صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

16 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

صناعة الأحذية تنهار فى الغربية وتشريد آلاف العمال

18 نوفمبر 2013

الغربية : محمد جبر





أصيبت صناعة الاحذية بمحافظة الغربية بانهيار تام بسبب ركودها فى الاسواق وعدم بيعها نتيجة غزو المنتجات الصيينة مما أدى الى تشريد آلاف العمال من ورش الأحذية وبحثهم عن مهن جديدة.
فمنطقة سيجر التابعة لحى أول طنطا تضم قرابة 500 ورشة لتصنيع الأحذية يعمل بها قرابة 3000 عامل من سكان المنطقة وكانت تلك المهنة فى السابق مصدرا كبيرا للثراء إلا ان عدم تطوير تلك الصناعة عدم مواكبتها للتطور التكنولوجى اعتمادها على مهارات العامل.
ويعتمد العمال على أدوات بدائية تعود إلى سبعينيات القرن الماضى مما أدى لافتقار صناعة الاحذية هناك الى متطلبات الموضة فى حين ظهرت المنتجات الصينية على أحدث طرز الموضة.
«روزاليوسف» رصدت معاناة صانعى الاحذية يقول السعيد خطاب «مكنجى أحذية» ان المهنة كغيرها من المهن تعانى هجوم المنتجات المستوردة لكن هناك فارقا واحدا فإن أسعار الصناعات الجلدية المستوردة أغلى من المصرى بثلاثة أضعاف لأنه افضل فى التشطيب النهائى ورغم ان الصناعات المستوردة تعتمد على خامات رديئة جدا وعلى الجلود المصنعة وليس الطبيعى فالحذاء الذى يستورده أصحاب المكاتب الاستيراد بـ200 جنيه لايكلف فى مصر مابين 45 و60 جنيها بينما يتم شراؤه من الخارج بـ200جنيه ولكن المشكلة الرئيسية فى صناعة الأحذية فى مصر عامة وطنطا خاصة فنظام الورش نظام فاشل لم يعد يواكب العصر.
ويضيف سامح البطران أن الغزو الصينى للمنتجات المختلفة دون رقابة حقيقية يعد السبب الحقيقى فى الأزمة التى تعانى منها الحرف اليدوية الوطنية لافتا الى ان العامل الحرفى البسيط لا يملك سوى صناعة الأحذية يدوية.
وأشار إلى أنه يقوم بشراء المادة الخام من الجلود الصناعية وذلك بعد اندثار صناعة الجلود الطبيعية فى مصر، ليقوم بتصنيعها كأحذية تواكب الموضة الجديدة فى السوق.­
أما سعد الدملاوى رئيس غرفة صناعة الجلود بالغرفة التجارية بالغربية فيكشف أن هناك قرابة 40 ألف عامل يعملون فى تلك المهنة فى الغربية وحدها فى مناطق «سيجر وقحافة وعلى اغا» مؤكدا عدم وجود تخصص فى تلك الصناعة بالغربية بينما فى الصين تجد مصنع الاكسسوار  مع مصنعى نعل الحذاء والخيوط فى كيان واحد.
كما تجد مصنع الملابس فى نفس المنطقة فينسقون فيما بينهم بالموضة وبالتالى فهم يحددون موضة العام ولاينتظرون أن يعرفوها من الخارج وهذا مانعانيه فى صناعة الأحذية، ولفت الى أن صناعة الأحذية توقفت فى تطورها عند ماكينة الكبس وماكينة الخياطه وكل هذا انتهى فى العالم بحسب قوله.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
إحنا الأغلى
كاريكاتير
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
كوميديا الواقع الافتراضى!
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين

Facebook twitter rss