صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

21 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

ثقافة

179 فنانًا تشكيليًا ونحاتًا وخزافًا يعرضون 288 عملاً فنيًا

31 مارس 2013

كتبت : سوزي شكري




 

 

 

 

صالون القاهرة يعد النشاط الفنى الأول الذى جمع فنانى مصر ورواد الحركة الفنية المصرية  منذ عام  الذى افتتح فى بيت الملك فؤاد عبد الملك 1919  وقد لقى هذا المعرض نجاحاً وحافزا للفنانين والهواة وحين تأسست جمعية محبى الفنون الجميلة عام 1922 عقب انطلاق الدورة الأولى للصالون اهتمت الجمعية ان تدعم الصالون ويكون من أهم وأحد انشطتها بجانب الأنشطة الأخرى، حيث أقامت الجمعية 1922 معرض صالون القاهرة تحت رعاية الأميرة سميحة حسين ومن هذا أصبح يقام  سنويا إلى أن توقف أكثر من عشرين عاما وآخر دوراته كانت عام 1989.

 أصرت جمعية محبى الفنون الجميلة برئاسة الدكتور أحمد نوار وأعضاء مجلس الجمعية أن تعيد إحياء الصالون رغبة فى استدعاء ذاكرة تاريخ الحركة الفنية المصرية، واستكمالا لمسيرة التقاء الأجيال، كما صاحب هذه الدورة دراسات لمجموعة من خيرة الباحثين والنقاد المصريين من خلال كتاب (أجيال وإعلام – صالون القاهرة للفنون الجميلة) بالإضافة إلى إقامة مجموعة من الندوات تقام كل ثلاثاء يتحاور فيها نخبة من النقاد حول العديد من القضايا الفنية والتشكيلية.

افتتحت الدورة 56 بقصر الفنون بالأوبرا والذى يستمر الى 18 ابريل  بحضور غير مسبوق من الفنانين الرواد المعاصرين ومن الباحثين والدارسين للفن ومن الفنانين الشباب ومن المهتمين بالفنون التشكيلية من قيادات وزارة الثقافة، أشرفت على هذه الدورة اللجنة العليا للصالون برئاسة الدكتور شاكر عبد الحميد وزير الثقافة الأسبق والفنان محمد طلعت قوميسرا الصالون وعضوية كل من رضا عبد الرحمن أمينا عاما الجمعية، الناقد الفنان ياسر منجى، دكتور صلاح المليجى رئيس قطاع الفنون ورئيس لجنة المعارض، الناقد عز الدين نجيب رئيس لجنة الأبحاث، والفنان خالد حافظ، عبد الوهاب عبد المحسن، والدكتور عماد أبو غازى، والدكتور سمير غريب، والناقدة أمل نصر، والناقد محمد كمال، والناقدة هبة الهوارى، والفنان صلاح حماد، والدكتور هيثم عبد الحفيظ.

 كما تم التعاون مع قطاع الفنون التشكيلية  ممثلة فى رئيس القطاع دكتور صلاح المليجى فى إعارة أعمال الفنانين الرواد من مقتنيات المتحف المصرى للفن وفى طباعة الكتالوج، الصالون إضافة مهمة إلى فعاليات الحركة الفنية التى تقدم ذاكرة لتاريخ الفن المصرى حيث جمع العرض أعمال الفنانين الرواد الراحلين، والرواد المعاصرين وأعمال الفنان الشباب من الأجيال المتعاقبة والمتتابعة، رغم اختلاف الأجيال فى الصالون إلا أنهم جميعا جمعهم الهوية المصرية التراثية والحضارية ومؤثرات ورموز البيئة المصرية الساحلية والصحراوية والشعبية إلى جانب المؤثرات السياسية التى تعرضت لها مصر عبر التاريخ والتى استندوا إليها فى إبداعاتهم مما جعل الصالون كما لو كان كتاباً  تشكيلياً مفتوحاً يعبر عن مسيرة 100 سنة فن وأكثر، الصالون لقاء 179 فنانا تشكيليا ونحاتا وخزافا يعرضون 288 عملا فنياً.

من بين الاعمال النادرة والتى تمثل قيمة فنية وتاريخية والتى استقبلها الحاضرون بشغف ولهفة أعمال مجموعة من الرواد الراحلين من بينهم سيف وائلى، احمد صبري،  محمود سعيد احمد ماهر رائف، جمال السجيني، صلاح عبد الكريم، انجى أفلاطون، تحية حليم، حامد ندا، حسن سليمان، بيكار، الحسينى فوزى  وغيرهم  ومن الفنانين المكرمين عرضت أعمال جورج البهجورى، عصمت داوستاشى، ثروت البحر، جميل شفيق، رباب نمر، احمد شيحا، فرغلى عبد الحفيظ، رضا عبد السلام، زينب السجيني، مصطفى عبد المعطى، حسين الحبالى وغيرهم.

  ويقول الفنان التشكيلى محمد طلعت قوميسرا الصالون: الأعمال فى الصالون تنقسم الى ثلاثة أقسام، الجزء الأول تم استعارته من متحف الفن الحديث حيث يحتوى على أهم التحف الفنية التى عرضت وتم إنتاجها خلال الخمسة عقود الأول فى تاريخ الحركة الفنية، وقد تم اختيارها بعناية شديدة لتمثل سردا فنيا وتاريخيا لتطور الحركة، والجزء الثانى هى دعوات وجهت للفنانين الكبار الأحياء الذين عاصروا تلك الفترة من الأربعينيات والخمسينيات والستينيات وحتى الآن، وقد جاءت تلك الدعوات لتكريمهم وإعادة قراءة مسار منتجهم الفنى بالمقارنة مع من سبقوهم زمنياً، ويظهر فى أعمال هؤلاء الأجيال مدى تأثير التغييرات الاجتماعية والسياسية فى فترة الخمسينيات والستينيات التى سميت بالمشروع القومي، والجزء الثالث تم من خلال طرح استمارات مشاركة حرة من الفنانين حيث اختارت اللجنة 160 فنانا من بين المتقدمين، ليكتمل الشكل البنائى للعرض التراثى والمعاصر والبانورامى بين القديم والحديث.

 

 

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

أبوالليل.. ترك الوظيفة.. وبدأ بـ«ورشة» ليتحول لصاحب مصنع
دينا.. جاليرى للمشغولات اليدوية
مارينا.. أنشأت مصنعًا لتشكيل الحديد والإنتاج كله للتصدير
كاريكاتير أحمد دياب
«شىء ما يحدث».. مجموعة قصصية تحتفى بمسارات الحياة
المقابل المالى يعرقل انتقال لاعب برازيلى للزمالك
الجبخانة.. إهمال وكلاب ضالة تستبيح تاريخ «محمد على باشا»

Facebook twitter rss