صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

المفاوضات والمصالحة ومعبر رفح على مائدة لقاء منصور وأبومازن اليوم

10 نوفمبر 2013



كتب ـ أحمد قنديل ـ إسلام عبدالكريم
أعلن سفير دولة فلسطين فى القاهرة ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية بركات الفرا أن الرئيس محمود عباس، سيلتقى اليوم الأحد الرئيس المصرى المستشار عدلى منصور، وقال الفرا إن الرئيس عباس وصل القاهرة أمس السبت، فى زيارة رسمية تستغرق ثلاثة أيام. وأضاف أن لقاء الرئيس ونظيره المصرى سيناقش جميع القضايا التى تهم البلدين، وفى مقدمتها نتائج المفاوضات الفلسطينية ـ الإسرائيلية الجارية حاليا برعاية أمريكية، والجهود المبذولة لتنفيذ المصالحة وإنهاء الانقسام الفلسطينى، وأشار إلى أن الرئيس سيلتقى خلال زيارته عددا من القادة المسئولين المصريين وفى مقدمتهم، النائب الأول لرئيس مجلس الوزراء الفريق أو عبدالفتاح السيسى، ووزير الخارجية نبيل فهمى، ورئيس جهاز المخابرات اللواء محمد التهامى، وشيخ الأزهر الدكتور أحمد الطيب، وأمين عام الجامعة العربية نبيل العربى، وأثنى الفرا على العلاقة المميزة ومستوى التنسيق العالى بين القيادتين الفلسطينية والمصرية، مشيدا بالوقوف ذاته بما قدمته مصر من تسهيلات للشعب الفلسطينى، خاصة فى قطاع غزة.
فى تطور مهم للموقف الأمريكى تجاه الملف الفلسطيني، حذر وزير الخارجية «جون كيري» الحكومة الإسرائيلية من اندلاع انتفاضة ثالثة ومن عزلة دولية لإسرائيل حالة فشل الجولة الحالية من المفاوضات مع الفلسطينيين وعدم التوصل لتسوية سلمية.
اتسمت تصريحات «كيري» بالغضب الحاد تجاه سياسة إسرائيل الاستيطانية واستهتارها بعملية السلام، واعتقاد الإسرائيليين أنهم فى أمان وأنه لا حاجة لهم للسلام، موجهاً تحذيراً مباشراً وواضحا وقاسيا لكل  إسرائيلى حين قال: لا يخدعنكم الآن أنكم فى أمان ولستم بحاجة للسلام، فغداً تتغير الظروف وتعلمون أهمية السلام حينها!
 وأعرب كيرى عن تعجبه من موقف الحكومة الإسرائيلية الاستيطاني، قائلا: لماذا تبنى حكومة  إسرائيل المساكن الاستيطانية على ارض ليست لها وتعرف أنها أرض الدولة الفلسطينية؟.
وحذر الإسرائيليين من أن عدم وجود السلام سيكون خطرا على حياة كل  إسرائيلى وفلسطينى يعيش فى هذه المنطقة، وخطر على الاقتصاد كله، فيما السلام مشروع ناجح تستفيد منه الاجيال القادمة. وأن بعض قيادات  إسرائيل يعتقدون انهم ليسوا بحاجة الى السلام مع جيرانهم وأنهم فى مأمن من المخاطر ولكن هذا الكلام فارغ؛ لان فشل عملية السلام سوف يغير «الاستاتيكو» القائم وحينها تعرف  إسرائيل كيف يتغير الجيران ويتغير الوضع الراهن.
أثارت تصريحات «كيري» المسئولين الإسرائيليين، فقد قلل وزير الدفاع الإسرائيلى «موشيه يعلون» من خطورة اندلاع انتفاضة فلسطينية ثالثة، وقال إنه لا ينبغى التخوف من اندلاعها حالة عدم التقدم فى المفاوضات الفلسطينية الإسرائيلية، وأشار، خلال تصريحات له للإذاعة العبرية، إلى أنه لا ينبغى التخوف من «التهديدات بانتفاضة ثالثة»، زاعما أنه لا يوجد أى مؤشر فى الجانب الفلسطينى يقود إلى تسوية دائمة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
مصر تحارب الشائعات

Facebook twitter rss