صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

«البرادعى» و«أبوإسماعيل» يظهران فى «رابعة».. و«تويتر» ساخرًا: «تكبير»

9 اغسطس 2013



كتب - صلاح أحمد نويرة

افترش الأرض بين المعتصمين فى ميدان رابعة العدوية مرتديًا «تى شيرت»؛ يقرأ بنظارته الطبية فى مصحف أمسكت به إحدى يديه، بينما استلقى طفل صغير على الأخرى، ما كان التوقف أمام مثل ذلك الرجل داخل أرجاء الاعتصام  يأخذ أكثر من نظرة عابرة، لولا ملامحه التى تشابهت مع نائب الرئيس المؤقت للعلاقات الدولية والسياسى الشهير «محمد البرادعي».
«البرادعى فى اعتصام رابعة العدوية».. ذلك التعليق الذى صاحب الصورة التى تداولها الكثير من مستخدمى مواقع التواصل الاجتماعي، معربين عن تأكيد مقولة «يخلق من الشبه أربعين».
ومع اختلاف بعض التفاصيل الشكلية لـ«شبيه البرادعى» خاصة فيما يتعلق بالملابس، جاءت التعليقات التى غلب عليها السخرية، فكتب « سيد عبد الرازق» على موقع التواصل الاجتماعى «تويتر»: « دفعوا لك كام يا بوب عشان تبيع»، وكذلك «رامى الوراقي» الذى علق: «البرادعى بيشتغلكوا وعامل إنه مع السيسى وهو أصلاً فى اعتصام رابعة».
أما «إبراهيم عبد الفتاح» فكتب: «البرادعى يتنكر فى تى شيرت وينزل اعتصام رابعة العدوية وكمان بيقرأ القرآن الكريم.. لا لأخونة البرادعى»،  وعلق «شريف نصر»: «البرادعى فى رابعة تكبير».
«البرادعى النسخة الإسلامية».. هكذا كان الوصف الذى حملته عدد من التعليقات على الصورة ومنها ما كتبه « أبو إسلام بكير» : «البرادعى النسخة الإسلامية فى اعتصام رابعة العدوية.. أنا بقرأ القرآن يا منى».
وفى الوقت الذى نشرت فيه الصفحة الساخرة على «فيس بوك»، والتى حملت اسم رئيس الوزراء «د. حازم الببلاوي» معلقًة « مش قلتلكوا البرادعى هيستقيل، وهينضم لاعتصام رابعة»، قامت على غرارها الصفحة الساخرة الحاملة لاسم « د. محمد البرادعي» بالتعليق عليها « أنا كنت لازم أشارك».
ولم يكن «البرادعي» فقط الذى تناقلت صورة شبيهه بميدان رابعة العدوية، بل أيضًا المرشح السابق لرئاسة الجمهورية «حازم صلاح أبو إسماعيل» الذى تم القبض عليه مؤخرًا، وإيداعه سجن طره؛ حيث تداولت صورة لشخص يهتف بمسيرة حاملًا صورة «محمد مرسي» ظهر بعض أجزائها، وضمت كلمة «نعم للشرعية»، وكان التعليق «الشيح حازم فى رابعة»، بينما جاء التوضيح بأن المتواجد هو شبيه له .
وأخذت التعليقات المنحنى الساخر أيضًا؛ فكتب «سام»: « من شوية البرادعى فى رابعة ودلوقتى الشيخ حازم تكبير»، وعلق «أحمد محمود» : «على كده بديع والبلتاجى كانوا أشباه والباقين اتقبض عليهم».

كما انتشرت على موقع التواصل الاجتماعى فيس بوك منذ ساعات صورة للسيدة العذراء مريم وهى تظهر فى سماء ميدان رابعة العدوية وسط صيحات المتظاهرين مصحوبة بخبر يشير إلى أحد مشايخ الإخوان الذى اعتلى المنصة وقال فى خطابه للمعتصمين والله إننى لأرى السيدة العذراء تحوم فوق سماء الميدان وتعانق رابعة العدوية وتقول لها: قلبى معاكى يا رابعة..
وأضاف الشيخ أن السيدة مريم تبشركم بنصر مبين وتطلب منكم الصبر فى الميدان فأنتم هنا ترابطون فى ميدان الطاهرة رابعة والتى تحدثكم الآن هى الطاهرة العذراء مريم.. وطالب الشيخ كل المسيحيين فى مصر بالزحف إلى رابعة حيث قال: يا معشر المسيحيين.. يامن تؤمنون بطهارة مريم.. ها هى العزراء عندنا فى الميدان فهلموا لرؤيتها.. كما سارعت الكاميرات فى الميدان إلى التقاط الصوره للسيدة العذراء وسط هتاف المتظاهرين الذين رفعوا صورة مرسى إلى السماء لتصاحب صورة السيدة مريم الأمر الذى يظهر فى الصورة.. شباب الفيس تناقل الخبر وسط ردود أفعال مؤيدة وأخرى تنفيه من خلال تعليقات بعضها جاد والآخر ساخر!!

 

 

 

 

 

 

 

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة
مكافحة الجرائم العابرة للأوطان تبدأ من شرم الشيخ فى «نواب عموم إفريقيا»

Facebook twitter rss