صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

26 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

مقالات ارشيفية روزاليوسف

الأشقاء الجزائريون.. انتبهوا

1 اغسطس 2009

كتب : محمد عبد النور





محمد عبدالنور روزاليوسف اليومية : 18 - 11 - 2009

لا أظن أنه من السهل علي الذاكرة المصرية أن تنسي ما تعرض له المصريون في الجزائر من اعتداء عنيف وترويع وتهديد بسبب هذه الحرب التي شنتها بعض الصحف الجزائرية وهي تختلق تقارير كاذبة عن تعرض المنتخب الجزائري ومشجعيه في القاهرة إلي أعمال عنف وصلت إلي حد اختلاق صور لا تمت للحقيقة بأي صلة.. والمزيد من صب الزيت علي النار الذي قامت به قناة قطر "الجزيرة" الفضائية في حملة إعلامية واضحة تستعدي كل جزائري علي كل مصري.


هذه الحملة من الاستعداء الموجه بلغت ذروتها بالاعتداء العنيف الأحمق علي المصريين في الجزائر وترويعهم وتهديد أمنهم الشخصي بشكل غير مسبوق في تاريخ العلاقات المصرية الجزائرية كعلاقة شديدة الخصوصية منذ كفاح الشعب الجزائري الشقيق لنيل استقلاله .


وكان لها ما أرادت في تحويل تنافس رياضي ومباراة كرة قدم.. ليست الأولي من نوعها ولن تكون الأخيرة.. إلي حرب حقيقية يعتدي فيها علي الآمنين في بيوتهم يُروَّعون وتهدد حياتهم.


وقد كان متاحا لهذه الصحف الجزائرية لو اخلصت النوايا وعملت بمواثيق الشرف المهني والصحفية.. أن توثق معلوماتها بالاتصال ليس فقط بالجمهور الجزائري المصاحب للفريق الجزائري ولا حتي بالجالية الجزائرية المقيمة بالقاهرة وإنما أيضا بالنخبة الفنية والثقافية الجزائرية التي تشارك في فعاليات مهرجاني السينما والإعلام العربي وكلهم علي رأس وفود رسمية متواجدة في القاهرة تعيش تفاصيل يومها بين المصريين.


أشعلها الجزائريون حربا قبل أن تبدأ المباراة في القاهرة وقبل أن تبدأ أيضا في السودان.. وإذا كانت حسابات الإخوة الجزائريين تستهدف التأثير العصبي والنفسي علي المنتخب المصري وهو يلعب مباراته الفاصلة.. فإنها لم تتوقع أنه تحت هذا الضغط العصبي الهائل للحرب المعلنة كان من الممكن أن تحدث ردات فعل من الجمهور المصري في حق الإخوة الجزائريين.. ولكنها لم تحدث ولن تحدث أيا كانت نتيجة المباراة .


لا لأن الإخوة الجزائريين جعلوها حربا وليست مباراة.. ولكن لأن المصريين يثمنون مشاعر المحبة والأخوة للشعب والجمهور الجزائري.. بما لا تفسده مباراة كرة.. ولا تأهل أو وصول إلي عشر مسابقات لكأس عالم.


من ثم فإن علي الإخوة الجزائريين علي المستويين الرسمي والشعبي الانتباه لتداعيات هذه الحرب المعلنة التي أدت إلي هذه الاعتداءات غير المسبوقة علي المصريين في الجزائر.. لأنها ليست سهلة النسيان في مباراة فاصلة.


[email protected]







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

إزالة 55 تعدٍ على أراضى الجيزة وتسكين مضارى عقار القاهرة
رسائل «مدبولى» لرؤساء الهيئات البرلمانية
الأبعاد التشكيلية والقيم الروحانية فى «تأثير المذاهب على العمارة الإسلامية»
هؤلاء خذلوا «المو»
15 رسالة من الرئيس للعالم
لمسة وفاء قيادات «الداخلية» يرافقون أبناء شهداء الوطن فى أول أيام الدراسة
الاستثمار القومى يوقع اتفاق تسوية 500 مليون جنيه مع التموين

Facebook twitter rss