صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

«المحظورة» تجاهد لإفساد العيد.. وعناصرهم: «التحرير الهدف».. والجيش لهم بالمرصاد

18 اكتوبر 2013



تصديا لهمجية ووحشة الاخوان، واصرارهم على افساد فرحة العيد، أغلقت قوات الجيش فى ثالث ايام العيد ميادين التحرير وعبدالمنعم رياض ومصطفى محمود، بالإضافة إلى الشوارع المؤدية إليهم، تحسبا لأية أعمال شغب يفتعلها عناصر جماعة الإخوان المحظورة، بعد ان اعلنوا عن قيامهم بالتظاهر عقب صلاة الجمعة فى تظاهرات  تحت شعار «جمعة كشف الحساب»، حيث طالب تحالف دعم الشرعية الاخوانى من انصار بالتظاهر فى ميدان روكسى وكورنيش المعادى وميدان المحطة بالجيزة.
وفى اجراء استباقى قامت قوات الجيش بتعزيز تواجدها على مداخل الميادين المهمة بالعديد من المدرعات والمركبات لتأمينها من اى أعمال شغب أو عنف محتملة، فيما سمحت عناصر القوات المسلحة بدخول المارة فقط إلى ميدان التحرير، وذلك بعد التأكد من هويتهم وتفتيشهم، للتأكد من عدم حيازتهم أى أسلحة أو متفجرات.
وفى ميدان مصطفى محمود واصلت القوات المسلحة غلق جميع الشوارع المؤدية له وشارع جامعة الدول العربية بمنطقة المهندسين بالعديد من المدرعات والمركبات التابعة لقوات الجيش المتواجدة لتأمين الميدان أمام حركة السيارات، وذلك لمنع حدوث أية أعمال عنف وشغب محتملة من أنصار الجماعة المحظورة.
وكشفت مصادر من جماعة الاخوان عن أصدر قادة التنظيم تعليمات لقواعده، بمعاودة التظاهر مرة أخرى بالقرب من ميدان التحرير، سواء فى ميدان رمسيس أو بالقرب من شارع قصر العينى فى طريق الكورنيش أو عند ماسبيرو، فى محاولة للوصول إلى ميدان التحرير واقتحامه والاعتصام املين عودة الرئيس المعزول محمد مرسى إلى الحكم وإسقاط ما وصفوه بـ«الانقلاب»، ياتى هذا وسط رفض من قِبل بعض شباب الإخوان وقيادات بالتحالف الوطنى لدعم الشرعية، تفادياً لوقوع قتلى ومصابين كما حدث فى المرات السابقة دون أى نجاحات تُذكر للمتظاهرين فى اقتحام الميدان.
لم يقتصر شغب الاخوان على القاهرة اذ شهدت محافظة كفر الشيح عددا من المسيرات لعناصر «المحظورة» تمهيدا لتظاهرات الجمعة، حيث نظموا سلسلة بشرية، على طريق سيدى سالم بكفر الشيخ ورفعوا إشارات رابعة العدوية، ورددوا الهتافات ضد الداخلية والقوات المسلحة.
وفى الإسماعيلية شارك عدد من عناصر جماعة الإخوان «المحظورة» فى مسيرة، عقب صلاة العصر من مسجد عمر بن الخطاب بالمرحلة الخامسة فى الإسماعيلية.
وكذلك بمحافظة المنوفية، نظم العشرات من أعضاء جماعة الإخوان المحظورة بقرية طبلوها، التابعة لمركز تلا بمحافظة المنوفية، وقفة احتجاجية أمام منزل عبد الرحمن أيمن عطية عضو الجماعة المحظورة، والذى لقى مصرعه فى أحداث رمسيس الأخيرة.
وفى نفس الوقت الذى تسعى جماعة الاخوان المحظورة للتصعيد ضد المصريين والدولة، اطل علينا عبود الزمر القيادى بالجماعات الاسلامية بتصريحات فى حوار له مع مجلة الديلى بيست الامريكية، قال فيها ان هناك انفراجة سوف تشهدها الساحة السياسية فى مصر بين الاخوان والنظام المصرى مؤكدا ان هذا سوف يحدث عقب الانتهاء من عيد الاضحى المبارك، قائلا: ان الاسلاميين اصبحوا اكثر مرونة فى التعامل مع القضايا الراهنة.
فيما قال د.احمد كمال ابوالمجد، الفقية الدستورى، ان ما قاله الزمر فى حوارة مع المجلة الامريكية بخصوص انفراجة الازمة الراهنة بين النظام الحالى والجماعة صحيح، مشيرا الى ان الزمر ليس هو مصدر هذه المفاوضات لانه محسوب على تيار عنيف وغير سلمى - بحسب قول ابو المجد – مؤكدا ان هذا التحرك لا يمكن ان يطلق عليه مصطلح (مصالحة) مشيرا ان توصيفه الدقيق هو (مبادرة) مؤكدا انه مستمر فى مفاوضات يخشى الافصاح عنها حاليا.
 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

قبيلة الغفران تجدد الشكوى إلى المفوضية السامية ضد همجية «نظام الحمدين»
الخيال العلمى فى رواية «الإسكندرية 2050»
900معلمة بـ«القليـوبية» تحت رحمة الانتـداب
خريطة الحكومة للأمان الاجتماعى
الكاتبة الفلسطينية فدى جريس فى حوارها لـ«روزاليوسف»: فى الكتابة حريات تعيد تشكيل الصورة من حولنا
«محافظ الجيزة» بالمهندسين بسبب كسر ماسورة مياه.. و«الهرم» غارق فى القمامة !
السفير محمد إدريس مندوب مصر الدائم لدى الأمم المتحدة فى نيويورك لـ«روزاليوسف»: بيان القاهرة يؤسس لإعلان سياسى هو الأول من نوعه فى حفظ السلام

Facebook twitter rss