صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

تجدد المظاهرات فى السودان.. و«البشير» يعاقب لجنة الـ31 لقمع الاحتجاجات

1 اكتوبر 2013



قرر المكتب القيادى بحزب المؤتمر الوطنى الحاكم برئاسة الرئيس السودانى عمر البشير اتخاذ إجراءات لمحاسبة الموقعين على المذكرة التى تقدم بها 31 عضوا من أعضاء الحزب، مطالبين فيها بالعدول عن الإصلاحات الاقتصادية، كما انتقدوا حوادث القتل التى وقعت فى صفوف المتظاهرين.
وكشف مصدر مطلع أمس أن قرارا وشيكا سيصدر بفصل الدكتور غازى صلاح الدين عن الحزب الذى يعد من أبرز الموقعين على المذكرة، فضلا عن مجاهرته بمعارضته سياسات الحزب أكثر من مرة.
وفى المقابل قال قيادى بارز من الموقعين على المذكرة بأنهم جاهزون للمحاسبة، ولا يستبعدون فصل عدد منهم، مؤكدا أنهم ماضون فى طريق الإصلاح حتى وإن تم فصلهم.
وقد أكد وزير الخارجية السودانى على كرتى فى تصريحات صحفية من مدينة نيويورك خلال حضوره اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة أن النزاعات المسلحة التى تنشب فى السودان مدفوعة بتدخلات من عناصر خارجية، محذرا من ما سماه محاولة صنع الثورة فى السودان.
فى الوقت ذاته تظاهر نحو ألف سودانى نظموا احتجاجا فى العاصمة السودانية الخرطوم أمس الأول للمطالبة باستقالة البشير، وقل عدد المشاركين عن تجمعات الأسبوع الماضى مع عودة الحياة لطبيعتها إلى حد كبير فى العاصمة.
وقال شاهد عيان: إن نحو ثلاثة آلاف شخص تجمعوا فى ساعة متأخرة مساء أمس الأول لتقديم العزاء لعائلة صيدلى قتل بالرصاص خلال احتجاجات الجمعة الماضية، مضيفا أن نحو ألف شخص انضموا بعد ذلك إلى احتجاج وأغلقوا طريقا فى منطقة برى بالخرطوم وهم يهتفون: «الشعب يريد إسقاط النظام»، «الحرية الحرية»، وتابع  أفراد من الشرطة والأمن المسيرة ولكنهم لم يتدخلوا.
يذكر أن الحكومة السودانية قد خفضت الأسبوع الماضى دعم الوقود، مما أثار أسوأ اضطرابات فى وسط السودان منذ ثلاث سنوات.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الأنبا يؤانس: نعيش أزهى عصورنا منذ 4 سنوات
المصريون يستقبلون السيسى بهتافات «بنحبك يا ريس»
شكرى : قمة «مصرية - أمريكية» بين السيسى وترامب وطلبات قادة العالم لقاء السيسى تزحم جدول الرئيس
الاقتصاد السرى.. «مغارة على بابا»
شمس مصر تشرق فى نيويورك
القوى السياسية تحتشد خلف الرئيس
منافسة شرسة بين البنوك لتمويل مصروفات المدارس

Facebook twitter rss