صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

19 سبتمبر 2018

أبواب الموقع

 

أحزاب ونقابات

البورسعيدية في تأبين ضحايا الأحداث بالنادي المصري: «لا إله إلا الله.. محمد مرسي......!!!!»

6 فبراير 2013

كتب : محمد الغزاوى




 أقام مجلس إدارة النادي المصري مساء أمس الأول سرادقا كبيرا لتأبين ضحايا أحداث بورسعيد الذين سقطوا قتلي ومصابين عقب جلسة النطق بالحكم 26 يناير الماضي في قضية الاستاد.

كان كامل أبوعلي رئيس مجلس إدارة المصري قد وجه الدعوة إلي التوأم حسام وابراهيم حسن و الداعية عمروخالد رئيس حزب مصر لحضور التأبين، واحتشد الآلاف من أهالي المحافظة بالسرادق مع أهالي الضحايا والمصابين وأسر المتهمين في قضية احداث بورسعيد.

ورفض الحاضرون أخذ العزاء في ابنائهم ممن سقطوا قتلي أو ضحايا خلال الاحداث إلا بعد تقديم الجناة للعدالة للقصاص منهم بالإضافة إلي الاعتراف بابنائهم شهداء ومصابي ثورة، وردد المتواجدون من الآلاف المحتشدين بالسرادق الهتافات المعادية للرئيس محمد مرسي ووزيري العدل والداخلية وتعالت صيحات أهالي الشهداء «لا إله إلا الله محمد مرسي عدو الله».

وقال كامل أبوعلي: إنه يقدر احساس وألم كل أم وأب فقدا أبنا أو عائلا لأني عانيت من نفس الألم عندما فقدت ابني منذ 9 سنوات.

وشدد أبوعلي قائلا: لابد من الوصول إلي أيادي الغدر التي قتلت أبناءنا مهما كانت مناصبهم وانتماءاتهم وتقديمهم للقضاء للحصول علي لقصاص العادل والعاجل منهم بالقانون، مطالبا رجال الأعمال ببورسعيد بالوقوف لمساندة أسر الشهداء لإظهار المعدن الطيب لأبناء المحافظة مؤكدا أن المحن دائما تظهر معادن الرجال.

من جانبه أكد الدكتور عمرو خالد أن مصر كلها مدانة لشعب بورسعيد العظيم وأن بورسعيد هي التي حفظت مصر وعلمت العالم كله معني الوطنية والفداء والتضحية عندما واجهت أعظم ثلاث قوي في العالم، وشدد عمرو خالد علي أن بورسعيد الكفاح والنضال قصة لا يمكن لأحد أن ينكرها قائلا: إن بورسعيد لها فضل عظيم علي مصر ونحن نشهد بذلك.

أما حسام حسن أخر مدير فني للنادي المصري فقال إنه وشقيقه يحملون الجميل لشعب بورسعيد منذ أن كانا لاعبين في النادي المصري البورسعيدي، مؤكدا لا ينكر أحد فضل بورسعيد علي مصر إلا جاحد وناكر للجميل.

ومن جانبه رفض الكابتن إبراهيم المصري منسق عام لجنة حكماء بورسعيد ولاعب منتخب مصر وكابتن المصري البورسعيدي السابق حضور سرادق تأبين ضحايا أحداث بورسعيد الذي دعا إليه رئيس النادي المصري كامل ابوعلي ومجلس إدارته.

وشدد المصري علي أن بورسعيد بكامل قواها الشعبية لن تقبل عزاء مطلقا إلا بعد الإعتراف بضحايا بورسعيد ومصابيها شهداء ومصابي ثورة وإعلان إحالة المتورطين إلي محاكمة عادلة.

ورفضت القوي الشعبية وقيادات أولتراس النادي المصري حضور الدكتور عماد عبدالجليل رئيس جامعة بورسعيد علي رأس وفد لتأبين ضحايا الأحداث والمقرر إقامته مساء اليوم أمام المدرج البحري للنادي المصري.

وجاء رفض القوي الشعبية والأولتراس لحضور التأبين وفق تأكيداتهم أن عبدالجليل ينتمي لجماعة الإخوان المسلمين وحزب الحرية والعدالة بالمحافظة بالإضافة إلي عدم التزامه بتقديم المتسببين في واقعة أحداث الجامعة التي أصيب بها أكثر من 100 من ابناء المحافظة.

 

 







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

الرئيس يرعى مصالح الشعب
فى معرض الفنانة أمانى فهمى «أديم الأرض».. رؤية تصويرية لمرثية شعرية
«عاش هنا» مشروع قومى للترويج للسياحة
466 مليار جنيه حجم التبادل التجارى بين «الزراعة» والاتحاد الأوروبى العام الماضى
الطريق إلى أوبك
نبيل الطرابلسى مدرب نيجيريا فى حوار حصرى: صلاح «أحسن» من «مودريتش والدون»
« روزاليوسف » تعظّم من قدراتها الطباعية بماكينة «CTP» المتطورة

Facebook twitter rss