صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

أخبار

«الجميع».. ضد «الجماعة»

2 يوليو 2013



 

1

مجهولون يقتحمون مكتب الإرشاد ويستولون علي المستندات وأجهزة الكمبيوتر

فيما بدا أنه «ضربة موجعة لأكبر معاقل جماعة الإخوان و«معقل أسرارها» وقلعتها الحصينة.. قام مجهولون باقتحام مكتب ارشاد جماعة الإخوان المسلمين واشعال النيران في جميع أدوار المقر واتلاف جميع محتوياته، فيما قام البعض بالاستيلاء علي جميع الأوراق المكتوبة وأجهزة الكمبيوتر التي تحوي أسرار  التنظيم خططه للتعامل «مع الثورة الشعبية» التي اندلعت في 30 يونيه.

بدأت الأحداث في الحادية عشرة من مساء الأحد مع وصول مجموعات من الشباب والمواطنين يحملون لافتات تطالب باسقاط حكم المرشد ودارت مناوشات بين المحتجين وبعض شباب وحراس المقر المتواجدين أعلي البناية وألقي المحتجون زجاجات المولوتوف علي واجهة المقر ما أدي لاشتعال الباب الرئيسي واستمرت المناوشات قرابة الساعتين قبل أن ينجح المحتجون في  اقتحام المبني بالكامل بعد عمليات اطلاق نار كثيف من الحراس سقط علي أثرها قتلي ومصابون.

وصرح مصدر أمني لـ«روزاليوسف» بأن حصيلة اشتباكات مكتب الإرشاد بلغت 8 وفيات و45 مصابًا وأوضح المصدر أن من بين المصابين ملازم أول من قسم شرطة البساتين اصيب بطلقات خرطوش بالوجه والصدر والذراع اليسري وتم نقله إلي المستشفي لتلقي العلاج.

وكانت قوة من قسم المقطم والنيابة العامة قد وصلت إلي مكتب الارشاد للوقوف علي حجم الاضرار والتلفيات بالمبني، كما تواصل قوات الدفاع المدني جهودها للسيطرة علي النيران المشتعلة في مبني  خلفي ملحق بمقر مكتب الارشاد.

وأعلنت قيادات الجماعة حالة الاستنفار والغضب القصوي بعد اقتحام المقر. وقال أحمد عارف المتحدث الإعلامي للجماعة إن معتدين مجهولين حاصروا المركز العام منذ مساء الأحد وحتي صباح الاثنين وقاموا بتفجير عدة اسطوانات بوتاجاز أمام المركز في ظل غياب تام للتواجد الأمني وأضاف عارف «الشرطة تقاعست عن التدخل لحماية الأرواح والممتلكات رغم مناشدات المحاصرين داخل المبني» وقال الدكتور محمد البلتاجي القيادي الإخواني عبر تدوينة علي موقعه في موقع التواصل «فيس بوك» بعد حرق مقرات الإخوان في العديد من المحافظات من البلطجية بالقنابل والمولوتوف وسط صمت القوي السياسية والمنظمات الحقوقية ووسط عجز أو عدم رغبة الشرطة في منع الاعتداء، فالقضية ليست أحجار المباني ولا رمزية المركز العام لكن الأهم من هذا سقوط الضحايا والجرحي وسط الكذب المفضوح لمدعي السلمية».

من ناحيتها فقد أصدرت حركة «تمرد الداعية لمظاهرات 30 يونيو بياناً ناشدت فيه المحتجين بالابتعاد عن المقر العام للإخوان لأن سلمية المظاهرات هي أكثر ما يخيف النظام و«يعجل بسقوطه» بحسب البيان.

 

 

2

جبهة 30 يونيه: سلاسل بشرية من التحرير إلي الاتحادية.. وحصار البرلمان وكل دواوين الحكم

دعت جبهة «30 يونيه» في بيان لها جماهير الشعب المصري العظيم إلي الاحتشاد اليوم في «مليونية الإصرار» لإنقاذ إرادة الثورة لإجبار النظام علي تحقيق المطلب الأساسي بإجراء انتخابات رئاسية مبكرة، وقالت الجبهة: إن الاحتشاد سيبدأ منذ الخامسة مساء عصر اليوم علي شكل سلاسل بشرية متصلة تربط بين ميدان التحرير وحتي قصر الاتحادية علي أن تمتد أمام مجلس الشوري ومجلس الوزراء وميدان التحرير إلي قصر القبة والاتحادية.

كما دعا البيان المشاركين في التظاهرات الحاشدة للاستمرار في الإضراب عن العمل والاعتصام بالميادين وأمام مباني المحافظات ومجالس المدن.

 

3

المعتصمون يغلقون مجمع التحرير و6 محافظات تعلن «العصيان المدني»

أغلق عدد من المعتصمين بميدان التحرير مجمع التحرير وذلك في خطوة تصعيدية للمطالبة برحيل الدكتور محمد مرسي رئيس الجمهورية واجراء انتخابات رئاسية مبكرة ورصد محررو روزاليوسف قيام المعتصمين بتكوين سلاسل بشرية أمام مبني المجمع حاملين الأعلام المصرية ومرددين الهتافات المناهضة لجماعة الإخوان المسلمين.

يأتي ذلك في الوقت الذي أعلنت فيه خمس محافظات البدء في عصيان مدني شامل لحين رحيل النظام،  ففي الإسماعيلية واصل أكثر من 50 ألف مواطن اعتصامهم أمام  ديوان عام المحافظة ومنعوا موظفي الديوان من الدخول كما أعلنوا ايقاف العمل بالمحافظة وجميع دواوين الحكم المحلي وفي الشرقية أغلق المحتجون أبواب عدد من المصالح الحكومية بمدينة الزقازيق وبلبيس ومجمع المصالح الحكومية بمدينة أبو كبير في الوقت الذي غادر 13 من المتظاهرين المستشفيات بعد تلقيهم العلاج أثر مصادمات مع أفراد من جماعة الإخوان المسلمين. وتكرر الموقف في محافظة كفر الشيخ حيث قام المعتصمون بإغلاق عدد من المقار الحكومية من بينها مبني المحافظة ومجلس  مدينة بلطيم والنيابة الإدارية والإدارات التعليمية وهدد أهالي قرية «الحماد» بقطع الطريق الدولي الساحلي من أمام القرية خلال الساعات القادمة وانضمت مدينة «الحامول» للعصيان المدني كما تم  إغلاق مجلس المدينة والإدارة التعليمية في مدينة «بيلا» وشاركت محافظة الأقصر في الاستجابة لدعوة العصيان المدني حيث أعلن عدد من الأهالي البدء في إغلاق كل دواوين الحكومة والامتناع عن دفع فواتير الكهرباء والغاز والمياه وجميع الرسوم الحكومية وهو ما تكرر في محافظة اسيوط التي شهدت اشتباكات بين المتظاهرين وأفراد من التيار الإسلامي أدت لوقوع قتلي حيث أكد الأهالي المشاركة في العصيان المدني ومنعوا المحافظ من دخول مبني المحافظة لليوم الثالث علي التوالي.

وفي دمياط قسم المتظاهرون أنفسهم إلي مجموعات اتجهت إلي مبني الديوان العام والثانية إلي مجمع المصالح الحكومية والثالثة إلي مديرية التربية والتعليم والصحة وقاموا باغلاق جميع تلك المباني بالجنازير.

 

4

5 وزراء في حكومة قنديل  يعلنون استقالاتهم ويعدون بيان «الانضمام للثورة»

كتب ـ إبراهيم جاد وأحمد سند

أكدت مصادر سياسية رفيعة المستوي أن اجتماعًا وصف بأنه «عاصف» قد جري عصر الأمس في مقر وزارة الاتصالات ضم 5 وزراء من حكومة هشام قنديل هم وزير السياحة هشام زعزوع ووزير الاتصالات عاطف حلمي والمستشار حاتم بجاتو وزير الدولة للشئون القانونية والدكتور خالد فهمي وزير الدولة لشئون البيئة وعبد القوي خليفة وزير المرافق انتهي إلي قرار من الوزراء الخمسة بتقديم استقالاتهم للدكتور هشام قنديل رئيس الوزراء بسبب ما وصفوه بتردي الوضع السياسي في البلاد».

وقالت وكالة انباء الشرق الأوسط في تقرير بثته أمس أن هناك إصرارًا شديدًا من هؤلاء الوزراء علي عدم التراجع عن الاستقالة وأن محاولات قنديل لاثنائهم عن القرار قوبلت برفض شديد».

وقالت مصادر بالمجلس الوزراء لروزاليوسف إن هناك بيانًا يتم إعداده من الوزراء المستقيلين لشرح أسباب الموقف وإعلان تأييدهم لمطالب الشعب التي عبر عنها بالملايين في 30 يونية.

من ناحية أخري أكد هشام زعزوع وزير السياحة في تصريح خاص لـ«روزاليوسف» أنه تقدم أمس وعدد من الوزراء باستقالاتهم لمجلس الوزراء وذلك تحقيقا لمطالب الشعب وبسبب تجاهل الرئيس  للحشود الغفيرة من الشعب المصري الذي خرج بشكل سلمي للتعبيرعن آرائهم.

وأعلن مصدر مسئول بمجلس الوزراء، أن وزراء السياحة والبيئة والشئون النيابية والاتصالات تقدموا باستقالاتهم فعليا، لكن الدكتور هشام قنديل رئيس الوزراء، لم يطلع علي الاستقالات حتي الآن ولم يبت فيها.

 

 

5

الصحف العالمية: المتظاهرون المصريون أنهار بشرية تغرق «الرئيس»

دخلت كبريات الصحف العالمية علي خط المواجهة المفتوح بين نظام الإخوان في مصر والقوي الثورية.

وقالت الجارديان البريطانية ان جماعة الإخوان قامت بدور سلبي في الدولة المصرية وفشلت في التعامل مع التحديات المطروحة أمامها. وقالت الصحيفة إن الثوار الذين أسقطوا  الرئيس السابق حسني مبارك مازالوا متمسكين بمطالب الثورة وهي العيش بكرامة وتحقيق الحريات. وذكرت صحيفة وورلد تريبيون الأمريكية أن الرئيس الأمريكي باراك اوباما  يحاول انقاذ علاقته «الاستراتيجية» بجماعة الإخوان المسلمين خاصة أنه قد قرر منذ عام 2009 تشكيل تحالف استراتيجي بين أمريكا والإخوان يشكل حجر الأساس لضمان حماية مصالح وأمن الولايات المتحدة في المنطقة وقالت الصحيفة أنه تم اخفاء هذا التحالف عن الشعب الأمريكي لكنها أكدت أن هذه الشراكة الاستراتيجية.. علي وشك الانهيار.

وكشفت «الاندبندنت» البريطانية ان مستشاري اوباما يجرون اتصالات عاجلة خلال الساعات الماضية مع قيادات إخوانية طالبين منهم التعاون مع قيادة الجيش لتشكيل حكومة تكنوقراط بضمان القوات المسلحة كي تحظي برضا شعبي.

وقالت صحيفة «ملاريبابليكا» الإيطالية واسعة الانتشار إن ما يحدث في الشارع المصري منذ (30 يونيو) هو أكبر احتجاج شعبي في تاريخ مصر، وان استمرار المتظاهرين في تدفقهم كالأنهار البشرية ينتهي حتماً بإغراق الرئيس.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الجيش والشرطة يهنئان الرئيس بذكرى المولد النبوى
العمال يحتجون ضد أردوغان: «لن ندفع فاتورة فشلك»
اليوم.. خطاب مرتقب للملك سلمان فى افتتاح مجلس الشورى
الانشقاقات تضرب حكومة «الانقلاب»
كاريكاتير أحمد دياب
الزوجة: «عملّى البحر طحينة وطلع نصاب ومتجوز مرتين.. قبل العرس سرق العفش وهرب»
حتى جرائم الإرهاب لن تقوى عليها

Facebook twitter rss