صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

ثقافة

يمكن أن تحافظ على هويتك دون فرضها على الآخرين

23 ابريل 2013

كتب : مجدى الكفراوى




صدرت عن المركز القومى للترجمة النسخة العربية لكتاب «مفترق طرق الثقافات» من تأليف توماس هيلاند اريكسن، بترجمة محيى الدين عبد الغني.

 
بحسب المؤلف توماس هيلاند أريكسن، هو أستاذ ورئيس قسم الأنثربولوجى فى معهد العلوم الاجتماعية والأنثربولوجى فى جامعة أوسلو النرويجية، له العديد والعديد من البحوث الاجتماعية الميدانية، يأتى عنوان الكتاب من توتر العلاقة بين الغرب والمسلمين، فإن كلا الطرفين ينظر للآخر بريبة وتحفظ، الرسالة التى يحاول أن يوصلها الكتاب هو أن على أى مجتمع أن يتفهم أنه من الممكن أن تكون له هوية ثقافية آمنة ومطمئنة سليمة، دون الحاجة إلى فرضها على الآخرين.
 
ويستطرد: أنه لقد اصبح من الضرورى فى عالمنا أن نقبل وجود آخرين لهم أسلوب معيشة مختلف، ويسير تبعا لمبادئ وقيم مختلفة، وإلا سيكون البديل هو العزلة أو العنف.
 
يستعرض الكتاب المكون من ثلاثة أجزاء يضم سبع مقالات، استغرقت 398 صفحة، الذى نقله للعربية الدكتور محيى الدين بسيونى عبد الغني، الذى يعمل الآن مستشارًا علميا لمجموعة علوم النرويجية إلى جانب عمله بالترجمة من النرويجية إلى العربية، أمثلة كثيرة للمجتمعات التى يمكن أن توضح أسلوبهم فى التعايش مع الاّخر، فمثلا المجتمع الأمريكى أو سكان الولايات المتحدة والعالم الجديد على وجه العموم يصفهم الأوربيون بأنهم غير متحضرين و أنهم بلا تاريخ، فمن الممكن لأى فرد من أفراد المجتمع أن يقيم لنفسه وزنًا، فليس من الضرورى أن تكون من عائلة عريقة حتى يعترف بك المجتمع.
 
فالأغلبية العظمى من أبناء هذه المجتمعات جاءوا من ركن آخر من أركان العالم، أو أن آباءهم جاءوا من مكان آخر فى توقيت ما من التاريخ ، وبالتالى فإن أهم وظيفةاجتماعية لهم ليس التمسك بالعادات والتقاليد المتوارثة ولكن خلق فهم وتواصل بين مجموعات أخرى من البشر جاءت من أماكن أخري، وبالتالى فإن سمات هويتهم العامة لا تعتمد على التاريخ المشترك ولكن على المستقبل المشترك، ذلك لأنه بالنسبة لمثل هذه المجتمعات يكون من المستحيل تكوين المجتمع بناء على خبرة وتجربة وجذور مشتركة، وعليهم ان يتوافقوا على هوية تسمح بالاختلاف.






الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الحاجب المنصور أنقذ نساء المسلمين من الأسر لدى «جارسيا»
وزير المالية فى تصريحات خاصة لـ«روزاليوسف»: طرح صكوك دولية لتنويع مصادر تمويل الموازنة
الدور التنويرى لمكتبة الإسكندرية قديما وحديثا!
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»
قمة القاهرة واشنطن فى مقر إقامة الرئيس السيسى
يحيا العدل
مصر محور اهتمام العالم

Facebook twitter rss