صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 اغسطس 2019

أبواب الموقع

 

سياسة

إحياء الذكرى الـ67 لثورة يوليو بضريح عبدالناصر

24 يوليو 2019




كتب - محمود محرم وأحمد زكريا


احتفل المصريون بالذكرى الـ67 لثورة 23 يوليو بزيارة ضريح الرئيس الراحل جمال عبدالناصر حيث توافد عشرات المواطنين المصريين والعرب، وعدد من الشخصيات العامة والسياسية والحزبية على ضريح الزعيم الراحل جمال عبدالناصر لإحياء الذكرى الـ67 لثورة 23 يوليو، حاملين الورود وحاملين الصور التى تعبر عن حبهم للزعيم واحتفالهم بالثورة.
وردد المتواجدين هتافات منها «عبدالناصر قالها قوية لا استعمار ولا رجعية.. والسيسى رمز القضية» «عاش الجيش العربى السورى»، «ياللى بتسأل إحنا مين.. إحنا شباب مصريين»
واكد المهندس عبدالحكيم عبدالناصر نجل الزعيم الراحل، إن ثورة 23 يوليو ستظل ثورة شابة رغم مرور 67 عاما عليها، لافتا إلى أنها ترفض أن تكون تاريخا فهى حاضر ومستقبل.
واضاف مصر نجحت فى استرداد الحلم الناصرى مرة أخرى، بعد قيام ثورة شعبية عظيمة هى الأكبر فى التاريخ الإنسانى بعد محاولات سرقة ثورة ٢٥ يناير، مشيرا إلى أن الشعب المصرى دائما وأبدا خارج كل التوقعات.
وقال حامد الشناوى نائب رئيس حزب المؤتمر والامين العام للحزب، إن زيارتنا لضريح الزعيم الراحل جمال عبدالناصر ليست مجرد زيارة لضريح، وإنما محاولة لاستنهاض روح ثورة ٢٣يوليو، واستنهاض المشروع القومى والعربى، بعد أن تصدى عبدالناصر لمحاولات الهيمنة على مقدرات الشعوب.
واشار الشناوى ان هامش زيارته لضريح الزعيم الراحل، أن التمزق الذى تعانى منه أمتنا العربية سببه الابتعاد عن المشروع القومى العربى الذى وقف فى فترة من الفترات ضد محاولات الاستيلاء على حرية الشعوب.
أضاف الشناوى، أن بعد الثورة التحقت الطبقة الفقيرة بالطبقة الوسطى لتمثل الطبقة 60% من جملة المجتمع المصري، بعد أن كانت لا تتعدى 10%، وأصبحت الطبقة الدنيا تمثل 20% والطبقة العليا 5%، وبذلك تكون ثورة 23 يوليو حققت أحد أهم أهدافها وهو إقامة عدالة اجتماعية والقضاء على الإقطاع وإعادة توزيع الدخل القومي، وجعلت للجميع الحق فى الأحلام وتحقيقها بالجد والاجتهاد.
وقال محمد منظور، نائب رئيس حزب مستقبل وطن، إن ثورة 23 يوليو كانت شرارة البداية لاسترداد المصريين كرامتهم واستقلالهم وحريتهم المفقودة آنذاك على أيدى الاحتلال البريطانى المُعتدى بعد 74 عامًا من وجوده على أرض مصر، بالإضافة إلى أنها ساهمت فى القضاء على الفساد والظلم والاستبداد التى كانت تعانى منه البلاد، مُؤكدًا أن الثورة ستظل دائمًا وأبدًا محفلا تاريخيا يحتفل به المصريون بمختلف ‏طوائفهم لما حققته من إنجازات بإرساء مبادئ الحرية والعدالة والمساواة.
وأكد أن الثورة جسدت تلاحم الشعب المصرى وجيشه وشرطته دفاعًا عن مصر والقضاء على الفساد والاحتلال البريطاني، مُذكرًا أن ما حققته الثورة من إنجازات ستظل دائمًا حاضرة فى أذهان المصريين.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مستشفيات الشرطة تفتح أبوابها لعلاج المواطنين وصرف الأدوية مجانًا
كراكيب
كاريكاتير احمد دياب
Egyption كوماندوز
انفراد.. مصر تطلق أكبر برنامج للإصلاح الإدارى والهيكلى
تطويـر القـاهرة واستعـادة التـاريخ
الفيلسوف

Facebook twitter rss