صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

20 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

وزير التموين ارتفاع معدلات توريد القمح إلى 35 ألف طن يومياً

1 مايو 2013

كتب : نشأت حمدي




 اكدت  وزارة التموين  والتجارة الداخلية ان معدلات توريد القمح حتى الآن تبشر بتوريد الكميات المستهدفة، وذلك بعد أن بلغ  معدل توريد القمح المحلى من المزارعين إلى 35 ألف طن قمح يوميًا فى مختلف المحافظات.وأوضحت الوزارة أن المستهدف من القمح المحلى هذا العام هو 4.5 مليون طن قمح، الأمر الذى سيؤدى إلى سد فجوة لاستيراد الأقماح من الخارج، وأنه يتم حاليًا استلام الأقماح من قبل اللجان المشكلة بكل محافظة.  وقام وزير التموين أمس والدكتور صلاح عبد المؤمن وزير الزراعة واستصلاح الأراضى والدكتور محمد على بشر بافتتاح موسم حصاد القمح بمحافظة البحيرة.

واكد وزير التموين والتجارة الداخلية أن عدد المخابز التى اشتركت فى منظومة الخبز الجديدة وصلت إلى 16500 مخبز حتى الآن وأنه جار تعميم المنظومة فى مختلف المناطق خلال الأيام المقبلة. ستعمل على القضاء على تهريب الدقيق المدعم بالسوق السوداء، إضافة إلى تحسين جودة الخبز البلدى المدعم. وأوضح الوزير أنه تمت زيادة تكلفة جوال الدقيق زنة 100 كجم إلى 80 جنيها، وذلك حرصا من الحكومة على إعطاء أصحاب المخابز حقوقهم فى ظل منظومة الخبز.

 وفى السياق ذاته أكدت وزارة التموين انها  قامت بإسناد حصة الدقيق الطباقى لمطاحن قطاع الأعمال العام من الأقماح المملوكة للهيئة العامة للسلع التموينية.  يذكر أن الوزارة كانت تقوم بتدبير احتياجاتها من الدقيق اللازم لإنتاج الخبز الطباقى عن ممارسات عامة يتقدم اليها اصحاب المطاحن.  وكانت مطاحن القطاع الخاص قد اندفعت فى موجة شرسة لشراء الأقماح المحلية بالمخالفة للقرار الوزارى رقم 53 لسنة 2012 الذى يحظر تداول الأقماح المحلية إلا بموافقة الوزارة.

وذلك أملاً فى دخول الممارسة التى تجريها الوزارة كل ثلاثة اشهر، إلا ان الوزارة احبطت تلك التجاوزات بهذا الأجراء مما اضطر هذه المطاحن الى عرض بيع هذه الأقماح بأسعار أقل من السعر. من جهة أخرى زار وزير التموين باسم عودة منطقة توشكى وتفقد مشروع زراعات القمح التابعة لشركة جنوب الوادى للتنمية إحدى شركات الشركة القومية للتشيد والتعمير، وزير التموين قال لمرافقيه: لم أتصور أن تنتج الصحراء قمحاً وأن شركة حكومية 100٪ وهى جنوب الوادى للتنمية هى صاحبة المشروع. أنا سعيد بزراعات القمح الموجودة وفخور بما حققته الشركة الحكومية، وأتمنى أن تمتد تلك الزراعات إلى كل أرجاء مصر لتحقق الاكتفاء الذاتى بالفعل من هذا المحصول الاستراتيجى. وإزاى مانعرفش فى مجلس الوزراء عن إنتاج القمح فى توشكي؟!

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

سَجَّان تركيا
ضوابط جديدة لتبنى الأطفال
ادعموا صـــــلاح
«البترول» توقع اتفاقًا مع قبرص لإسالة غاز حقل «أفردويت» بمصر
نجاح اجتماعات الأشقاء لمياه النيل
الحلم يتحقق
الزمالك «قَلب على جروس»

Facebook twitter rss