صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

القوات المسلحة: تعظيم سلام للمصريين

28 يوليو 2013



وجه المتحدث العسكري العقيد أركان حرب أحمد محمد علي التحية للشعب المصري الذي كان وقود جمعة «لا للعنف» والتي منحت القوات المسلحة والشرطة تفويضا وأمرا لمواجهة العنف والارهاب وأبهر العالم باحتشاده بجميع الميادين علي مستوي الجمهورية، وقال المتحدث العسكري: إلي الشعب المصري العظيم: تعظيم سلام.. وشكرا.. القوات المسلحة المصرية.

وكان الملايين من أبناء الشعب المصري قد خرجوا الي الميادين أمس الأول الجمعة لتفويض القوات المسلحة والشرطة في مواجهة العنف وذلك بعد الدعوة التي أطلقها الفريق عبدالفتاح السيسي القائد العام للقوات المسلحة والتي طالب فيها الشعب بالنزول الي الميادين حتي يؤكد للعالم أجمع أن ما حدث في 30 يونيو الماضي كان ثورة شعبية دعمها الجيش وليس انقلابا عسكريا كما يروج بعض أنصار الرئيس المعزول محمد مرسي. وفي نفس السياق قال مصدر أمني مسئول إن التقديرات الاولية لاعداد المتظاهرين الذين خرجوا في جميع ميادين محافظات مصر بلغ 29 مليون مواطن مصري من الداعمين لمبادرة «لا للإرهاب»، وأكد المصدر أنه وفقا للحسابات العلمية من واقع الاقمار الصناعية وما رصدته أيضا طائرات القوات المسلحة من مساحة المواطنين علي الأرض بواقع أربعة أشخاص لكل واحد متر مربع، فإن العدد بلغ نحو 29 مليون مواطن وقال المصدر الأمني إن هذه المظاهرات هي الاضخم في تاريخ مصر. وفي نفس الإطار قدم اللواء محمد إبراهيم وزير الداخلية خالص تعازيه وقيادات الوزارة عن الاحداث التي وقعت أمس وسقط خلالها عدد من الضحايا، مؤكدا أن كافة عناصر التأمين التابعة للوزارة المخصصة لمواجهة اعمال العنف منذ 25 يناير 2011 وحتي الآن مسلحة فقط بقنابل الغاز ولا تملك أي نوع من الاسلحة نهائيا، وأن المسئول عن سقوط القتلي هو من حرض علي العنف .

وقال الوزير إن هناك عددا من الضباط والمجندين أصيبوا بجروح في أحداث طريق النصر بينهم ضابطان حالتهما الصحية خطيرة في مستشفي مدينة نصر جراء الإصابة بطلقات في الرأس والعين.

ودعا وزير الداخلية المتظاهرين في ميدان رابعة العدوية إلي العودة لصوابهم والاندماج في العملية السياسية من أجل الانتهاء من هذا الصراع الذي يؤثر بالسلب علي الشعب المصري من الناحية الاقتصادية والامنية.

وتابع اللواء محمد إبراهيم قائلا: إن الشرطة لم ولن توجه أي سلاح ناري في صدر أي متظاهر....وحث وزير الداخلية الشعب المصري علي التعقل من أجل انتهاء الصراع الذي يسفر كل يوم عن سقوط عدد من الضحايا سواء في المحافظات أو في القاهرة.

وردا علي سؤال حول الاعتصام في رابعة العدوية والنهضة قال وزير الداخلية إن هناك عمليات تعذيب تحدث داخل الاعتصامات ..مشيرا إلي أن ميدان النهضة خرج منه 6 جثث خلال الفترة الماضية بالإضافة إلي 3 حالات تعذيب داخل المستشفيات حاليا في حالة خطرة وننسق مع الجيش لفض إعتصام رابعة العدوية.

وناشد وزير الداخلية معتصمي رابعة العدوية بالتعقل وانهاء الصراع الذي تشهده البلاد والاندماج في العملية السياسية لبناء مصر الديمقراطية، مؤكدا ان المتواجدين في ميدان رابعة العدوية هم أخوة وأشقاء لنا، مؤكدا ان الشرطة جزء لا يتجزا من شعب مصر.

والي ذلك أعلن الدكتور خالد الخطيب رئيس الإدارة المركزية للرعاية الحرجة والعاجلة بوزارة الصحة ارتفاع عدد حالات الوفاة الناجمة عن الاشتباكات التي وقعت منذ مساء أمس وحتي ظهر أمس إلي 46 حالة وفاة، من بينهم 38 بمحيط ميدان رابعة العدوية و8 بمحافظة الإسكندرية.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
ادعموا صـــــلاح
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
نجاح اجتماعات الأشقاء لمياه النيل
الحلم يتحقق
الزمالك «قَلب على جروس»

Facebook twitter rss