صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

حداد فى «القاهرة» وغليان فى الجامعات

1 ديسمبر 2013



كتب - محمد الشرقاوى وشيماء عدلى


لا تزال ردود الفعل الغاضبة تتواصل بالجامعات المصرية واحدة تلو الأخرى على احداث جامعة القاهرة الخميس الماضى وحادث مقتل الشهيد محمد رضا الطالب بالفرقة الاولى هندسة القاهرة.
فمن جانبها أدانت جامعة القاهرة، الأحداث التى وقعت أمام كلية الهندسة، رافضة قيام الأمن بالاعتداء المباشر على الجامعة، وإطلاق قنابل الغاز والخرطوش إلى داخل ساحاتها، مما أدى إلى مقتل طالب كلية الهندسة محمد رضا.
وطالبت الجامعة،خلال بيان لها، بضرورة فتح تحقيق عاجل لمعرفة ملابسات الحادث، وحملت أجهزة الأمن مسئولية تعقب الطلاب حتى بعد دخولهم الجامعة، مشيرة إلى أنها ستوثق الاعتداءات من خلال شهادات الطلاب والصور والفيديوهات، وتشكيل لجنة برئاسة وكيل الكلية لشئون الطلاب بكلية الهندسة، ورئيس الإدارة القانونية بالجامعة وممثل اتحاد طلاب بها.
وأوضحت الجامعة، أنها ستكلف فريقا قانونيا لمتابعة الأمر وإبلاغ الجهات الرسمية لمحاسبة المتسببين فى الحادث، مؤكدة أنها لن تتسامح فى حق «الطالب»، وأهابت طلابها وأساتذتها والعاملين بها الالتزام بضبط النفس ومواصلة العملية التعليمية وفاء لرسالة الجامعة.
فى ذات السياق اعلنت ادارة كلية الهندسة جامعة القاهرة عن تعليق الدراسة امس السبت واليوم  حدادًا على روح الشهيد محمد رضا  طالب هندسة كهربا الذى قتل داخل اسوار الكلية.
ومن جانبه اعلن اتحاد طلاب كلية حاسبات ومعلومات بجامعة حلوان،رفضهم التام لما حدث مؤخرا بصدور احكام على فتيات جامعة الازهر، ومقتل طالب هندسة القاهرة، واعتقال  3 طلاب بكليتهم، واكثر من 30 طالبًا على مستوى حرم جامعة حلوان.
واضاف بيان الاتحاد انهم قرروا وقف انشطتهم ووقف جميع الانشطة الطلابية بالكلية بجميع انواعها لحين الافراج التام عن المعتقلين، بجانب الدعم الكامل لكل الفاعليات او الإضراب الخاص بهذا الامر، مؤكدين استمرارهم فى دعوى الإضراب المفتوح لديهم.
من جانبهم اعلن اتحاد طلاب كلية فنون تطبيقية بجامعة حلوان، الإضراب عن الدراسة، وذلك لاعلان رفضهم التام لاحداث جامعة القاهرة ومقتل الطالب محمد رضا،موضحا ان ذلك الإضراب متاح لحين تحقيق امن الطالب فى جامعته، واختفاء مظاهر الترهيب للطلاب التواجد المكثف للداخلية فى محيط الجامعة.
ونظم طلاب علوم جامعة القاهرة وقفة احتجاجية تنطلق بعدها بمسيرة تطوف الجامعة للتنديد بمقتل الشهيد محمد رضا وتطالب بالإضراب فى جميع كليات الجامعة.
من جانبه أدان محمود حامد رئيس اتحاد علوم القاهرة فى بيان له ضرب الخرطوش وانتهاكهم للحرم، مطالبين بإخلاء محيط النهضة من الامن، ومطالبة رئيس الجامعة برفع دعوى قضائية على وزير الداخلية، والافراج عن جميع المعتقلين، وإقالة وزير التعليم العالى. وأعلن اتحاد طلاب كلية الاقتصاد والعلوم السياسية، الإضراب العام فى الكلية بدءا من اليوم.
وقرر المجلس الطلابى للمدينة الجامعية تجميد عضوية المجلس التنفيذى ووقف النشاط لأجل غير مسمى، مؤكدا انسحاب المجلس من ميثاق الشرف الأكاديمى الذى تعده الجامعة الآن.
وقرر اتحاد طلاب كلية الحقوق تعليق الدراسة اليوم بالجامعة، حدادا على وفاة الطالب محمد رضا ولتدهور الحالة الأمنية بمحيط الجامعة، وإيقاف جميع أنشطة الاتحاد وتوجيه خطاب رسمى للدكتور جابر نصار رئيس الجامعة، والدكتور حسام عيسى لاستنكار الأحداث الأخيرة التى شهدتها الجامعة، وأعلن الطلاب خلال بيان لهم، تحويل جميع القائمين على عيادة الكلية إلى التحقيق، والمشاركة بمظاهرات غد التى دعا لها اتحاد طلاب الجامعة، وأن مجلس اتحاد طلاب الكلية فى حالة انعقاد دائم لحين تحقيق جميع المطالب.
وأعلن اتحاد طلاب كلية الإعلام بجامعة القاهرة، دعمهم الكامل للإضراب الذى قام به طلاب هندسة القاهرة، حتى يتم الإفراج عن جميع الطلاب المقبوض عليهم.. وأكد مجلس اتحاد طلاب جامعة القاهرة، فى بيان له، أنه أعلن عن انسحاب هشام أشرف، رئيس الاتحاد، من لجنة الخمسين لتعديل الدستور، احتجاجًا على السياسة التى مارستها قوات الأمن، والتى بدورها انتهكت حقوق الطلاب المحتجين على قانون التظاهر، والتى سببت مقتل (محمد رضا) طالب كلية الهندسة بعد إصابته بخرطوش بظهره.. كما طالب الاتحاد، بإقالة الدكتور حسام عيسى، وزير التعليم العالى، ومطالبة جابر نصار بإجراء تحقيق شامل فى ما حدث أمس، وطرد قوات الشرطة المتواجدة أمام الجامعة.
وأعلنت 9 اتحادات جامعات خاصة مطالبتها بإقالة كل المسئولين.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
افتتاح مصنع العدوة لإعادة تدوير المخلفات
كاريكاتير أحمد دياب
القوات المسلحة: ماضون بإرادة قوية وعزيمة لا تلين فى حماية الوطن والحفاظ على قدسيته
الجبخانة.. إهمال وكلاب ضالة تستبيح تاريخ «محمد على باشا»

Facebook twitter rss