صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الرأي

التسريبات.. و«شرف الثورة المثقوب»!

5 يناير 2014



كتب: محمود الشربينى


-لم يحدثنا أحد حتى الآن عن السبب فى "تسريبات" الفيديو المنسوبة للفريق السيسى؟ صحيح ان بعض الصحف العالمية أشارت الى إن هذه التسريبات التى تعمدت "رصد" الاخوانية اذاعتها لـ"النيل"من سمعة الفريق السيسى بطل ثورة 30 يونيو..إلا أنها جاءت على عكس ما يشتهى أعداء السيسى، فقد ساهمت التسريبات بحسب إعلام عالمى - فى زيادة شعبيته وظهوره بمظهر القائد الواثق المنتصر والبسيط فى نفس الوقت، لكن ليس هذا هو المهم؟ المهم هو شيئان قلت احدهما سابقا وهو: كيف يمكن اختراق المخابرات العسكرية - والعامة- على نحو كهذا الذى حدث ؟ وتقديرى انه لا بد من فتح تحقيق شفاف لنعلم هل هناك "ترهل" او"تهروء" أمنى؟..ام ان ما حدث مقصودا ولا ترى فيه هذه الأجهزة غضاضة فيه، وهو ما لا أوافق عليه.. فكيف يمكننى استساغة حكاية "الساعة الاوميجا والسيف اياه"؟!.


-النقطة الجديدة هنا هى ليس كيفية حصول عبد الرحيم على على "تسريبات"اذاعها فى برنامجه الصندوق الاسود..فالواضح انها تسريبات امن دولة، وربما كانت "ايد الفريق شفيق -وعبد الرحيم على يحمل تفويضا منه بتمثيله- لسه طايله"، لفضح عدد من نخبوييى وثوار 25يناير .


-ولا اظن هذا مرده الى الرغبةفى وصم ثورة يناير بالوكسة - كما يسميها عبد الرحيم والكردوسى وعكاشة «ولو كان الامر بيدى لانهلت عليهم سبابا وقذفا ولعنا.. لان يناير ليست ملكا لشله من مدعى النضال الذين صنعهم الاعلام.. الذى لم يكن يجد من يعلقون على الاحداث اثناء الثورة فكان أن أتى بهؤلاء فتصدروا الواجهة دون حق او تاريخ )


-فى تقديرى ان مرد هذا التشويه -بحق او بغير حق- سببه معاداة عدد من ادعياء الثوره وادعياء النضال لاجراءات 30 يونيو.. والتى يصفونها-واجراءات 3/7 بالانقلاب العسكرى.. ولكن ايا ماكان الامر فنحن امام عدة "سقطات"بالجملة".


1-سقطة عبد الرحيم على باذاعة تسريبات على الهواء لم يتم التحقق منها مائة فى المائة.


2-السقطة الثانية هى انه لعب دور القاضى والجلاد ومثلما يفعل البلطجية تماما تجاهل مؤسسات الدولة وتجاهل الاجهزة القضائية والرقابية والنائب العام واهدر حقوقا مستقرا باحترام الحياة الخاصة لكل المصريين


3-ان الاحاديث التى دارت -مثلا- بين عبد الرحمن يوسف ومصطفى النجار تكشف "وساخة" و"سفالة"-وايضا سذاجه- منقطعه النظير ..ان النجار كان يهاتف "عبد الرحمن "ويقول له "ياكبير" ملف اخدناه وفيه كل علاقاتك النسائية.. ويقولها النجار وهو يقهقه متصورا ان عبدالرحمن "منشكح"من هذا الانتصار لكن ما بدا انه سفالة ووضاعة هى انه بينما لم يستنكر -او يتضايق-عبدالرحمن من هذا الذى وصمه به امن الدوله من انه شخص منحرف الخلق وليس "اسلاميا"فانه كان مهتما بالتعرف على امرين احدهما هو ماذا كتب عن هذه العلاقات ثم اين الملف اذن كنتم اخذتموه؟ فيرد النجار بمكر: اخذته منا الشرطه العسكرية ضربونا شويه بس سابونا! يقول له عبد الرحمن انتم اخدتم شيئا فيقول له اه طبعا اخدنا هاردات وملفات وحاجات كتير وبينما يأكل القلق عبد الرحمن يوسف الذى ربما شعر بان النجار"يلاوعه" و"يتشفى فيه ويدخر الملف لقادم الايام.. فان النجار يعود ليطمئنه قائلا: ملفك اخدته الشرطه العسكرية ومتخافش الشرطه مبيعملوش بيه حاجة بيحرقوه؟ ارايتم..مصطفى النجار خبره..لكن اكثر الاشياء وضاعه كان حديث مصطفى عن ملف ل"منى الشاذلى"..انا لايهمنى الدفاع عن احد فكل نفس بما كسبت.. لكن كيف يمكن السخريه من اى امرأة على هذا النحو وكأنه حوار على مقهى بين "بلطجيين ضاربين بانجو"؟شفت يا كبير منى ليها ملف عندهم وفيه بلاوى؟ ما هذه الوضاعه؟


-حسنا يفعل عبد الرحمن يوسف ان اصدر بيانا شافيا وافيا عن تلك المحادثة العجيبة الكاشفة عن فضيحة نخبوية بامتياز ولكنى لن اقبل ان يقول عبد الرحمن نصف الحقيقة


- أيضا السيده منى الشاذلى عليها ان تقدم بلاغا للنائب العام ضد مصطفى النجار بتهمة التشهير والاستيلاء على محررات أجهزة امنية ورسمية وهو مايمس الأمن الوطنى وايضا السلام الاجتماعى وحرمة الحياه الخاصه.


-4 ثمة سقطات اساسيه هنا فعدد كبير ممن طالتهم التسريبات وفضحت ادوارهم لا يأبهون لذلك ولم يكلفوا انفسهم عناء الاعلان عن اصدار بيان توضيحى لافعالهم الواردة على النحو الذى سمعناه فى التسريبات او حتى فى معلومات او استناجات وردت فى مقالات بعض الزملاء، كما انهم لم يلوذوا بالنائب العام لحماية "شرفهم المثقوب"..الا ان الملاحظ ان اسراء عبد الفتاح ذهبت الى مدى مختلف طالبة تدخل الرئيس لوقف ما تسميه بمحاولة تشويه الثوار؟ماذا يعنى هذا ياست اسراء؟يعنى ببساطه ان هناك رغبه فى"طمطمة"الحقيقه وعدم اتاحة الفرصه مطلقا لاى تحقيقات نزيهه فى هذا الامر؟


-هل هانت عليكم الدولة المصرية ومؤسساتها الى هذا الحد الذى تضعون انفسكم جميعا فيه فى «مستنقع العفن»؟


-اخيرا:اما من نائب عام مصرى وطنى شريف يحيل كل هؤلاء الى القضاء ويكلف قضاة تحقيق اكفاء ويتمتعون بالنزاهه لكشف غموض التسريبان واستجلاء حقائق ثورة-وثوار«!!» يناير المجيدة.. بدلا من ان نعطى ماده دسمه لـ"البرغوثى والكردوسى وعبد الرحيم على ليصفوا انبل ماقامت به مصر فى هذا اليوم بانها"وكسه"!!


-بل هى ثوره وانتم تستحقون الاحالة جميعا الى القضاء!
 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
الجبخانة.. إهمال وكلاب ضالة تستبيح تاريخ «محمد على باشا»

Facebook twitter rss