صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الرأي

المصريون والدستور

12 يناير 2014

كتب : اشرف ابو الريش




تدخل مصر بمشيئة الله مرحلة جديدة من التحول الديمقراطى الذى ينتظره كثير من المصريين.. الثلاثاء والأربعاء المقبلان هما موعد الاستفتاء على الدستور الجديد.. وبحكم عملى لن أطالب أحد بأن يقول «نعم» أو «لا» وإن كان الاستفتاء نتيجته معروفة بالنسبة لى وذلك من خلال ما أرصده من أحداث وتطورات فى الشأن الداخلى على مدار عام مضى من حكم الإخوان المسلمين.. وما تبعه من ثورة 30 يونيو.. الأسبوع الماضى جلست مع مجموعة من المؤيدين للدستور ومجموعة أخرى من المعارضين.. أعمارهم مختلفة ووظائفهم مختلفة بل أفكارهم مختلفة.. العدد وصل إلى عشرين شخصا تقريبا معظهم تأثر خلال السنوات الثلاث الماضية.. كل فى عمله منهم التاجر وصاحب الأملاك والأراضى والموظف العادى والفلاح والمزارع فى أرضه.. النقاش دار حول بعض بنود الدستور الجديد والفرق بينه وبين دستور الإخوان القديم.. دارت الحوارات والمشادات بين بعضنا البعض بين مؤيد ومعارض لن يشارك برأيه فى الاستفتاء وكانوا ثلاثة أشخاص اقسموا منذ عهد الحزب الوطنى أنهم لن يشاركوا فى أية انتخابات أو استفتاءات بسبب عمليات التزوير التى كانت تحدث فى السابق فى تلك الانتخابات فخرج الثلاثة من الشد والجذب فى المناقشات التى استمرت ما يقرب من 5 ساعات متواصلة.. بقى 17 شخصا كان الجدال بيننا حامى الوطيس بين ناقم على البلاد وما يحدث فيها.. البعض من هؤلاء كان يحلم بفرصة تنقذه من المجهول والإحباط الذى يعانيه إلى خارج الحدود حيث الاستقرار النفسى والأسرى والاقتصادى ومجموع هؤلاء الأشخاص وصل 5 أفراد معظهم يشتغلون فى الأعمال الحرة.. بقى 12 شخصا من مجموع العشرين مصريًا ممن شاءت الظروف دون ترتيب أن أكون معهم وافق جميعهم على الدستور الجديد بـ«الثلث» كما يطلق البعض.
 السؤال الذى يدور فى رأس كل واحد من هؤلاء.. هل نحن نستطيع أن نعيش حياة كريمة فى بلدنا هذا؟.. وهل سيأتى يوم نشاهد فيه أولادنا فى حال أفضل من حالنا الذى نعيشه اليوم؟.. لدينا كل مقومات النجاح التى لا توجد فى دول العالم.
الأرض والبشر.. وطبيعة المصريين غير الموجودة فى شعوب كثيرة وأشياء أخرى لا يعرفها إلا من سافر إلى البلدان المجاورة والبعيدة.. وماذا بعد الاستفتاء وانتخاب رئيس جديد للبلاد.. هل يتغير الحال إلى الأفضل؟.. على المستوى الشخصى أتمنى.. ولكن أمامنا سنوات طويلة حتى نستحق أن نكون مصريين بحق.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الحاجب المنصور أنقذ نساء المسلمين من الأسر لدى «جارسيا»
وزير المالية فى تصريحات خاصة لـ«روزاليوسف»: طرح صكوك دولية لتنويع مصادر تمويل الموازنة
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»
الدور التنويرى لمكتبة الإسكندرية قديما وحديثا!
قمة القاهرة واشنطن فى مقر إقامة الرئيس السيسى
يحيا العدل
مصر محور اهتمام العالم

Facebook twitter rss