صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

مطب صناعى يشعل الفتنة الطائفية ببنى سويف

13 اغسطس 2013

بنى سويف : مصطفى عرفة و محمد عبد الحليم




شهدت محافظة بنى سويف أحداثا مؤسفة بسبب اشتعال فتنة طائفية بين مسلمى وأقباط قرية الديابية الوسطى التابعة لمركز الواسطى شمال بنى سويف بسبب خلاف الصبيى على احدى المطبات الصناعية أمام احد منازل الاقباط مما تسبب فى إصابة ما يزيد عن 30 من أبناء القرية من الطرفين واحتراق 12 منزلا وكنيسة وسيارة والعشرات من الدراجات البخارية وفرضت تشكيلات ومدرعات الشرطة كردونا لم يسبق له مثيل حول القرية وداخلها لمنع تجدد الاشتباكات كما قامت قوات الامن بحملة اعتقالات واسعة لأطراف النزاع وقامت بتفتيش العديد من البيوت لمصادرة الاسلحة النارية والبيضاء والملوتوف المستخدم فى المشاجرة بعد الحصول على اذون النيابة اللازمة .

واجرى  فريق من  نيابة الواسطى باشراف المستشار محمد بسيونى معاينة لموقع الاشتباكات الدامية التى جرت بين المسلمين والاقباط بقرية الديابية التابعة لمركز الواسطى شملت كنيسة الملاك ميخائيل المحترقة والمنازل و المحال والسيارات التى اتت عليها النيران فى  المشاجرةالتى وقعت بين عائلة مواطن مسيحى يدعى عياد اقام مطبا صناعيا اعترض عليه  جيرانه  المسلمون سرعان ما انضم لها مؤيدون للطرفين مستخدمين الاسلحة الالية وقنابل المولوتوف واسفرت عن اصابة 32 شخصا كما اضرم المتشاجرون النيران فى كنيسة القرية وعشرات المنازل والمحال التجارية والسيارات والدراجات البخارية.

واشار الدكتور حمدى حزين وكيل وزارة الصحة بالمحافظة إن حجم الاصابات بين الاهالى لم يتعد وفقا للإخطارات الرسمية 15 مصابا بينهم واحد فقط مصاب بإصابات خطيرة وبينهم 6 من المسلمين والبقية من الاقباط وهناك اصابات سطحية عبارة عن كدمات و جروح تلقوا اسعافاتهم الاولية وغادروا المستشفيات بعد تحسن حالتهم.

ويقول احمد  سلامة محمد  فلاح من أهالى القرية ان المشاجرة نشبت عندما استاء كل من جمال صلاح صلاح ومحمد موسى وصلاح محمد موسى من احد المطبات التى فوجئوا بها أثناء استقلالهم توك توك بعد أن انقلب بهم بعد أن فوجئوا به مما ادى الى نشوب مشادة كلامية بينهم وبين كل من ماهر عياد وشهرته العيسوى وأسامة فوزى أبو السعد وأشقائه ونبيل عوض وهم من انشأوا هذا المطب أمام بيوتهم وانتهت المشادة الكلامية التى شهدت السب والقذف من الطرفين بالتصالح بعد تدخل عقلاء القرية ولكن عائلة الشواهنة لم ترض بالاهانة خاصة بعد أن قامت احدى الفتيات وتدعى مريم بسب احد شباب العائلة وفى صباح اليوم التالى فوجئ احمد على خال جمال صلاح الذى انقلب به التوك توك بقيام أحد الاقباط بضربه على رأسه بشومه أثناء عودته من الحقل مما ادى به الى انكسار جمجمته وإصابته بنزيف حاد الامر الذى اشعل الفتنة وقام على اثرها الشباب بحرق العديد من بيوت الاقباط واصابة العشرات منهم ورد الاقباط بحرق منزلين من بيوت المسلمين وهما محمد عبد الظاهر وأحمد على سالم واصابة العشرات أيضا .

واختلفت رواية الاقباط عن الاحداث حيث أكد رومانى بباوى دبلوم صنايع والعديد من الاقباط أثناء معاينة البيوت والكنيسة المحترقة ان جميع الاهالى تقوم بإنشاء المطبات أمام بيوتها خوفا على الاطفال فى ظل انتشار الدراجات البخارية بالقرى بشكل جنونى وعندما يقوم أى قبطى بعمل مطب يقوم المسلمون بهدمه بالفئوس وبعد أن اشتبك الطرفان قام مسلموا كل من قرية الشون والزرابى وكوم ادريجة بجانب شباب الديابية الوسطى بالتعدى على الأقباط وحرق كنيسة الملاك خليل ومنزل كل من نصرى ظريف ومحل فريد مجدى ومنزل سعيد حبيب ورشدى منقريوس وجوزيف نبيل وحنى عبد الملاك وفرحات بباوى وفوزى ابو السعد وذكرى نعيم وسيارة ميلاد يوسف .

من جانبه صرح اللواء طارق الجزار حكمدار بنى سويف قائلا : حجم الاصابات بين الاهالى لم يتعد وفقا للإخطارات الرسمية عن 15 مصابا بينهم واحد فقط مصاب بإصابات خطيرة بينهم 6 من المسلمين والبقية من الاقباط وأضاف الجزار بأن الاحداث تعود الى قيام احد الاقباط بإقامة مطب صناعى أمام منزله مما ادى الى انقلاب احدى الدراجات البخارية عليه بسبب المفاجأة قامت على إثرها مشادة كلامية وبعد أن قام الاهالى بالصلح بينهما فوجىء احد مستقلى الدراجة البخارية ويدعى احمد على سالم  بقيام هانى فوزى طنيوس بالاعتداء عليه بشومه شجت رأسه بعد أن قام المجنى عليه بسب مريم طانيوس شقيقة الجانى هانى عندما انقلب بدراجته البخارية مما ادى الى قيام الطرفان بالتشاجر بالشوم والعصى وإحتراق 4 منازل من الطرفين بجانب احدى دور العباده وأكد الجزار أن الشرطة نجحت فى القبض على 8 من مثيرى الشغب وجارى البحث عن البقية وتسعى الشرطة لإقامه صلح عاجل بين الطرفين خاصة فى ظل عدم سقوط قتلى .

الى ذلك .. دعا كبار عائلات الواسطى لعقد جلسة صلح بين المسلمين والاقباط بالقرية على غرار ما حدث بقرية بنى احمد بالمنيا.

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
الجبخانة.. إهمال وكلاب ضالة تستبيح تاريخ «محمد على باشا»

Facebook twitter rss