صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

الطهطاوى ينضم لـ«سجناء» الإخوان

5 اغسطس 2013



 

 

أمرت النيابة العامة بحبس السفير محمد رفاعة الطهطاوى الرئيس السابق لديوان رئاسة الجمهورية، ونائبه أسعد الشيخة، وذلك لمدة 15 يوما احتياطيا، على خلفية اتهامهما بالاشتراك فى أحداث قصر الاتحادية التى وقعت فى 5 ديسمبر من العام الماضي.

ووجهت النيابة إلى محمد رفاعة الطهطاوى وأسعد الشيخة تهمة التحريض على الاحتجاز والتعذيب واستجواب المتظاهرين السلميين، بدون وجه حق، والتحريض على الاعتداء عليهم بمعرفة أعضاء جماعة الإخوان المسلمين، حيث جرى التحقيق معهما حتى الساعات الأولى من صباح أمس.

وجاء قرار النيابة بحبسهما احتياطيا فى ضوء ما كشفت عنه التحقيقات من تورطهما فى أحداث قصر الاتحادية، التى شهدت اعتداء أعضاء جماعة الإخوان المسلمين على المتظاهرين السلميين المنددين بالإعلان الدستورى المكمل الذى أصدره الرئيس السابق محمد مرسى والذى تضمن عدوانا على القضاء وعزلا للنائب العام المستشار الدكتور عبدالمجيد محمود من منصبه، وتحصين كافة القرارات الرئاسية من الطعن عليها أمام القضاء، وتحصين مجلس الشورى والجمعية التأسيسية لوضع الدستور من الحل بأحكام قضائية.

ومن ناحية أخرى حددت محكمة استئناف القاهرة، جلسة 25 أغسطس الجاري، لبدء أولى جلسات محاكمة 6 متهمين من قيادات وأعضاء جماعة الإخوان المسلمين، وصرح المستشار مدحت إدريس، عضو المكتب الفنى بمحكمة استئناف القاهرة، بأن القضية سيتم نظرها أمام الدائرة «18» بمحكمة جنايات جنوب القاهرة برئاسة المستشار محمد أمين فهمى القرموطي، وعضوية المستشارين عمر أحمد إبراهيم وعمر عبد الفتاح.

والمتهمون هم كل من: مصطفى عبد العظيم البشلاوى «محبوس» ومحمد عبد العظيم البشلاوى وعاطف عبد الجليل السمرى «هاربان» ومحمد بديع، المرشد العام لجماعة الإخوان «هارب»، ومحمد خيرت الشاطر، نائب المرشد «محبوس»، ومحمد رشاد بيومى «محبوس».

كانت النيابة العامة، قد نسبت إلى المتهمين الثلاثة الأول أنهم قتلوا عبد الرحمن كارم ومحمد عبد الله محمود وآخرين، عمدًا مع سبق الإصرار، والشروع فى قتل محمد أحمد الجزار، وحيازتهم لمفرقعات عبارة عن قنبلة هجومية عسكرية، وأسلحة نارية «بنادق آلية وخرطوش».

كما نسبت النيابة إلى محمد بديع وخيرت الشاطر ورشاد بيومى أنهم اشتركوا بطريق الاتفاق والتحريض والمساعدة مع المتهمين الثلاثة الأول، وآخرين مجهولين فى القتل والشروع فى القتل وحيازة المفرقعات والبنادق الآلية والخرطوش.

من جهة أخرى، تنظر نفس المحكمة فى ذات الجلسة فى محاكمة 29 شخصًا من بينهم 28 محبوسًا وآخر هارب، بتهمة استعمال القوة والتهديد قبل الأهالى بشارع 103 بضاحية المقطم أمام مقر مكتب الإرشاد، بقصد ترويعهم وترهيبهم وببث الرعب فى نفوسهم، حيث استخدموا فى سبيل ذلك الأسلحة النارية والبيضاء، واستعملوا القوة والعنف مع موظف عام "النقيب شادى محمد صبري" ضابط شرطة، بسبب وأثناء أداء وظيفته، لمنع من تأديتها فى ضبطهم وضبط الجريمة المتلبس بها.

كما قام أحد المتهمين بإلقاء عبوة حارقة على الضابط، كما نسبت النيابة إلى المتهمين حيازة أسلحة نارية وذخائر «خرطوش وأسلحة بيضاء» ومطاوى وسكاكين.

 

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
وداعًا يا جميل!
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
مفاجآت فى انتظار ظهور «مخلص العالم»
الحلم يتحقق
ادعموا صـــــلاح

Facebook twitter rss