صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

ثقافة

واحة الشعر

9 ديسمبر 2013



يسيل بجوار النيل فى بر مصر نهر آخر من الإبداع.. يشق مجراه عبر السنين والأجيال داخل نفوس المصريين.. فى سلسلة لم تنقطع.. وكأن كل جيل يودع سره بالآخر.. ناشرين السحر الحلال.. والحكمة فى أجمل أثوابها.. فى هذه الصفحة نجمع شذرات من هذا السحر.. للشعر.. سيد فنون القول.. الذى يجرى على ألسنة شابة موهوبة..
 شارك مع فريق «روزاليوسف» فى تحرير هذه الصفحة بمشاركتك على  [email protected]

 

كحك بسكر


من قبلى لبحرى 
القطر بيرمح
ويدوس ع اللحظة الفايتة 
بغباء مش عادى
والليل فى القطر
بواقى نهار
ملفوفة ف شنطة 
وحدانى مسافر
بعنيه الدايخين
بيوزع تفاصيل أحزانه
على كل محطة
ويخبى أحلامه
ف كل عنين يقابلها
وعيش لحظات الفقد
بصورة مخيفة
ف كل صوابع
بتشاور بوداع
من قبلى لبحرى
القطر بيدبح
جلد الأرض
من غير ما يسمى
ويسيّل ملح الحواديت
الهربانة
من الواقع
جوة الحلق
وبعثر دخانة الخانق
داخل نخاشيش الخلق
ويساوم تعاريج
النيل الدايب
جوة قصيدة أرض
ويصالح المدن المرمية
ف حضن  الجبل الغربى
وبشكل نهائى
أحياناً يصدق
وبيوصل ف معاده
لكنه ف الغالب
كداب ومرائى
بيحش الأحلام
زى المنجل
ف حشيش أخضر
أخطر من ايها جلاد
من قبلى لبحرى
القطر بيفرح
ببسالة
وهو بيوصل
لمحطة رمسيس
وبيركن
على أول قهوة
يقابلها ف الزحمة
ويتوه له يومين
ف شوارع مصر
على بال ما بيزهق
يكره نفسه
فيرمى عجلاته
على سكة وينعر
ويقبل من تانى
من قبلى لبحري
 القطر بيجرح
قلب البنوتة 
المتعلقة ف حبال العشق
تستنى حبيبها يعاود
مع كل مسافر راجع
كداب وملاوع
يا القطر الراجع
من غيره
منزوعة الرحمة
من قلبك
وانت بتبعد
ناس عن ناس
ولا عندك احساس
يا أبو قلب حديد
قال وتغنى
مع كل قلوب
تدهسها بعجلاتك
وترشرش سكر
على كحك الفقرا
فى الدرجة التالتة
تحايلهم بخباثة وكدب
فيغنوا معاك
بغباوة وطيبة 
كحك بسكر
كحك بسكر
كحك بسكر 

شعر : فتحى حمدالله




(أصداء)

 

كنت أطالع
درسى الأول فى الإنشاء
أقاتل خوفى
كيْما ينبت دمه رجاء
بحور حنينى تموج بسحر
تأمرنى أن أسلب قلبك
ثم أردّه ذات مساء
لكننى حينا أتمشّى
فى برزختى
بين الأرض و بين سماء
أسائل نفسى
هل خاضت سيدتى يمّا؟
حملت همّا؟
عانت أحلام البسطاء؟
هل سلكت للكلمة درباً
أم نقضت عهدا بوفاء؟
و لا أزال بدرسى الأول فى الإنشاء
■ ■ ■
يتملكنى صوت جنونى
أن نادِيها بالأجواء
يصدح صوتٌ يتحدّاني
  أن تدرك أذناها صمتك ذاك هراء
لن تلمح عيناها دمعك بين مئات
هى لا تعرف الاستثناء
أنا مسجون فى شرنقةٍ
أسمع صخبا أو أصداء
لست إلها
حتى آمر سبل الأرض
تتدانى و يكون لقاء
لست نبياً
حتى أسوق الشوق إليك
فوق براق
درب الضوء
بين القلب و بين القلب
فى لجنة تحكيم كبرى
تتصارع فيه الأهواء
حتى يظل الخيط الأبيض
مختلطا بالخيط الأسود
فى غوغاء
و لا أزال بدرسى الأول ..
فى الإنشاء .


شعر : باسم عبدالحميد
 



 

بكا بحق وحقيقى




صباح الفل
على عيون ست البنات
ف صبح زى المزيكا طازه
وبلونات
وكأنه ده أول صبح بيعدى
ع الدنيا ساب ذكرى
بطلّه م البلكونات
كان بيشكى زى طفله
عايزه ترسم
بس خلصت منها الالونات
طفله جواكى
موهى مش قادره تفهم
ومش عايزه  تهدا أو تنام
وان الدنيا ياما خيانات
وان بكره بتاع مقالب
له ناس وناس
صبحه ساعات بيبهت
لما تتعارك عليه التخمينات
صباح الفل بقلب جامد
قبل ما يعدى قطر اتناشر وربع
باربع دقايق
ونفسى أقول لك
جاجات كتيرة
عن أحلامى الكسيرة
اللى بيسرقها منى
النيون فى الاعلانات
نفسى أقول لك
قد إيه قلبى حبّك
وانتى م الشباك
بتشاورى لى
لا اله الا الله
يا ست البنات.


شعر : مأمون الحجاجى

مقاطع


(1)
لى أنْ أُقْتِلَ مَرَّتَيْن
حتى أتأكدَ أننى قد مِتُّ فِعلا
وأنْ أتهيأَ لهذه الفرصةِ
ربما بِضْعُ طعناتٍ
ربما لَعنَةٌ
مثل هذه التى تَتَلبَّسُنى حاليا
أو ربما خيانةٌ أخرى
 قد تَفى بالغرض
(2)
أرى العالمَ بزاوية ٍجديدةٍ
حينما تَتَحطَّمُ الأبوابُ
وتكونُ الأسوارُ بلا قيمةٍ
وحينما يكون الوقتُ
بلا معنىً
فى خلوتنا هذه
(3)
عيناى بَوَّابَتانِ لِبُعدٍ آخرَ
ظِلالُه ليست متشابِهةً
تَتَحسّسُ بنظراتِكَ مَدَاخلَها
لكنك بالكادِ تتقدَّمُ
(4)
قالَ إنَّهُ سيظَلُّ يلاحِقُني
حتى تَفرغ أسبابُه
وحتى يتعرَّفَ على نفسِه
مِن خِلالي
وسيلاحِقُنى حتى لا أكونُ امرأةً
تَصلُحُ لأحدٍ غيره
(5)
لا أبالى إن استسلمت عيني
لسهام اللذة أم لا
أو إن مارَسَتْنى نظرةٌ
ولا يهمني
إنْ كانت مشاعرى مكشوفةً
فى وقتِها
بلْ كلُّ ما يَشغَلُنى حاليا
هو ما سيحدثُ بعدُ
(6)
كانت الساعاتُ تَأكُلُ بعضَها
حينَ مددتُ يدى خِلْسِةً
أتَحَسَّسُ ملامحى الجديدةَ
وأنا أفكرُّ كيف يَقْدِرُ الإنسانُ
أنْ يُغَيِّرَ ملامِحَه فجأة
(7)
قلبى ما يزالُ
مفصولاً عن دائرةِ العالمِ
عن عَبَثِ الأيامِ التي
تُحَوِّلُنَا إلى رمادٍ
لا يَصْلُحُ للعبث
(8)
أَعرِفُ أننى لا أجيدُ كتابةَ الخاتمة
وأنَّ القضيةَ تهربُ مِنِّي
وأنَّ مُقًامَرتى هذه
خاسرةٌ فى الواقعِ
ورغمَ كلِّ هذا
أحمِلُ نَرْدى .

شعر : شيماء إبراهيم

عصفور وصياد



يا صياد الطيور يا خال
صباعك
عن زناد الموت
دنا عصفور
ضعيف الحال
ولا اكفيش عيالك قوت
باشوف الصقر فارد ف الفضا ياعه
واتباعه نشرهم ف الشجر.. جاعوا
طيور تانيين.. صغار مساكين
جواعى لكين.. لاهم نايمين
ولا صاحيين لأطماعه
عشان نابه.. ومخلابه
ومنقاره
بشوف الكل أحبابه وسماره
ودنيا تخاف من القوة
وجو الدنيا
مش هو
واشوف بلبل غريب ف الدوح
بيرقص
رقصة المدبوح
بهفة ريح سقط عشه
حيشكى لمين
وفين ح يروح
واديله سنين على دا الحال
يقاسى الحلو.. والبطال
يا صياد الطيور يا خال
يا صياد الطيور حافظ على الخرطوش
دا ميت عصفور كمان قدى
ما يستاهلوش
حداك الصقر
لو تضرب على وكره
تلاقى لحم متكوم
ولابيكالوش
طاوعنى ارميها من ايدك
طاوعنى ارجع
هزيل اللحم لا يفيدك
ولا ينفع
يا صياد الطيور فكر
وشوف لك صيد
يكون أكبر .

شعر : عبير عبدالعزيز


 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
كاريكاتير أحمد دياب
قلنا لـ«مدبولينيو» ميت عقبة انت فين..فقال: اسألوا «جروس»
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك

Facebook twitter rss