صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

22 يناير 2019

أبواب الموقع

 

أخبار

وزير الإسكان: لن يهنأ المعتدون علي أراضي الدولة

18 ابريل 2013

كتب : طه النجار




أكد الدكتور طارق وفيق، وزير الإسكان والمجتمعات العمرانية، أن من اعتدي علي أراضي الدولة لن يهنأ بما حصل عليه، وعاجلا أم آجلاً ستسترد الدولة حقوقها، وإذا كان البعض قد استغل فترة الانفلات الأمني، التي أعقبت الثورة، فإن الأجهزة الأمنية تتعافي الآن، وسيتم تطبيق القانون، ولن يتم تقنين أي وضع خاطئ.. وأعرب الوزير عن شكره لأهالي مدينة السادات، وموقفهم الوطني ورفضهم لهذه التعديات، مؤكدا أن دعم المجتمع المدني مطلوب في هذه القضايا التي تتطلب موقفا موحدا، فهذه الأراضي هي حق الأجيال القادمة، ولن تفرط الدولة فيها.. جاء ذلك خلال استقبال الدكتور طارق وفيق، ، وفدا من أهالي مدينة السادات، به ممثلون لمجلس أمناء المدينة، وجمعية المستثمرين، والمستفيدون من مشروع «ابني بيتك»، حيث دار الحوار في عدة قضايا مهمة علي رأسها كيفية مواجهة التعديات التي حدثت علي آلاف الأفدنة من أراضي الدولة بالمدينة في فترة الانفلات الأمني، عقب الثورة.. وأكد أهالي مدينة السادات أن من اغتصبوا هذه الأراضي ليسوا من فلاحي المدينة كما يزعمون، والزراعات التي يدعون أنهم قاموا بها ما هي إلا زراعات «صورية»، وليست إنتاجية، بغرض إيهام الرأي العام بأنهم قاموا باستصلاح وزراعة هذه الآلاف من الأفدنة، مضيفين: «إنهم وللأسف يتكلمون وكأنهم أصحاب حق، مع أنهم يحاربون ليحصلوا علي حقوقنا وحقوق أبنائنا»، والجميع يعرف أن هذه الأراضي تم الاستيلاء عليها في فترة الانفلات الأمني بعد الثورة، وقامت قوات الجيش والشرطة مسبقا بإزالة هذه التعديات، ولكن هؤلاء المعتدين عادوا مرة أخري وقاموا باغتصاب أراضي الدولة.. وأعلن ممثلو السكان بالمدينة عن أنهم لن يصمتوا تجاه هذه التعديات، وقد جمعوا توقيعات من عدد كبير من مواطني المدينة وتوجهوا بها إلي مختلف المسئولين، لمواجهة هذه التعديات وإزالتها.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

بالتعاون مع تركيا «المنفوخ» أيمن نور يعلن تدشين قناة جديدة لخدمة جماعة الإخوان الإرهابية 
متصدقوش الشائعات
ضبط مسئولين بأوقاف «قنا» استولوا على 10٫5 مليون جنيه
إشادة دولية بـ«الرقابة الإدارية»
الكويت ومصر.. أخوة الدم والانتصار
زيجات أثرياء العالم فى مهب الريح
أحمد بلال لـ«روزاليوسف»: مفيش حاجة اسمها الأهلى «محسود»

Facebook twitter rss