صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

فيسبوكيون: عايزين فن ينور عقولنا «ضد الإسفاف»

15 نوفمبر 2013



كتبت - مروة مظلوم
ريادة الفن السابع فى تجسيد واقع المصريين وتاريخهم الثورى..نجح فى الربط بين أهل الحارة وسكان القصور ومنح فقراءهم أملاً فى زواج ابن الجناينى بابنة الأمير.. جعلهم يسعون بجدية لتحقيق الحلم وتغيير واقعهم المأساوى بالبحث عن حياة أفضل ولغة أرقى.. أما نوعية الأفلام المقدمة على الساحة الآن.. فكان لها الفضل بالتوغل فى حياة خفافيش الظلام والبلطجية وعلى غرار الآفلام الأمريكية صارت الحياة حرب عصابات غابة.. البقاء فيها للأقوى من الحيوانات المفترسة لا البشر.. ومن ثم اجتذبت نوعية معينة من الوجوه الجديدة ليصيروا أبطال ونوعية أخرى من النجوم كضيوف شرف ليرفعوا من قيمة الفيلم وتتدنى قيمتهم وتاريخهم الفنى.. وهو ما أثار الشباب على مواقع التواصل الإجتماعى.. فالسينما لم تنجح هذه المرة فى تجسيد ثورتهم ومعاناة المهمشين قدر تصوير مدى استفادة البلطجية على فرض نفوذهم فى ظل غياب القانون.. وانطلقت حملة «عايزين فن محترم».
«ياريت فعلا نرجع للفن المحترم الهادف.. مش اللى هدفه سلب العقول وبردوا هنرجع نقول العيب فى الاشخاص اللى بتدخل الافلام دى ماهى لو تنزل ومحدش يدخلها تخسر منتجينها فيبطلوا النوعية دى ويعملوا حاجة محترمة».. «عايزين فن بيحكى فعلا عن الظروف اللى فى البلد اللى خلت الناس تعمل حاجات مش طبيعية.. مش اللى يتدنى بأخلاقنا ولغتنا.. أولادنا بينطقوا لغة غريبة مالهاش علاقة لا بالعربى ولا بأى لغة تانية».
«السوق عرض وطلب واحنا سوق ابن تيت دماغه افراح شعبى ورقاصات العيب على اللى بيدخلوها».
«لما يبقى فيه بلد محترم وقانون محترمة الشعب ساعتها كل شىء هينضبط حتى اللغة».. «يعنى لما نقولهم عايزين فن محترم هيسمعوا كلامنا ويقولولنا حاضر انتو نور عينينا».
«فن محترم بس يبقى فيها صافيناز».
«أحمد زكى كان عبقرى السينما المصرية فلاح اقنعنى وزير اقنعنى صعيدى اقنعنى كل حاجة عملها مقنع.. أحمد حلمى بيقدم نوعيات ظريفة وفيها فكرة بس مترجمة فين القصة المصرية الصح والحبكة الدرامية اللى بتحترم عقلية المشاهد».
وعن النيولوك الجديد لنجمات السينما أبدى الشباب امتعاضهم من ظهور نجمات هم مثال للجمال فى السينما بأشكال ذكورية.. وجاءت تعليقاتهم على النحو التالى:
«هو ايه اللى حصلهم منة شلبى ومنى ذكى الاتنين عاملين لوك تحس انها عبده موتة مش منى زكى».
«منة شلبى شكلها هتعمل شخصية جديدة فى مسلسل ولافيلم وحبت تغامر بشعرها علشان تكون طبيعية مش باروكة بيتعبو اوى الناس ديا بيضحو تضحية فظيعة يعنى ربنا يهدينا جميعا».
«هى من حقها تعمل اللى هى عاوزاه اكيد وانا من حقى؟ اتريق براحتى.. مين اللى فى الصورة منة ولا شلبى».







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
كاريكاتير أحمد دياب
قلنا لـ«مدبولينيو» ميت عقبة انت فين..فقال: اسألوا «جروس»
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة

Facebook twitter rss