صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

50% عمال وفلاحين تشعل الحرب بين النقابات المستقلة والاتحاد

24 نوفمبر 2013



كتب - إبراهيم جاب الله
دخلت النقابات المستقلة والاتحاد الرسمى للعمال فى حرب بيانات فيما بينها حول الغاء نسبة 50% عمال وفلاحين فى المجالس النيابية من الدستور الجديد ليشتعل الصراع بين الطرفين فى شكل جديد .
وأصدر اتحاد العمال برئاسة عبدالفتاح ابراهيم  بيانا أمس يهاجم فيه النقابات المستقلة حيث قال الاتحاد انه مرة اخرى وللأسبوع الثانى على التوالى   تعود ما تسمى بالنقابات المستقلة  لمهاجمة الاتحاد العام لنقابات عمال مصر كاشفة عن وجهها الحقيقى والقبيح معلنة عن فقدانها لكامل أعصابها امام الدور القوى والتواجد غير المسبوق للاتحاد العام لنقابات عمال مصر.
ووصف الاتحاد فى بيانه النقابات المستقلة بـ"المرتزقة" مشيرا فى بيانه الى ان رئيس اتحاد العمال ممثل العمال فى اللجنة هدد فى السابق بالانسحاب فى حالة إلغاء هذه النسبة وقد فعل ذلك بالفعل فور التصويت بالإلغاء وقرر الانسحاب ثم عقد مؤتمرا صحفيا حضرته قيادات وطنية على رأسها المستشارة تهانى الجبالى حذر فيه من تجاهل 80% من الشعب المصرى وأرسل خطابا الى السيد عدلى منصور رئيس الجمهورية و رئيس اللجنة السيد عمرو موسى للتحذير من عدم التراجع فى حذف هذه الفئة من الدستور المصرى .
واعتبر الاتحاد ان النقابات المستقلة مرتزقة ومطبعون مع العدو الصهيونى  وهم من أصحاب نقابات الفيس بوك والتويتر والانترنت فقط  وان هؤلاء  الذين لا يملكون قواعد عمالية ويتفرغون فقط للهجوم على الاتحاد الكبير والتشهير به  بهدف تفكيكه تحت دعوى التعددية النقابية والحريات العمالية لتهديد الأمن القومى تنفيذا للمخطط الخارجى.
وتساءل الاتحاد: ماذا فعلتم انتم اعتراضا على الغاء نسبة العمال والفلاحين سوى الضجيج والتشويه والخروج فى الفضائيات دون اى تحرك عملى لتثبتوا لنا ما هو حجمكم فى الشارع العمالى فبعد ان نجح الاتحاد فى حشد اكثر من 5000 عامل فى مظاهرة رمزية ضد الإلغاء نحن نطالبكم فى حشد 50 شخصاً فقط .
فى المقابل أصدر الاتحاد المصرى للنقابات المستقلة بيانا أمس أعلن فيه رفضه الغاء الـ50 % عمال وفلاحين من الدستور، وأشار الاتحاد المستقل الى ان رئيس اتحاد عمال مصر لم يلق بالا إلى غياب الحقوق الاقتصادية والاجتماعية للعمال فى مواد الدستور، مثل الحق فى أجر يتناسب مع الأسعار ، والحق فى شروط عمل لائقة، وفى تأمين شامل صحى واجتماعى للعمال سواء كانوا عمالة منتظمة أو غير منتظمة، وفى ضرورة حظر عمالة الأطفال فى جميع المهن وبشكل قاطع .
وتابع الاتحاد المستقل : دخل رئيس اتحاد العمال معركة خاسرة فى رفضه لإلغاء نسبة الخمسين، ثم انسحابه بعد فوات الأوان من اللجنة التى لم تمثل العمال بأى حال من الأحوال .







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
مصر تحارب الشائعات

Facebook twitter rss