صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 يوليو 2019

أبواب الموقع

 

مقالات ارشيفية روزاليوسف

قضاة ومحامون و.. «غلابة»

1 اغسطس 2009

كتب : محمد عبد النور





محمد عبدالنور روزاليوسف اليومية : 15 - 06 - 2010

توجيه الرئيس مبارك للحكومة بعرض مشروع الضمان الاجتماعي علي البرلمان في دروته الحالية أي قبل نهاية هذا الشهر واطمئنانه علي تنفيذ قانون التأمينات والمعاشات اعتبارا من أول يوليو القادم بما يضمن زيادة في معاشات 3.7 مليون مواطن و بما يوسع من مظلة المستفيدين من معاش الضمان الاجتماعي.


يسعد المشاعر الإنسانية وسط أجواء هذه الغمة التي تفرضها متابعة هذا المسلسل السخيف الذي تجري أحداثه المؤسفة في قاعات المحاكم القضائية بين طرفي العدالة.. قضاة ومحامين. وبغض النظر عن هذه الأحداث المؤسفة والتي إن دلت فإنما تدل علي أن كل ما كان لا يمكن تصور حدوثه أصبح قابلا للتحقق دون النظر لاعتبارات مهنية أو شخصية ودون إرادة في المحافظة علي قيمة أو رسالة أو معني.. أو درءا لخطر.. ولتذهب مصلحة المجموع الحقيقية إلي الجحيم.
والمجموع هنا هو مصالح "الغلابة" أمام المحاكم والقيمة هنا هي هيبة القاضي والرسالة هنا هي التصعيد العنيف.. والمعني هنا هو فرض الإرادة المستحيلة من طرف علي طرف هما في الأصل عنوان واحد لتحقيق العدالة.. والخطر هنا هو إعلاء وسائل اللجوء للعنف في الموقف والرأي.


وهذه صورة واضحة من صور أخري نتعايش معها ولكن في أشكال أخري وأبطال مختلفين.. انعدمت فيها إرادة الحفاظ علي كيان ما بقيمه ومعانيه.. وصولا إلي التشويه والهدم وسحب مقومات الثقة في شخوصه ورسالاته وأدواره وتأثيره.. وفي هذا السياق يفقد المجتمع قيمه الأساسية المتماسكة.. وعناونيه العريضة التي اطمأن لها.. وآمن علي مصالحه بين يديها.


هناك إرادة واضحة للهدم والتشويه وانتزاع المكتسبات التي تحققت.. لها خططها وأدواتها المنهجية.. ربما حظيت بالغفلة بعض الوقت.. وربما أيضا كان متصورا أنه من الممكن احتواؤها طول الوقت.. ولكن النتيجة هي أنه لم يعد هناك مزيد من الوقت.


[email protected]







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرقابة الإدارية تحتفل باليوم الإفريقى لمكافحة الفساد تحت شعار نحو موقف إفريقى مشترك
كراكيب
حصن العدالة
«جواز بقرار جمهورى»
مصر تسدد 5.4 مليار دولار مستحقات شركات البترول الأجنبية
الحلم أصبح حقيقة.. بدء التشغيل التجريبى لمطار العاصمة الإدارية
الصلاة بالحذاء جائز بشروط

Facebook twitter rss