صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

17 نوفمبر 2018

أبواب الموقع

 

سياسة

أحزاب وشخصيات عامة تدشن جبهة «الضمير» وتحذر من السياسة الدموية

10 فبراير 2013

كتبت : فريدة محمد




دشنت أحزاب وشخصيات عامة أمس ما أسموه بجبهة الضمير التى تستهدف بحسب ما أكدته مصادر التصدى لما وصفوه « الممارسات غير العاقلة لجبهة الإنقاذ المشكلة من عدد من الاحزاب الليبرالية واليسارية والتى تؤدى فى وجهة نظرهم الى تصاعد الازمة التى تشهدها البلاد باتجاهها نحو العنف.

وجاء فى مقدمة الاحزاب الوسط وغد الثورة والحضارة والبناء والتنمية الذراع السياسية للجماعة الاسلامية وعدد من الشخصيات العامة وقيادات حزب الحرية والعدالة الذراع السياسية لجماعة الاخوان المسلمين .

وهاجمت الجبهة فى بيان أصدرته الاصرار على استخدام  لغة الدم والعنف فى الصراع السياسى محذرة من خطورة استمرار الوضع على ما هو عليه الأمر الذى قد يتسبب فى  سقوط البلاد فى مأزق لن تستطيع الخروج منه بحسب ما ورد فى البيان.

واشارت الجبهة إلى انها تسعى لضم جميع  ألوان الطيف السياسى وترفض استخدام  العنف والدم وتؤمن بأحقية كل طرف أو فصيل سياسى فى مصر أن يصارع من أجل الفوز بقيادة البلاد من خلال ادوات  سياسية متحضرة.

وتابع البيان: وتعتبر الجبهة نفسها نواة لكتلة ضمير وطنى تدافع عن استمرارية الثورة وسترفع هذه الجبهة صوتها ضد كل من يحاول استثمار دماء المصريين طلبا لمكاسب حزبية أو شخصية ضيقة ، وستجهر بالمعارضة والاحتجاج فى وجه السلطة إذا رأت منها انحرافا عن أهداف الثورة وخروجا عن المسار.

 تضم الجبهة عددا من الشخصيات البارزة من بينهم  د. ثروت بدوى ود.أحمد كمال أبو المجد ود.محمد سليم العوا المرشح الرئاسى السابق ود. سيف الدين عبد الفتاح استاذ العلوم السياسية والمستشار وليد الشرابى ود. جمال جبريل ود. أيمن نور ود. محمد البلتاجى ود. حلمى الجزاروحاتم عزام ود. محمد محسوب وعصام سلطان ود. صفوت عبد الغني ود. منار الشوربجى ود.معتز بالله عبد الفتاح والقس رفيق جريش المتحدث باسم الكنيسة الكاثوليكية.

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

السيسى يتسلم رسالة من نظيره الغينى.. ويؤكد: التعاون مع إفريقيا أولوية متقدمة فى السياسة المصرية
«السياحيون «على صفيح ساخن
واحة الإبداع.. «عُصفورتى الثكلى»
قرض من جهة أجنبية يشعل الفتنة بنقابة المحامين
إحنا الأغلى
كاريكاتير
كوميديا الواقع الافتراضى!

Facebook twitter rss