صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

13 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

مقالات ارشيفية روزاليوسف

اغتيال أسوان

1 اغسطس 2009

كتب : محمد حمدى




 

محمد حمدى روزاليوسف اليومية : 12 - 09 - 2009


الرأسمالية حين تفتري 1
قبل شهرين أعلن محافظ أسوان اللواء مصطفي السيد أن محافظته أصبحت مؤهلة لاستقطاب المشروعات الاستثمارية الضخمة كثيفة العمالة وخاصة بعد توافر جميع المقومات الاستثمارية، وتوقع الكثيرون الإعلان فعلا عن مشروعات جادة تخدم أبناء المحافظة وتوفر فرص عمل حقيقية، لكن الدهشة اعتلت الوجوه حينما تبين أن المؤتمر الصحفي جاء للإعلان عن موافقة المحافظة والمجلس المحلي علي عرض تقدمت به شركة استثمارية لإنشاء أضخم منتجع سياحي في البر الغربي لأسوان علي مساحة أربعة ملايين متر مربع ويضم فندق 5 نجوم ومول تجاريا ومجمعا لدور العرض ومصحات العالمية المتخصصة في السياحة العلاجية.
لكن الاحتفالية الكبري التي أرادها المحافظ عبر الإعلان عن آلاف فرص العمل ، إضافة إلي تنشيط حركة السياحة إلي المدينة في وقت تعاني فيه السياحة بسبب الأزمة المالية العالمية.. لم تكن كافية لجعل أهالي أسوان يتقبلون فكرة هذا المشروع، وإنما علي العكس بدأ رأي عام شعبي يتجمع ضد المشروع فيما ينبئ بأزمة شعبية علي غرار ما حدث في دمياط حينما وافقت الحكومة علي مصنع أجريوم للأسمدة وشهدت المحافظة احتجاجات شعبية لم تهدأ حتي تدخل الرئيس شخصيا وأمر بوقف بناء مصانع أجريوم.
في أسوان يبدو أننا أمام نفس السيناريو مع اختلافات بسيطة فالمشروع الجديد ليس مصنع أسمدة يلوث البيئة، لكنه منتجع سياحي سكني في البر الغربي وعلي أعلي نقطة تطل علي النيل، في منطقة لا تقدر بثمن أو مال، وفي نفس الوقت تعد امتدادا للمناطق الأثرية ولم يجري فحصها قبل الترخيص بالبناء عليها.
وقبل ان ندخل في تفاصيل المشروع نلفت فقط إلي أن المنطقة المقترح إقامتها فيها لا تقدر بثمن وتعد من المحرمات التي لم يجرؤ أحد علي الاقتراب منها من قبل للعديد من الأسباب كما يقول نقيب المرشدين السياحيين في اسوان عبد الناصر صابر منها:
1 - المنطقة امتداد طبيعي وجغرافي للمنطقة الأثرية من مقابر النبلاء إلي دير سان سيمون إلي مقبرة أغاخان، ولم ينته المسح الأثري لهذه المنطقة بعد حتي يتم التصريح بالبناء عليها من عدمه، مما يعني اننا أمام شبهة البناء فوق منطقة أثرية.
2 - البناء في هذه المنطقة هو أكبر تلوث بصري لمدينة ظلت بكرا لملايين السنين، ويعني أيضا الاستيلاء العمد علي أهم مشهد بانورامي تمتلكه اسوان، وحرمان الناس والسياحة من هذا المنظر الفريد في العالم لصالح شركة أو مجموعة مستثمرين.
3 - المنطقة مشهورة برمالها الذهبية الناعمة النقية لدرجة إن أي زائر يحصل علي حفنة من رمال المنطقة التي تحولت إلي تذكار، وهي أيضا من الأماكن التي يحرص السائحون علي زيارتها للتمتع بالمنظر الفريد والتزلج علي الرمال وتسلق الجبال.
ونواصل غدا

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

روزاليوسف داخل شركة حلوان لمحركات الديزل: الإنتاج الحربى يبنى الأمن.. ويلبى احتياجات الوطن
الداخلية تحبط هجومًا لانتحارى يرتدى حزامًا ناسفًا على كمين بالعريش
جبروت عاطل.. يحرق وجه طفل انتقامًا من والده بدمياط
قصة نجاح
أردوغان يشرب نخب سقوط الدولة العثمانية فى باريس
اقتصاد مصر قادم
..وبدأ التغيير

Facebook twitter rss