صحيفة روز اليوسف

رئيس مجلس الإدارة
عبد الصادق الشوربجي

رئيس التحرير
أحمد باشا

24 اغسطس 2019

أبواب الموقع

 

ثقافة

واحة الإبداع.. حدود

14 يونيو 2019



اللوحات الفنان إيغون شيلى

يسيل بجوار النيل فى بر مصر نهر آخر من الإبداع.. يشق مجراه بالكلمات عبر السنين.. تنتقل فنونه عبر الأجيال والأنجال.. فى سلسلة لم تنقطع.. وكأن كل جيل يودع سره فى الآخر.. ناشرا السحر الحلال.. والحكمة فى أجمل أثوابها.. فى هذه الصفحة نجمع شذرات  من هذا السحر.. من الشعر.. سيد فنون القول.. ومن القصص القصيرة.. بعوالمها وطلاسمها.. تجرى الكلمات على ألسنة شابة موهوبة.. تتلمس طريقها بين الحارات والأزقة.. تطرق أبواب العشاق والمريدين.  إن كنت تمتلك موهبة الكتابة والإبداع.. شارك مع فريق  «روزاليوسف» فى تحرير هذه الصفحة  بإرسال  مشاركتك  من قصائد أو قصص قصيرة «على ألا تتعدى 055 كلمة» على الإيميل التالى:    

[email protected]


 

حدود

خاطرة

كتبتها – عبير ندا

هو لا يراها عندما تسمع صوته ولا وقع كلماته التى تسقط فجأة على صحراء روحها الجرداء فينبت العشب بين أصابعها محدثاً نغم ناعم على الآذان, هى لا تسمع نبضات قلبه وهى تتسارع لتمسك أطراف ثوبها كطفل يستجدى أمه عدم الرحيل, هو لا يشعر لهاثها وهى تهرب اختباءً من خماسين زارت صيفها الهادئ، حضورها رغم ضعفه يشعره بأن الخير انتصر على كل شرور العالم، وحضوره الشفاف يشعرها بأن الحياة تزينت بعد طول حداد, يدعو الله فى سجوده أن تُختزل المسافات وتذوب الحدود وتجمعهما أرض، وهى ترفع يديها خلف ستائرها المغلقة فى انتظار ضوء بعيد, كلاهما يهمس للحياة أن تبدل عُرفها أن تُلغى اتجاهات الأرض فلا شرق يخنق ولا غرب يميت كى يصنعا جنتيهما وتسكن الروح.







الرابط الأساسي

الاكثر قراءة

مستشفيات الشرطة تفتح أبوابها لعلاج المواطنين وصرف الأدوية مجانًا
كاريكاتير احمد دياب
كراكيب
Egyption كوماندوز
انفراد.. مصر تطلق أكبر برنامج للإصلاح الإدارى والهيكلى
تطويـر القـاهرة واستعـادة التـاريخ
الفيلسوف

Facebook twitter rss