاء حزب النور بالسويس اليوم جولة ميدانية للمصالح الحكومية والشركات بالمحافظة وذلك ضمن فعاليات حملة «نعم للدستور» التى نظمها الحزب.
 كما شهدت محافظة الدقهلية  تنظيم 87 مسيرة ومؤتمر  يوم الجمعة للحشد للتصويت بنعم للدستور ومطالبة الفريق السيسى الرضوخ والانصياع لأمر الشعب والترشح للرئاسة.
ففى قرية أويش الحجر بمركز المنصورة شهدت إنتفاضة ضد جماعة الاخوان الارهابية والخروج مسيرة بالالاف من أهالى القرية بمختلف الاتجاهات وبمشاركة حزب النور للتأكيد على عدم سيطرة جماعة الأخوان على القرية وأعلانهم التأييد الكامل للفريق السيسى ولخارطة الطريق والحشد لنعم للدستور.
 وفيما نظمت حملة « مستقبل وطن «بالمحافظة، بمقر نقابة المحاميين بطلخا، ندوة تعريفية عن الدستور الجديد لذوى الإعاقة، للتعريف بالمواد الخاصة وحقوق ذوى الإعاقة فى الدستور، بحضور محمد الغمرى، نقيب محاميين الدقهلية، ومعهد «الأمل للصم والبكم » ، وجمعية «النور والأمل للمكفوفين».
نظم حزب النور العديد من المؤتمرات بالعديد من مدن وقرى مراكز المنصورة وأجا وميت غمر وشربين والجمالية وطلخا.
وحرر حسين عامر وكيل حزب النور بالمنزلة محضرًا ضد جماعة الأخوان الإرهابية لقيامهم بمهاجمة منزلة فجر الجمعة ردًا على نشاط الحزب فى حشد المواطنين والدعاية للتصويت بنعم وقيام الاخوان بتحطيم مقر الحزب بالمنزلة وسرقة محتوياته من أجهزة الكبيوتر وخلافه.
 وفى الفيوم  شهد المحافظ الدكتور حازم عطية   مؤتمر جماهيرى نظمته لجنة الوفد بمركز سنورس بالتعاون والتنسيق مع القوى الشعبية وحضرة  محمود الهوارى رئيس حزب الوفد بالفيوم وعدد كبير من القيادات الشعبية والتنفيذية بالمركز وكذلك بمشاركة أحمد ربيع رئيس حزب المصريين الأحرار بالفيوم. 
وفى قرية قصر الباسل أقام  حازم الباسل مؤتمرًا حاشدًا  حضره الآلاف من أبناء القرية والقرى المجاورة للتعريف بمواد الدستور والرد على أدعاءات عناصر الجماعة الأرهابية.
وفى زيارات مكوكية للشيخ ياسر برهامى ويونس مخيون لمحافظات أسوان وقنا وسوهاج تم عقد عدة مؤتمرات للدعاية للدستور وقال برهامى إن أسوأ خبر سمعه فى حياته خروج شخص على قناة الجزيرة يتمنى قيام الجيش الاسرائيلى بأحتلال مصر. 
فيما أعلنت مديرية أمن القليوبية حالة الاستنفار الامنى استعدادًا للاستفتاء بمشاركة 6200 ضابط وجندى من رجال الشرطة بالاضافة الى تشكيلات الامن المركزى وقوات الامن لتأمين مقاراللجا. 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
قلنا لـ«مدبولينيو» ميت عقبة انت فين..فقال: اسألوا «جروس»
كاريكاتير أحمد دياب
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك

Facebook twitter rss