صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

مقالات ارشيفية روزاليوسف

إسرائيل.. الدولة المارقة

1 اغسطس 2009

كتب : محمد عبد النور





محمد عبدالنور روزاليوسف اليومية : 02 - 06 - 2010

إسرائيل لا تكترث بالصوت العالي مهما بلغت درجة قوته ولا حدته ولا ارتفاعه.. وما يجري الآن في المشهد العالمي كرد فعل علي هجوم البحرية الإسرائيلية العسكري الوحشي علي أسطول المساعدات الإنسانية المتجه إلي غزة بما فيها الخطاب الناري الذي ألقاه رئيس الوزراء التركي أردوجان.. لا يتعدي حدود صراخ الصوت العالي.


الصوت العالي الذي لا تقيم له إسرائيل وزناً طالما أنه لا يتحول إلي قرارات دولية تصدر عن مجلس الأمن في حق إسرائيل و تفرض عليها الالتزام بالقانون الدولي وتهدد بفرض عقوبات مشددة تلزم الدولة المارقة باحترام القواعد الإنسانية التي تفرضها الاتفاقات الأممية سواء كانت سلطة احتلال في أراض محتلة أو كانت دولة اعتداء تمارس إرهاب الدولة وتتعدي علي الآمنين في عرض البحر.


وهذه المرة اعتدت إسرائيل علي المجتمع الدولي كله وفي المياه الدولية بعملية عسكرية سقط فيها قتلي وجرحي من 11جنسية مختلفة.. مدنيين لم يمثلوا أدني خطر علي الأمن الإسرائيلي ولم يستهدفوا إلا إيصال مساعدات غذائية لقطاع من شعب تم حصاره من سلطات احتلال إسرائيلية. و لم تر المجتمع الدولي إلا غارقا في بيانات الأسف والاستنكار.. مع بيان أمريكي مخزٍ صدر عن البيت الأبيض وموقف أكثر خزيا وعارا من المندوب الأمريكي في مجلس الأمن.


لقد جاء الموقف المصري سريعاً واضحا وصارما واستنكر الرئيس مبارك لجوء إسرائيل للاستخدام المفرط وغير المبرر للقوة وما أسفر عنه من ضحايا أبرياء مؤكداً تضامن مصر شعباً وحكومة مع أهالي غزة، وأمر الرئيس المصري بفتح معبر رفح أمام المساعدات الإنسانية والحالات الحرجة.. واستدعت الخارجية المصرية السفير الإسرائيلي في القاهرة لإبلاغه احتجاج مصر.


ومازلنا في انتظار قرار الأسرة الدولية مجتمعة دولها أو منفردة في قرارات تنتصر للدماء التي أسالتها إسرائيل من جنسيات العالم المختلفة و في المياه الدولية.. إثباتا للضمير الإنساني العالمي أن المجتمع الأممي يملك ما هو أكثر من الصراخ بالصوت العالي لفرض إرادته الإنسانية.


[email protected]







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

لا إكـراه فى الدين
الملك سلمان: فلسطين «قضيتنا الأولى» و«حرب اليمن» لم تكن خيارا
الاتـجـاه شـرقــاً
السيسى: الإسلام أرسى مبادئ التعايش السلمى بين البشر
كاريكاتير أحمد دياب
الأموال العامة تحبط حيلة سرقة بضائع شركات القطاع الخاص
بشائر الخير فى البحر الأحمر

Facebook twitter rss