صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

كيف تشرب الماء فى رمضان؟

30 يوليو 2013

كتب : صلاح أحمد نويره




قد يبدو هذا السؤال بسيطا، فأسهل طريقة لشرب الماء هى بكل بساطة: شرب الماء، ولكن ذلك لا ينطبق دائما فى رمضان، فخصوصية هذا الشهر تنبع من أنك لا تستطيع الشرب أو الأكل من الفجر حتى غروب الشمس، ولذلك فإن أحد أهدافك من شرب الماء هو تزويد جسمك بمخزون منه يقيك حر النهار و العطش.. وتمتد فترة تناول الطعام والشراب من وقت الإفطار وحتى الفجر، ولذلك فيمكننا تقسيم وقت الليل إلى قسمين، الأول ما قبل ذهابك للنوم، أى من الغروب وحتى الساعة 11 مثلا، والثانى ما بين هذه الساعة وحتى الفجر، أى وقت السحور.

وقت الإفطار:

 اشرب قليلا من الماء: يبدأ البعض إفطاره بتناول أربعة أكواب من الماء المثلج، وهذا يشكل صدمة فجائية للمعدة الفارغة منذ أكثر من 14 ساعة. كما أن الماء البارد قد يتعبك. والصحيح أن تبدأ إفطارك بكوب من الماء معتدل الحرارة، وذلك حتى لو كنت شديد العطش، مع تناول بضع تمرات مثلا. ثم وبعد مضى ربع ساعة (تصلى فيها المغرب) بإمكانك أن تشرب كوبا آخر، وبذلك فأنت تدخل السوائل تدريجيا إلى معدتك.

 لا تشرب الماء المثلج: الماء الشديد البرودة مؤذ، ومع أنه من غير المثبت علميا أنه يؤدى للانفلونزا أو التهاب الحلق (هذه خرافة شائعة) لكنه بالتأكيد يؤلم الرأس وقد يدخلك فى صداع حاد للغاية. اشرب الماء الفاتر متوسط البرودة، وهذا ينطبق أيضا على العصائر. أما إذا كنت مصرا على الماء المثلج فتناوله تدريجيا وعلى شكل رشفات، لا صبّا..  نوّع مصادر الماء: تناول شوربة الخضار وكوكتيل الفواكه الخالى من السكر. اشرب الشاى الأخضر، كل البطيخ والشمام والفواكه الطرية الغنية بالماء. وبذلك أنت تحصل على الماء مع الفيتامينات المغذية والألياف المفيدة.

    قلل تناول الكافيين:

لا يعنى هذا أن الشاى والقهوة مضران، لكن الكافيين فيهما مدر للبول، ويعنى هذا أنك ستخسر الماء الذى تحصل عليه، ولو كان الوقت غير شهر رمضان فلا مشكلة، إذ بإمكانك شرب الماء فى أية لحظة، ولكن الأمر مختلف فى شهر الصيام. لذلك اعتدل فى الكافيين.

    قلل من الموالح كالمخللات والمكسرات والتسالي، فهى تشعرك بالعطش وتحتوى عادة على مقدار كبير من السعرات الحرارية والصوديوم.

 البطيخ فاكهة رائعة للإفطار والسحور وقت السحور:

 أخّر السحور: بهذه الطريقة ستتيح لجسمك الاستعداد للصيام حتى آخر لحظة، لذلك دعك من عادة تناول السحور قبل النوم، فعادة أنت لا تكون جائعا وقتها وتتناول كمية كبيرة من السعرات الحرارية الزائدة.

    لا تشرب الماء فقط:

 وهذه النقطة بحاجة لتوضيح، فكثيرون يعمدون فى السحور إلى شرب كمية كبيرة من الماء قد تصل لثمانية أكواب (لترين من الماء)، والمشكلة هنا أن الجسم لديه آليات للتعامل مع المأخوذ المرتفع الفجائى من الماء، إذ تعمد الكليتان إلى زيادة إنتاج البول، وخلال ثلاث إلى أربع ساعات يطرح جل الماء كبول.

  والنتيجة هنا أولا أنك سوف تشعر بالعطش بسرعة، وثانيا أنك تكون قد خسرت نوم الصباح، إذ ستستيقظ ما بين الفجر ووقت خروجك للعمل ثلاث مرات، وعندما تصل لعملك تكون عطِشا ومتعبا، والحل الملائم هو   غنية بالماء وتقوم بإفرازه فى القناة الهضمية بشكل تدريجي، والخضار والفواكه هى الخيار الأمثل، ولذلك يجب أن يحتوى سحورك على سلطة خضراء (طماطم وخيار وخس) بالإضافة لفاكهة مثل التفاح أو الموز أو البرتقال. وتعطى هذه الأغذية الماء بشكل تدريجى فى القناة  الهضمية، ولذلك فأنت لا تشعر بالعطش طوال اليوم.

 

 

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى فى الأمم المتحدة للمرة الـ5
20 خطيئة لمرسى العياط
الحياة تعود لـ«مانشستر» الشرق
خطة وزارة قطاع الأعمال لإحياء شركات الغزل والنسيج
فخر الشواف: البوانى السعودية ترعى معرض البناء الدولى فى نسخته الأولى بالقاهرة
مدبولى: 4340 وحدة إسكان اجتماعى جديدة بشرق بورسعيد «سلام»
آلام الإنسانية

Facebook twitter rss