صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

18 اغسطس 2019

أبواب الموقع

 

أخبار

دمـوع الإيمـان تغطـى وجـوه ضيـوف الرحمـن

15 اغسطس 2019



مكة المكرمة ـ بعثة الحج


«بالدموع والعناق وعبارات الوادع» أنهى حجاج بيت الله الحرام، أداء مناسك الحج «الركن الخامس لأركان الإسلام»، حيث ودعت مواكب الحجيج غير المتعجلين، مشعر «منى» بعد قضاء نسكهم، وهم يحملون أجمل الذكريات، وكلهم رجاء أن يعودوا إلى أوطانهم وقد غفرت ذنوبهم وخطاياهم وعادوا كيوم ولدتهم أمهاتهم، لأداء طواف الوداع وهو آخر عهد بالبيت العتيق، والذهاب إلى المدينة المنورة لزيارة الرسول الكريم، صلى الله عليه وسلم، لمن حضروا إلى مكة مباشرة، وعقب ذلك يستعدون للعودة إلى القاهرة.
لحظات الوداع بين الحجاج، شهدت عناقًا وتبادل عناوين وعبارات توديع ودموع الفراق لصحبة جمعتهم فى هذا المكان، فى حب وطاعة وقرب من الله، ملامح الفصل الأخير من أيام منى المتكررة مع كل جموع الحجيج على مر الأزمان، فيما عاشت مخيمات مشعر منى حركة دؤوبة من خلال تجهيز الحجاج للحقائب للمغادرة، ومع خروج الفوج الأخير من الحجاج، بدأت فرق النظافة التدخل لجمع مخلفات الحجاج فى موسم يعتبر من أروع مواسم الحج.
وكالعادة حرص ضيوف الرحمن قبل مغادرة مكة المكرمة، على شراء الهدايا لذويهم والأقارب وربما بعض الأصدقاء، لذا تنشط فى هذه الأيام الحركة التجارية فى المنطقة المركزية للحرم المكى والعزيزية الأقرب للمشاعر المقدسة، حيث تشهد الأسواق والمراكز التجارية تناميًا فى معدل العرض والطلب بفعل عمليات الشراء من جموع الحجيج، وتتصدر قوائم المشتريات «الهدايا» وبأصناف متعددة من السلع.
السلع الأكثر رواجًا وطلبًا من الحجاج المصريين، تتضمن «الأقمشة النسائية، والساعات، والعطور الشرقية، والتحف، والسبح، والذهب، إلى جانب شراء عبوات ماء زمزم والسواك، وسجادة الصلاة».
اللواء عمرو لطفى، الرئيس التنفيذى لبعثة الحج، أكد أن جميع أحوال الحجاج المصريين بخير وعلى ما يرام ولا يوجد أى حالات مسجلة لتائهين، مشيرًا إلى أن أول فوج من بعثة حج القرعة سيعود إلى القاهرة عبر مطار جدة يوم السبت المقبل، موضحًا أن أول رحلة سيتم تفويجها من مكة المكرمة إلى المدينة المنورة، ستكون أيضًا يوم السبت المقبل وذلك بالنسبة للقادمين إلى مكة أولًا ولم يقضوا أيامًا فى المدينة.
وأضاف: «أن من ذهب إلى المدينة المنورة أولًا سيغادر من مطار جدة ومن ذهب إلى جدة سيغادر من مطار المدينة المنورة»، لافتًا إلى أنه تم نقل جميع الحجاج إلى مكة المكرمة بعد انتهاء أيام التشريق وقيامهم برمى الجمرات على مدار ثلاثة أيام متتالية، وذلك من خلال حافلاتهم التى تنقلهم بنظام الرد الواحد «أى من مكة إلى عرفات والمزدلفة ثم منى».
وأشار إلى أن كل رؤساء البعثات فى حالة استنفار دائم، وهناك استعدادات كبيرة للتسهيل على ضيوف الرحمن وتذليل أى عقبات تواجههم، وذلك بالتنسيق مع غرف العمليات المركزية والفرعية، متابعًا: «أنه لأول مرة تم تخصيص أتوبيس مجهز لذوى الاحتياجات الخاصة لنقلهم من مكة للمشاعر المقدسة والعكس، وهناك العديد من التيسيرات المقدمة لضيوف الرحمن هذا العام بناءً على توجيهات مستمرة من محمود توفيق، وزير الداخلية، وأن الأطباء يواصلون فحص المرضى خاصة من كبار السن الذين يعانون من الإرهاق وصرف الأدوية اللازمة لهم».
ونوه إلى أنه فور انتهاء موسم الحج، سيتم تقييم التعاقدات الخاصة بشركات النقل والمياه والفنادق لمعرفة مدى الالتزام بالتعاقدات، لافتًا إلى أنه حتى الآن التزمت جميع الشركات باتفاقاتها مع البعثة المصرية، موجهًا خالص الشكر للسلطات السعودية، بما قدمته من تسهيلات وتيسيرات، كان لها الأثر الإيجابى فى نجاح خطط التصعيد إلى عرفات والنفرة إلى المزدلفة ثم منى.
أيمن عبدالموجود، رئيس بعثة حج التضامن الاجتماعى، قال: «إنه تم تفويج حجيج الجمعيات الأهلية من مشعر منى لمكة، وذلك بالتنسيق مع الجانب السعودى وتم الاطمئنان إلى أن عمليات التفويج تتم بانتظام فى إطار الالتزام بالخطة الموضوعة والمسارات المحددة، ومن خلال 281 حافلة مجهزة، حيث تابعت غرفة العمليات المشكلة بالتنسيق مع المشرفين للتأكد من انتظام عملية التفويج وإعادة تسكين الحجيج ضيوف الرحمن بالفنادق والحالة الصحية لهم».
وأوضح أن ضيوف الرحمن من حجيج الجمعيات الأهلية من المتعجلين رموا جمرات العقبة الثلاثة الصغرى والوسطى والكبرى فى منتصف ليل ثالث أيام عيد الاضحى، وسط سلاسة وسهولة فى مشعر منى فى ظل التوسعات الضخمة والاستعدادات من الجانب السعودى، وذلك بعدما انتهوا من رمى جمرة العقبة الكبرى 7 حصيات يوم النحر، ثم يومين فى «منى» رموا خلالها 42 حصاة أخرى، لتكتمل 49 حصاة للمتعجلين، أما غير المتعجلين منهم هم الذين قضوا أيام التشريق الثلاثة بمنى واحتاجوا إلى 21 حصاة، إضافية ليصبح الإجمالى 70 حصاة، مشيرًا إلى توافد ضيوف الرحمن للكعبة المشرفة لأداء طواف الإفاضة لمن لم يقم به، بيما توجه أصحاب الأعذار من عرفات إلى مكة مباشرة.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

إزالة المعوقات التى تواجه المستثمرين الصناعيين على رأس أولويات الحكومة
كاريكاتير احمد دياب
14 مليار جنيه مصروفات المصريين فى العيد
إمبراطور أوروبا
كراكيب
قاطرة التنمية الاقتصادية
53.7 ألف حاج استقبلتهم عيادات البعثة الطبية بـ«مكة» و«المدينة»

Facebook twitter rss