صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

«أشتون» تحذر القوات المسلحة من الوقوع في فخ العنف

4 اغسطس 2013



كشف مصدر سياسي مطلع أن كاثرين أشتون  وزيرة خارجية الاتحاد الأوروبي حذرت السلطة الحاكمة في مصر من مغبة الوقوع في فخ القمع لأنه قد يستثمر ضدها سياسياً وسيظهر الإسلاميين بمظهر الضحية، مما سيؤدي معه الي انهيار صورة القوات المسلحة، ونسف مصداقية الأطراف التي دعت الجيش للتدخل في 30 يونيو، فضلا عن المخاطرة بإدخال البلاد في منزلق شبيه بما عرفته الجزائر في أوائل التسعينيات بعد تعطيل المسار الانتخابي وهو الذي دفع الإسلاميين «أو المتشددين منهم» للجوء إلي العنف.

وفجر المصدر مفاجأة بخصوص ما دار في اجتماع أشتون مع الرئيس المخلوع محمد مرسي، واكد ان الاجتماع كان صعباً بسبب المواقف المتشددة التي عبر عنها مرسي، حيث أكد مراراً أنه الرئيس الشرعي وأنه تتعين عودته لممارسة صلاحياته الرئاسية.

وعلي الرغم من افتقار أشتون لخريطة طريق للخروج من الأزمة، فإنها اقترحت علي مرسي تأمين خروجه مقابل فض الاعتصام، لكنه رفض العرض رفضا قاطعا، وعلم أيضا أن أشتون أعربت عن رغبتها في لقاء مرشد الإخوان محمد بديع، لكن الأخير رفض اللقاء.

وعلي الرغم من إبداء المسئولة الأوروبية الاستعداد للعودة إلي القاهرة لاستكمال وساطتها، فإنها أبلغت مقربيها أن تقريب وجهات النظر بين السلطة والجيش من ناحية والإسلاميين من ناحية أخري صعب جدا، إن لم يكن مستحيلا، بسبب التباعد الكبير بين الطرفين.

واكد المصدر ان استراتيجية الإخوان، تقوم علي المراهنة علي فشل المرحلة الانتقالية، حيث يبدون متيقنين من أن اللجوء إلي القوة سيقلب الرأي العام في الداخل والخارج وسيحوله لصالحهم وسيضع السلطات الجديدة في قفص الاتهام فضلا عن أنه سيدفع ببعض وجوه الحكم الحالي إلي الاستقالة لشعوره بالإحراج.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

20 خطيئة لمرسى العياط
آلام الإنسانية
26 اتحادًًا أولمبيًا يدعمون حطب ضد مرتضى منصور
إعلان «شرم الشيخ» وثيقة دولية وإقليمية لمواجهة جرائم الاتجار بالبشر
السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
مصر تحارب الشائعات
توصيل الغاز الطبيعى لمليون وحدة سكنية بالصعيد

Facebook twitter rss