صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

14 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

محافظات

بدء إصلاح كوبرى بركة السبع العلوى المنهار

24 مارس 2013

المنوفية : مروة فاضل




بدأت احدى الشركة المسئولة عن انشاء كوبرى بركة السبع العلوى على الطريق الزراعى السريع "مصر - اسكندرية" الذى انهار بشكل مفاجئ فى اصلاح تلفياته وذلك بعد اغلاقه فى اتجاه القاهرة الاسكندرية وتحويل الطريق الى الكوبرى القديم.

وكانت الحركة المرورية داخل مدينة شبين الكوم قد أصيبت بحالة من الشلل وذلك بعد تحويل طريق القاهرة – اسكندرية الى الاتجاه الاخر من الكوبرى العلوى بدلا من الجزء الذى تعرض للانهيار والهبوط وتم تحويل طريق " الاسكندرية القاهرة " الى الكوبرى القديم واضطر البعض الى استخدام الشوارع الجانبية من المدينة للهروب من زحمة الكوبرى القديم والذى يتسم بضيق مساحته لمرور السيارات.

واكد المهندس محمود الشرنوبى رئيس قطاع الشئون الميكانيكية والكهربائية بالدلتا انه تم ابلاغ الشركة الساعة 11 صباح الخميس الماضى وصدرت تعليمات من الادارة العليا للشركة بإحضار المعدات من ادارة الكبارى والطرق بالتحرك الفورى لحل ازمة الكوبرى بعد عمل مقايسات الحديد فى الورش الخاصة بالشركة.

واضاف انه تم التحرك على رأى استشارى المشروع الذى قام بتصميم الكوبرى من قبل وهو ان يتم تثبيت الوضع على ما هو عليه لحين عمل حلول هندسية للاصلاح واعادة الكوبرى الى وضعه مرة اخرى.

واشار الشرنوبى الى ان السبب الرئيسى للهبوط سيحدده استشارى المشروع والحل الان هو تثبيت الوضع الحالى الذى سيستمر لمدة 48 ساعة حتى لا يحدث انهيار كامل للكوبرى مضيفا ان الهبوط جاء نتيجة تراكمات حمولات زائدة.

على الجانب الاخر الغى الدكتور حاتم عبد اللطيف وزير النقل زيارته لمحافظة المنوفية والتى كان مقررا لها أمس الاول لمعاينة هبوط الكوبرى العلوى ببركة السبع.

ومن المقرر ان يزور وزير النقل ولجنة مشكلة من وزارة النقل والطرق والكبارى لمتابعة سير عملية اصلاح الهبوط بمنتصف الكوبرى العلوى والاطمئنان على سير الحركة على الطريق الزراعى السريع مصر - اسكندرية.

وقال المهندس توفيق عبد العال رئيس هيئة وسط الدلتا للطرق والكبارى انه سيتم اصلاح الكسر خلال اسبوع من الان على ان يتم تحويل الحركة ومحاولة تسييرها بصورة طبيعية.

وطالب المهندس صبرى عامر نقيب المهندسين بالمنوفية بضرورة معرفة السبب الرئيسى لهبوط الكوبرى وعدم ترك الموضوع للاستشارى القديم الذى صمم الكوبرى لمعرفة هل السبب يرجع الى الانشاء ام الحمولات الزائدة ولابد من محاسبة المتسبب ومراعاة ذلك فى الاصلاح الجديد.

وشدد نقيب المهندسين على ان الاحمال الزائدة خطيرة جدا على الكبارى لانه ليس هناك تحكم فى حمولات سيارات النقل التى تنقل فوق طاقتها.

واوضح انه سيتم تحديد ميعاد مع وزير النقل للوصول الى رؤية للتحكم فى حمولات سيارات النقل من المنابع ولابد من صدور قرار وزارى بالحمولات المقررة لسيارات النقل وربط ذلك بالرخصة ومراقبة السيارات التى تنقل مولدات الكهرباء والمحولات لانها تصل حمولتها الى 250 طن.

ولفت نقيب المهندسين الى انه لابد من الاعتماد على السكة الحديد والنقل النهرى لنقل الحمولات الثقيلة والزائدة التى تفوق قدرات الكبارى، واضاف عامر ان الاحمال الزائدة ليس لها علاقة بتصميم الكوبرى فالكوبرى به معدل امان 300 % للحمولات الزائدة.

واكد المهندس عثمان الشرقاوى امين الصندوق بنقابة المهندسين انه سيتم تشكيل لجنة من نقابة المهندسين وكلية الهندسة لمعاينة وضع هبوط الكوبرى العلوى ببركة السبع على الطبيعة وتقديم الاقتراحات والتوصيات.

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

«روز اليوسف» داخل شركة أبوزعبل للصناعات الهندسية.. الإنتاج الحربى شارك فى تنمية حقل ظهر للبترول وتطوير قناة السويس
ماجدة الرومى: جيش مصر خط الدفاع الأول عن الكرامة العربية
الدولة تنجح فى «المعادلة الصعبة»
كاريكاتير أحمد دياب
الانتهاء من «شارع مصر» بالمنيا لتوفير فرص عمل للشباب
ثالوث مخاطر يحاصر تراث مصر القديم
جنون الأسعار يضرب أراضى العقارات بالمنصورة

Facebook twitter rss