صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

15 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

قيادات المعارضة تمنع المتظاهرين من الاعتداء علي أهالي قذفوا المسيرات بزجاجات المياه

13 فبراير 2013



كتب ـ مروة مصطفي وأميرة حسن والإسكندرية ـ نسرين عبدالرحيم

تجددت مرة أخري الاشتباكات في ميدان سيمون بوليفار ظهر أمس بين عدد من المتظاهرين وقوات الأمن حيث كانت الاشتباكات من وراء الجدار الفاصل وذلك بإلقاء الحجارة من قبل المتظاهرين علي القوات الواقفة خلف الجدار.

وفي سياق آخر استطاع العقلاء أمس الأول التدخل لمنع كارثة بشرية بين بعض الشباب المنضمين لمسيرة السيدة زينب أثناء مرورها في ميدان باب الخلق عندما قام بعض الأهالي بإلقاء المسيرة بزجاجات المياه مما أثار غضب الشباب الذين كانوا في طريقهم لاقتحام هذه البنايات والاشتباك مع الأهالي لكن تدخل القيادي اليساري كمال خليل الذي أنقذ الموقف وأقنع الشباب بأن هذا الاعتداء من جانب بعض الأهالي عبارة عن «فخ» لاسقاط المتظاهرين فيه لإظهارهم أمام الرأي العام بأنهم بلطجية يقومون بالاعتداء علي الأهالي في منازلهم ويجب أن تكون مسيرتنا سلمية.

وشهدت المسيرة بعض حالات التحرش من جانب بعض الدخلاء ولكن قام بعض الشباب بإخراج هؤلاء الاشخاص وعمل سياج حول السيدات المنضمات للمسيرة، فيما قام المتظاهرون بالوقوف أثناء صلاة المغرب أمام أحد المساجد وقاموا بترديد أدعية علي رئيس الجمهورية.

وفي الاتحادية استمرت الاشتباكات حتي فجر أمس ولأول مرة اتفق الثوار مع قوات الأمن حيث اعتدي الطرفان علي المصورين والصحفيين لعدم تسجيل أو توثيق أي اعتداءات من الجانبين في حق الآخر.

وفي سياق ذلك بدأت أمس نيابة مصر الجديدة التحقيق مع 21 متهما ألقي القبض عليهم في أحداث «ذكري التنحي» فيما انتقل فريق آخر لحصر الخسائر التي لحقت بقصر الاتحادية حيث انتقل فريق من وكلاء النيابة الي مقر قصر الاتحادية ظهر أمس، لمعاينة أبواب القصر من الداخل والخارج، كما تمت معاينة حديقة القصر بعد أن قام بعض المتظاهرين بإلقاء الحجارة وزجاجات المولوتوف المشتعلة داخله.

وفي الإسكندرية تعرضت مسيرة القوي السياسية أمس أثناء مرورها بميدان الساعة بالاسكندرية لاعتداء من قبل عدد من شباب الاخوان حيث قاموا برشق المتظاهرين بزجاج المياه الغازية وألقي عدد من أهالي المنطقة المياه علي المتظاهرين أثناء مرورهم وحاول أحد المتظاهرين تمزيق صورة كبيرة للرئيس محمد مرسي فقام أحد الاشخاص برشقه بالحجارة.

ونظم المسيرة العديد من الاحزاب والحركات السياسية والثورية منها حزب التحالف الشعبي الاشتراكي ـ حركة شباب من أجل العدالة والحرية ـ حزب الدستور ـ الحركة الشعبية لاستقلال الأزهر ـ حزب الكرامة ـ الجبهة الحرة للتغيير السلمي ـ اتحاد شباب ماسبيرو ـ حركة شباب الثورة العربية ـ الاشتراكيون الثوريون ـ التيار الشعبي المصري ـ حزب مصر الحرية ـ الجمعية الوطنية للتغيير ـ حركة كفاية، وأكد المتظاهرون علي مطالبهم التي تلخصت في إقالة النائب العام وتطهير القضاء وتطهير الداخلية وإلغاء الدستور وهتف المتظاهرون ضد الرئيس محمد مرسي ومكتب الارشاد.

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

شباب يتحدى البطالة بالمشروعات الصغيرة.. سيد هاشم.. وصل للعالمية بالنباتات العطرية
اكتشاف هيكل عظمى لامرأة حامل فى كوم أمبو
بسمة وهبة تواصل علاجها فى الولايات المتحدة الأمريكية
كاريكاتير أحمد دياب
المنتخب الوطنى جاهز غدا لاصطياد نسور قرطاج
استراتيجية مصر 2030 تعتمد على البُعد الاقتصادى والبيئى والاجتماعى
مهرجان الإسكندرية السينمائى يكرم محررة «روزاليوسف»

Facebook twitter rss