صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

13 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

الصفحة الأولى

«روزاليوسف»..لم ولن تركع

17 يونيو 2013



لم تشهد «روزاليوسف» علي مر تاريخها ظروفا مالية واقتصادية صعبة مثلما تشهدها هذه الأيام، ورغم هذا لا ينبغي أن نسقط في الفخ الذي يحاول البعض أن ينصبه لنا، وعلي جميع العاملين بالمؤسسة سواء كانوا عمالا أو إداريين أو صحفيين أن يتكاتفوا حتي تمر هذه الأزمة دون خسائر، لأن البديل قد لا يتحمله البعض.

وإذا كانت «روزاليوسف» وعدد من المؤسسات الصحفية القومية تواجه مشاكل مالية ناتجة من تفاعلات الشارع والأزمة الاقتصادية التي تواجه المجتمع المصري بشكل عام، فإن هذا ليس هو آخر المطاف وعلينا أن نتصدي للخطة الممنهجة للقضاء علي المؤسسات الصحفية القومية، وهو ما يعرف بخطط الحرق من الداخل.. ورغم الوعود المتكررة من جانب قيادات الشوري لرئيس مجلس إدارة مؤسسة «روزاليوسف» ورؤساء تحرير المطبوعات لتقديم المساعدة والوفاء بالالتزامات المالية للعاملين فيها، فإن تلك الوعود لم تنفذ.. غضب جميع العاملين في «روزاليوسف» أضلاع مثلثها «مطابع وإدارة وصحفيين» مشروع ومبرر، وهو يؤكد بوضوح أن العاملين في «روزاليوسف» يد واحدة ضد من يسعي لتركيع «روزاليوسف».

إن غضب الأمس يجسد عنوانا، الجميع يؤمن به وهو «لم ولن تركع روزاليوسف وستظل بكل العاملين فيها منبرا حرا للتنوير غير قابلة للبيع والشراء»، وعلي العمال والإداريين والصحفيين ألا يلتفتوا لهواة حرق المؤسسات الصحفية القومية بما فيها «روزاليوسف» وألا ينساقوا وراء خطة التأليب والحرق من الداخل.

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة
مباحث الأموال العامة تداهم شركة «تسفير» العمالة للخارج بالنزهة
ليبيا.. الحل يبدأ من القاهرة
شباب يتحدى البطالة.. بالمشروعات الصغيرة شيماء النجار.. الحلم بدأ بـ2000 جنيه
«أزارو» مش للبيع

Facebook twitter rss