صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

25 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

الأخيرة

القرضاوى ونجاد وبن لادن فى إعلانات معادية للإسلام

25 مارس 2013



أثير الجدل على نحو موسع لدى قيام مجموعة «AFDI»، بنشر إعلانات مترو أنفاق الولايات المتحدة وتقوم الإعلانات على أخذ مقولات من عدد من الشخصيات المعروفة فى الشرق الأوسط، مثل يوسف القرضاوى رئيس الاتحاد العالمى لعلماء المسلمين ورئيس الوزراء التركى رجب طيب اردوغان، وأحمدى نجاد، وزعيم تنظيم القاعدة السابق أسامة بن لادن، وكتب عبارة «هذا هو جهادهم فما هو جهادكم؟»، وتنتهى اللوحات الإعلانية بعبارة «ادعموا إسرائيل وحاربوا الجهاد».

وتقول القائمة على مجموعة «AFDI»، باميلا غيلر إن «هذه الإعلانات هى ردنا على من يصر بأن الجهاد يتحسن ويقوى كل يوم»، وأضافت: إن «هذه الإعلانات تظهر حقيقة الجهاد، وهى تستند إلى أقوال مقتبسة من شخصيات إسلامية بارزة، مثل رئيس الوزراء التركى، والقائمين على محاولة تفجير تايمز سكوير، وذلك لنظهر الطبيعة الحقيقية للأيولوجية التى تمنح للعنف حقاً، وتشدد مفهوم الجهاد.

وقالت غيلر: إن «الإعلانات لا تهدف إلى شن حملة على المسلمين، لكننا لن نربت على كتف كل مسلم لا يؤمن بالنية بقتلنا»، وأشارت إلى أن «الإعلانات تهدف إلى توعية الأمريكيين بمخاطر الجهاد».

ورد عضو الشبكة الوطنية للأمريكيين من أصل عربى، ليندا صرصور، على غيلر بأن الأخيرة «معروفة بتاريخ مطول من استهداف المسلمين الأمريكيين من الأصول العربية، وإحداث فجوة للمعاداة بين الشعوب».

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الحاجب المنصور أنقذ نساء المسلمين من الأسر لدى «جارسيا»
يحيا العدل
جامعة طنطا تتبنى 300 اختراع من شباب المبتكرين فى مؤتمرها الدولى الأول
4 مؤسسات دولية تشيد بالتجربة المصرية
قمة القاهرة واشنطن فى مقر إقامة الرئيس السيسى
أنت الأفضل
جماهير الأهلى تشعل أزمة بين «مرتضى» و«الخطيب»

Facebook twitter rss