صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

15 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

مقالات ارشيفية روزاليوسف

العمر.. كاوتش!

1 اغسطس 2009

كتب : عبدالله كمال




في نقاش، بالغردقة، مع اللواء عماد نازك مدير أمن البحر الأحمر تطرق الحديث إلي ظاهرة حوادث الطرق التي تضر بالنشاط السياحي.. وتسبب سمعة غير مقبولة لمصر دوليا.. وقد ركز اللواء عماد علي أن مشكلة 40% من تلك الحوادث في المحافظة تنبع من نوعية إطار الكاوتش التي تستخدمها سيارات النقل المختلفة.. لاسيما تلك التي نستوردها من الصين وبعض دول جنوب آسيا وربما تركيا.

اللواء عماد اعتمد في تحليله علي دراسة للحوادث خلال فترة معينة.. للأسف لم أتحصل عليها.. ولكن ما أكد كلامه أن زميلي رضا داود ــ محرر شئون الصناعة، أطلعني علي منشور للهيئة المصرية العامة للمواصفات والجودة.. بعنوان (استراتيجية تطوير منظومة المواصفات وتقييم المطابقة في صناعة المركبات وأجزائها).. يشير إلي نتائج قريبة مما قال مدير أمن البحر الأحمر.. وللأسف تقول المعلومات إنه لا توجد مواصفات جودة للسيارات في مصر منذ 1958 .. وأنه من المقرر تطبيق المواصفات الجديدة في أغسطس المقبل.

لا توجد مواصفات ولكن توجد أرقام مذهلة.. بالفعل.. تشير إلي نهضة صناعية وإلي ارتفاع مستوي النمو الاقتصادي.. وإليك بعضها: 56 مصنعاً وشركة لتجميع وتصنيع السيارات والمقطورات والأتوبيسات والسيارات الخاصة (الإسعاف والكرافانات) ــ 165 مصنعاً مغذياً ــ عدد المركبات المرخصة في مصر سنة 1992 بلغ 196 ألف مركبة.. العدد حسب إحصائيات 2008 وصل إلي ــ صدق أو لا تصدق ــ 4.6 مليون مركبة ــ 48% سيارات خاصة ــ 19% نقل ومقطورة ــ 17% موتوسيكلات ــ 8% أجرة.

حسب المنشور فإن 27% من حوادث الطرق سببها المركبات.. هناك بالطبع أسباب تتعلق بحالة الطرق وأداء السائقين وطبيعة الطقس أثناء القيادة، وقد وقع في عام 2007 قرابة 33 ألف حادث بسبب المركبات، وعلي الأقل هناك خمسة أسباب لهذه الحوادث منها اثنان ناتجان عن نوعية الكاوتش.

المواصفات الجديدة تسعي إلي الحفاظ علي اتزان السيارة، بتحديد قيم الضغط اللازم للإطار (الكاوتش)، وبما يتناسب مع الحمولة والسرعة ودرجة الحرارة.. سواء كانت تلك الإطارات للسيارات العادية والتجارية أو النقل ومقطوراته.

وهناك مواصفات تخص تيل الفرامل.. والطنبورة المستبدلة.. بهدف تحسين أداء الفرامل وتقصير زمن التوقف والسرعة عند المنحدرات وتقليل معدل التآكل للتيل.

ويحرص المنشور علي أن يضع مواصفات محددة لأقفال الأبواب فبعض الحوادث ينتج عن فتح الأبواب فجأة.. ومواصفات لإشارات وأصوات التحذير.. إذ يمكن ألا يري المارة السيارة في الظلام وتكون كارثة لاسيما بالنسبة للأطفال أو المعاقين بصريا.

الموضوع خطير.. والمسألة تحتاج انتباهًا وتدقيقًا.. وتتعلق بها أرواح قدر هائل من البشر.. ولا يمكن أن يسعي مستورد إلي مكسب سريع علي حساب أعمار الناس.. إذا ما جلب بضائع مضروبة من الصين أو غيرها.. ويدخل بها إلي السوق التي لا توجد بها حتي الآن مواصفات مدققة تراجع النوعيات وتضمن سلامة البشر.

وربما تحتاج الجهات المختصة إلي بعض الوقت لكي تتمكن من تطبيق المواصفات المطلوبة.. وهي قررت موعدًا لها في أغسطس.. وحتي يأتي هذا الشهر فإنه سوف يكون قد مر من الآن أربعة أشهر أخري الله أعلم بما سيقع فيها من حوادث.. حفظ الله الجميع.

نكتب هذا لكي نتعجل التطبيق.. فإن لم يكن فلا ينبغي أن يتأخر.. وأيضا لكي نطالب بوضع ضوابط علي عمليات الاستيراد من الآن إلي أن يتم تطبيق المواصفات.. إذ قد يقوم الجشعون بإغراق الأسواق بكميات هائلة غير مطابقة للمواصفات قبل أن يحل موعد التطبيق.. وتغرق السوق بها بعد ذلك لمدة ليست قصيرة.

الصناعة تتقدم وتعبر عن نهوض.. ولكن أعمار الناس أغلي من أي تقدم.. لاسيما أن الحوادث من جانب آخر تسبب خسائر عائلية، وتقوض حياة الأسر المكلومة، وتسيء إلي رواج السياحة، وتكبد شركات التأمين مبالغ طائلة.. وغير ذلك من فواجع إنسانية وخسائر اقتصادية.



الموقع الالكتروني :  www.abkamal.net

البريد الالكتروني   :   [email protected]







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شباب يتحدى البطالة بالمشروعات الصغيرة.. سيد هاشم.. وصل للعالمية بالنباتات العطرية
اكتشاف هيكل عظمى لامرأة حامل فى كوم أمبو
كاريكاتير أحمد دياب
المنتخب الوطنى جاهز غدا لاصطياد نسور قرطاج
استراتيجية مصر 2030 تعتمد على البُعد الاقتصادى والبيئى والاجتماعى
بسمة وهبة تواصل علاجها فى الولايات المتحدة الأمريكية
مهرجان الإسكندرية السينمائى يكرم محررة «روزاليوسف»

Facebook twitter rss