صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

23 اكتوبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

أبوالفتوح: محاكمات قتلة «الشهداء» مسرحية هزلية الإسكندرية - نسرين عبدالرحيم

2 مايو 2012

كتب : نسرين عبد الرحيم




 

عقد الدكتور عبدالمنعم أبوالفتوح مؤتمراً جماهيرياً حاشداً بالإسكندرية حضره الآلاف بساحة مسجد القائد إبراهيم رافقه فيه الشاعر والإعلامي عبدالرحمن يوسف والناشط السياسي وائل غنيم والقيادي وعضو الهيئة العليا بحزب النور إبراهيم زعفراني ونادر بكار والكابتن نادر السيد وعضو مجلس الشعب مصطفي النجار لإعلان تأييدهم له.

بدأت فعاليات المؤتمر أمام مسجد القائد إبراهيم من خلال مهرجان طلابي نظمته الحملة الخاصة بـ«أبوالفتوح» دعت من خلاله طلاب الجامعات المؤيدين له من مختلف المحافظات وقاموا بعمل جولة بالمنطقة المحيطة بالمسجد والكورنيش.

أقيمت منصة كبيرة بالساحة الأمامية للمسجد وتم تثبيت شاشة عرض كبيرة فوق المنصة عرض من خلالها مقتطفات لكلمات «أبوالفتوح».

وقال أبوالفتوح عقب إذاعة خطاب تنحي مبارك: أتذكر كيف نزل المصريون الشارع ليعبروا عن آرائهم ومطالبهم بطريقة سلمية لتتحقق المعجزة بفضل شباب مصر العظيم الذين تصدوا للرصاص بصدورهم العارية، في هذا اليوم ضرب شباب مصر نموذجاً للصمود والتحدي حتي حققت الثورة أهدافها وأسقطت نظاماً فاسداً مستبداً.

وأضاف أبوالفتوح قائلاً: ها هم بقايا النظام الذين فشلوا في إدارة الوطن يملكون قدراً من البجاحة والوقاحة أن يتقدموا مرة أخري ليرشحوا أنفسهم وأنا علي ثقة أن الشباب المصري لن يسمح لهؤلاء أن يعتلوا منصب رئيس الدولة، فلن يسمح بعد الثورة إلا لرجل يشعر الشعب أنه خادم له.

وتابع قائلاً: لدينا مشروع قومي ملك لكل المصريين فهو ليس مشروع حزب أو جماعة فهو في خدمة كل المصريين دون تمييز فمصر مليئة بالثروات أولها الثروة البشرية والثروة الثانية موقعها الجغرافي الذي هو مصدر فخري واعتزازي والثروة الثالثة هي البترول والغاز الطبيعي فلم يفقر هذا الوطن إلا نظامه الاستبدادي الذي جعل ثروته تذهب للمخلوع وعصابته.

ووصف أبوالفتوح محاكمات قتلة الشهداء بـ«المسرحية الهزلية» قائلاً: انتهي الزمن الذي تذهب فيه دماء الشهداء دون ثمن.

وقال: سمعت أن هناك بعض المسيحيين رتب للهجرة خارج مصر وأقول للأقباط لن تشعروا بالغربة ولن يعتدي أحد عليكم سيعيش جميع المصريين سواء بكرامة وعزة وستكون مصر من أقوي عشرين دولة خلال عشر سنوات.

وكان الشاعر عبدالرحمن يوسف قد تحدث في بداية المؤتمر قائلاً الإسكندرية هي عاصمة الثورة وأشعر أن روح خالد سعيد تحلق بيننا.

أما الناشط السياسي وائل غنيم فأشار إلي أن أبوالفتوح استطاع أن يجمع الناس من كل الأطياف، قائلاً: خلال سنة استطعنا أن نكسر تابوهات كثيرة جداً فالشباب أصبح يتحدث في السياسة، وبالأمس كان يتحدث في التفاهات فأصبح كل فرد يستطيع أن يدير بلده.

فيما أكد القيادي السلفي نادر بكار أن أبوالفتوح استطاع أن يمتلك قلوب المصريين ويتجاوز خلافات كثيرة ويعبر عن حلم أغلب المصريين ويجسد الروح المصرية الصميمة.

وأضاف بكار: إن أبوالفتوح تعرض الفترة الماضية للعديد من الضغوط النفسية والشائعات المغرضة إلا أنه كان منضبطاً وتصريحاته واضحة، وقادر علي التعامل مع جميع أطراف العملية السياسية.

 

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

اعتماد 21 سفيرًا جديدًا بالقاهرة.. الرئيس يتسلم دعوة للمشاركة فى «القمة العربية الاقتصادية» بلبنان
«صنع فى مصر» شعار يعود من جديد
وزيرتا السياحة والتعاون الدولى تشاركان فى مؤتمر «دافوس الصحراء» بالرياض
الجبلاية تصرف 10 آلاف جنيه لحكم انقلب به ميكروباص
7ملايين جنيه للمشروعات الخدمية بـ«شمال سيناء»
تراجع نسب التصنيع المحلى يفتح الباب لزيادة فاتورة الواردات
وداعاً لحياة الإجرام

Facebook twitter rss