صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 اغسطس 2019

أبواب الموقع

 

حوادث

طالب القليوبية «قتيل» والجانى «حصان»

14 يوليو 2019



كتبت - حنان عليوه


العادات والتقاليد والأعراف الموروثة، لم تترك أمر إلا ووضعت أنفها داخله، فلم تسلم منها المناسبات والاحتفالات، وحتى هذه اللحظة لا تزال بعض الأسر تقيم «الليالى الملاح» لمدة أيام قبل العرس، متبعين ما ألفوا عليه من مراسم، والتى من بينها ما هو شديد الخطورة، بل قد يقف خلف إزهاق الأرواح، كان على رأس هذه الاحتفالات إطلاق الأعيرة النارية الطائشة كتعبير عن الفرحة، وكثيرًا ما انتهت الزيجة بجنازة، وإحضار الأحصنة لتقديم العروض «الرقص على المزمار».
فى الوقت الذى يجتمع فيه الأهل والأقارب والجيران، لمشاركة أصحاب العرس فرحتهم، عاد أحد الجيران إلى منزله حاملًا نجله على يده جثة هامدة بسبب «رقص الحصان»، وكما قيل فى المثل الشعبى «العروسة للعريس والجرى للمتاعيس»، عاد الجميع إلى منزله، وبقى والد الطفل مكلوما وحزينا، ليس لدى حتى خصم حقيقى يأخذ منه حق نجله القتيل بالقانون.
«بلاغ»
البداية عندما تلقى اللواء رضا طبلية مدير أمن القليوبية، إخطارا من المقدم أحمد عصر رئيس مباحث قسم شرطة أول شبرا الخيمة، يفيد بتلقيه إشارة من مستشفى ناصر العام بوصول الطفل « م. ي، 11 سنة تلميذ بالصف الخامس الابتدائي» ومقيم بعزبة عثمان، جثة هامدة إثر إصابته بكدمة وسحجة شديدة أدت إلى حدوث نزيف من أذنيه، وتم التحفظ على الجثة بمشرحة المستشفى تحت تصرف النيابة العامة.
«تحريات المباحث»
وبالفحص تبين للعميد يحيى راضى رئيس مباحث المديرية وبانتقال العميد صموائيل عطاالله مأمور القسم، وضباط وحدة مباحث برفقته، وبسؤال والد المتوفى، قرر أنه حال حضور نجله المتوفى حفل عرس نجلة أحد جيرانه وأثناء مشاهدته لإحدى فقرات العرس «رقص الحصان» على الموسيقى، تعرض لركلة قوية من الحصان، مما أدى لحدوث إصابته التى أودت بحياته ولم يشتبه فى وفاة نجله جنائياً.
تحرر عن ذلك المحضر رقم 4629 إدارى قسم أول شبرا الخيمة لسنة 2019م، وتولت النيابة التحقيق.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مستشفيات الشرطة تفتح أبوابها لعلاج المواطنين وصرف الأدوية مجانًا
كراكيب
كاريكاتير احمد دياب
Egyption كوماندوز
انفراد.. مصر تطلق أكبر برنامج للإصلاح الإدارى والهيكلى
تطويـر القـاهرة واستعـادة التـاريخ
الفيلسوف

Facebook twitter rss